ACLS

إسرائيل تقتل جنرالاً إيرانياً بارزاً في دمشق – كيف سترد طهران؟

جدول المحتويات

Listen to this article

أهم العناوين:

  • إيران تتوعد بالانتقام من الغارة الإسرائيلية على قنصلية دمشق
  • البيت الأبيض يقول إن إسرائيل وافقت على معالجة المخاوف الأمريكية بشأن رفح
  • غارة جوية إسرائيلية في غزة تقتل عمال الإغاثة الدوليين
  • مجموعة مسلحة عراقية ترعاها إيران تتعهد بتسليح آلاف المسلحين الأردنيين
  • سوليفان يزور الرياض لإجراء محادثات حول “الصفقة الكبرى” بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية

=======================

★ إيران

  1. إيران تتوعد بالانتقام من الغارة الإسرائيلية على قنصلية دمشق

تعهد المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، بالانتقام بعد مقتل سبعة ضباط في الحرس الثوري الإيراني، من بينهم اثنان من كبار الجنرالات، في غارة جوية إسرائيلية على القنصلية الإيرانية في دمشق. كان من بين الضحايا الجنرال محمد رضا زاهدي، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإسلامي في سوريا. أدان خامنئي الهجوم ووعد بجعل إسرائيل تندم على أفعالها.

  1. إيران تتهم الولايات المتحدة بعد الهجوم الإسرائيلي على سفارتها في دمشق

نقل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان رسالة انتقادية إلى الولايات المتحدة، يشير فيها إلى تورطها في الهجوم الصاروخي الإسرائيلي على السفارة الإيرانية في دمشق، والذي أسفر عن مقتل سبعة جنرالات ومستشارين عسكريين في الحرس الثوري الإيراني. وفي أعقاب الهجوم، استدعت إيران مسؤولاً بالسفارة السويسرية – حيث تمثل سويسرا المصالح الأمريكية في إيران – للاحتجاج. وشدد أمير عبد اللهيان على أنه يجب محاسبة الولايات المتحدة، باعتبارها داعمة لإسرائيل، على هذا العمل الذي تعتبره إيران هجوما إرهابيا.

  1. تقرير يكشف أن إيران حذرت روسيا من هجوم إرهابي في موسكو

بحسب ما ورد نبهت إيران روسيا إلى هجوم إرهابي وشيك على قاعة للحفلات الموسيقية في موسكو، والذي أودى بحياة 144 شخصًا وكان مرتبطًا بتنظيم داعش-خراسان. جاءت تحذيرات طهران قبل أيام من الهجوم، بناءً على معلومات استخباراتية تم جمعها من مقابلات مع عناصر داعش المرتبطين بتفجيرات سابقة في إيران. في حين ألقت إيران القبض على المشتبه بهم بعد الهجمات في كرمان، إلا أن الاتصالات كانت تفتقر إلى التفاصيل. تجاهلت كل من إيران وروسيا التحذيرات الأمريكية.

=======================

★ إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. البيت الأبيض يقول إن إسرائيل وافقت على معالجة المخاوف الأمريكية بشأن رفح

قال البيت الأبيض، بعد مناقشات مع نظرائه الإسرائيليين حول العملية الإسرائيلية المزمعة في رفح، إن إسرائيل وافقت على النظر في المخاوف الأمريكية بشأن العواقب الإنسانية المحتملة لمثل هذه العملية. أشارت إدارة بايدن إلى أنها لن تدعم عملية إسرائيلية في رفح دون خطوات مهمة من قبل الجيش الإسرائيلي لتقليل الخسائر في صفوف المدنيين وزيادة تدفق المساعدات الإنسانية.

  1. الجيش الإسرائيلي في حالة تأهب قصوى بعد اغتيال زاهدي

في أعقاب الغارة التي وقعت بالقرب من دمشق والتي أسفرت عن مقتل قائد فيلق القدس محمد رضا زاهدي، زاد الجيش الإسرائيلي من استعداده للانتقام الإيراني المحتمل، وخاصة التهديدات المحتملة للبعثات الدبلوماسية الإسرائيلية على مستوى العالم. زعمت إيران أن ثلاثة صواريخ أطلقت من طائرة إسرائيلية من طراز إف-35 استهدفت الموقع الذي كان يتواجد فيه قادة إيرانيون بارزون.

  1. الولايات المتحدة تقترب من الموافقة على أكبر صفقة بيع أسلحة لإسرائيل منذ 7 أكتوبر

الولايات المتحدة على وشك الموافقة على أكبر صفقة بيع أسلحة لإسرائيل منذ بدء الصراع في غزة في 7 تشرين الأول (أكتوبر). تشمل الصفقة المقترحة مجموعة من الأسلحة، من الطائرات المقاتلة إلى صواريخ جو-جو. تدرس إدارة بايدن بيع ما يصل إلى 50 طائرة مقاتلة جديدة من طراز F-15، و30 صاروخ جو-جو متوسط المدى من طراز AIM-120، ومجموعات ذخيرة موجهة بدقة، بقيمة محتملة تتجاوز 18 مليار دولار.

  1. غارة جوية إسرائيلية في غزة تقتل عمال الإغاثة الدوليين

بحسب ما ورد، أدت غارة جوية إسرائيلية في غزة إلى مقتل سبعة من موظفي المطبخ المركزي العالمي، بما في ذلك مواطنون من أستراليا وبريطانيا وبولندا. وقع الحادث على الرغم من التنسيق مع الجيش الإسرائيلي، في منطقة يفترض أنها آمنة من الصراع. دعا رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيز إلى المساءلة عن مقتل مواطن أسترالي متورط، مشددا على ضرورة حماية المدنيين والعاملين في المجال الإنساني. يجري جيش الدفاع الإسرائيلي تحقيقا رفيع المستوى في الحادث الذي أثار إدانة دولية وأدى إلى التعليق المؤقت لعمليات WCK في غزة.

=======================

★ العراق

  1. مجموعة مسلحة عراقية ترعاها إيران تتعهد بتسليح آلاف المسلحين الأردنيين

أعلن المدير الأمني لكتائب حزب الله العراقي، أبو علي العسكري، عن خطط لتزويد المقاومة الإسلامية الأردنية بأسلحة لـ 12 ألف مقاتل، تشمل أسلحة خفيفة ومتوسطة، وقاذفات مضادة للدبابات، وصواريخ تكتيكية، وملايين طلقات الذخيرة، وأطنان. من المتفجرات. وتهدف هذه الخطوة إلى الدفاع عن الفلسطينيين وقطع الطرق البرية المؤدية إلى إسرائيل. وفي الوقت نفسه، أعلنت الجماعة مسؤوليتها عن مهاجمة مدينة إيلات الإسرائيلية. ويأتي هذا الإعلان بعد انخفاض الهجمات على القوات الأمريكية في العراق، كما أشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماثيو ميللر. وتنشط المقاومة العراقية، المتحالفة مع إيران، في الهجمات على القوات الأمريكية والدولية في العراق وسوريا منذ منتصف أكتوبر، وتصاعدت منذ بدء الصراع في غزة. وردا على ذلك، شنت الولايات المتحدة غارات جوية ضد قادة الميليشيات العراقية، مما أدى إلى مقتل العديد من الأشخاص.

  1. العراق يربط شبكة الكهرباء بالأردن، مما يفتح الطريق أمام صادرات الكهرباء الأردنية

سيبدأ العراق مد خط كهرباء بطول 340 كيلومترًا من الأردن، مما يعزز جهوده في تنويع مصادر الطاقة ومعالجة النقص المزمن في الطاقة. سيبدأ هذا الخط، الذي سيبدأ تشغيله يوم السبت، بتزويد منطقة الرطبة مبدئياً بقدرة 40 ميغاوات، ثم زيادتها إلى 500 ميغاوات لمحافظة الأنبار. تهدف هذه الخطوة إلى تخفيف الاعتماد على الواردات الإيرانية الخاضعة للعقوبات الأمريكية والاضطرابات المتقطعة. يواجه العراق، على الرغم من موارده النفطية الكبيرة، انقطاعاً يومياً في التيار الكهربائي، ويتفاقم ذلك خلال درجات الحرارة الشديدة في الصيف، مما يزيد الحاجة إلى حلول موثوقة للطاقة.

  1. السفير الأمريكي يحث الحزب الديمقراطي الكردستاني على عدم مقاطعة انتخابات يونيو

تعمل السفيرة الأمريكية لدى العراق ألينا رومانوفسكي على تشجيع الحزب الديمقراطي الكردستاني على المشاركة في الانتخابات المقبلة في 10 حزيران/يونيو في إقليم كردستان. أعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني الشهر الماضي أنه سيقاطع الانتخابات بسبب مخاوف بشأن نزاهة الانتخابات، خاصة بعد أن أبطلت المحكمة الاتحادية العليا في العراق مقاعد حصص الأقلية في فبراير/شباط. ركزت مناقشات رومانوفسكي في أربيل مع القادة الأكراد على السعي إلى حل سلمي وأهمية مشاركة الحزب الديمقراطي الكردستاني في عملية انتخابية مشروعة.

  1. العراق والمملكة العربية السعودية يتعاونان لإزالة القنابل العنقودية في جنوب العراق

تعاون العراق مع المملكة العربية السعودية لمعالجة مسألة إزالة مخلفات القنابل العنقودية في محافظة المثنى، من خلال توقيع مذكرة تفاهم بتيسير من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية. تهدف هذه المبادرة إلى تطهير حوالي 91 كيلومترًا مربعًا من الأراضي الملوثة بالذخائر المتفجرة، مما يمثل خطوة مهمة في معالجة أحد أعلى تركيزات مخلفات المتفجرات في العالم. تتماشى هذه الجهود مع التزام العراق باتفاقية حظر الألغام المضادة للأفراد، التي تستهدف جعله خالياً من الألغام بحلول عام 2028، في أعقاب التلوث الواسع النطاق الناجم عن الصراعات التاريخية والإجراءات الدفاعية التي اتخذها تنظيم داعش.

  1. المسلحون العراقيون يسهلون المواجهة مع الولايات المتحدة، لكنهم يستهدفون إسرائيل

في أعقاب الهجمات على زعيم حزب الله العراقي أبو بكر الصدر في فبراير/شباط، أظهرت الفصائل المسلحة العراقية، التي تعمل تحت “محور المقاومة“، ضبط النفس تجاه الأهداف العسكرية الأمريكية، ولكنها أعلنت عن هجمات على إسرائيل، وكان آخرها استهداف إيلات. أكد الجيش الإسرائيلي وقوع هجوم جوي على إيلات من الشرق، دون وقوع إصابات. أعلنت الفصائل العراقية المدعومة من إيران، والتي تسمى “المقاومة الإسلامية في العراق”، مسؤوليتها عن الهجوم. كما أعلنت الفصائل المسلحة العراقية أنها استهدفت قاعدة تل نوف الجوية الإسرائيلية في رحوفوت بطائرات مسيرة.

  1. محكمة اتحادية عراقية مرتبطة بإيران لمراجعة شرعية وجود القوات الأمريكية في العراق

تستعد المحكمة الاتحادية العليا العراقية لمراجعة دعوى قضائية تطعن في وجود القوات الأمريكية في العراق. الدعوى المرفوعة ضد رئيس الوزراء والرئيس العراقي، تسعى للحصول على تعويضات عن الأضرار منذ الأول من يناير/كانون الثاني 2009. الدعوى التي رفعها النائب العراقي باسم كوشان، تشكك في شرعية بقاء الجيش الأمريكي بموجب الاتفاقية الأمنية القائمة مع العراق وتدعو إلى تطبيقها. يؤكد خوشان أن الوجود العسكري الأمريكي كان ضارًا ويدعو إلى رحيلهم. يتزامن هذا الإجراء القانوني مع المفاوضات الجارية بين العراق والولايات المتحدة بشأن اتفاق عسكري جديد. تطالب الميليشيات المدعومة من إيران بانسحاب القوات الأمريكية بعد ضربات استهدفت قادة ومنشآت الميليشيات المتحالفة مع إيران.

=======================

★ سوريا

  1. روسيا تدعو لعقد جلسة لمجلس الأمن الدولي غدا الثلاثاء بشأن “هجوم دمشق”

أعلن نائب المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مفتوحة اليوم الثلاثاء بشأن الهجوم الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في دمشق. ذكر بوليانسكي أن طهران بعثت برسالة إلى مجلس الأمن تدين فيها الغارة الجوية، مما أدى إلى انعقاد الجلسة. من المقرر أن يكون اللقاء الساعة الثالثة بعد الظهر بتوقيت نيويورك. طلبت سفيرة إيران ونائب مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة، زهرة إرشادي، في رسالة إلى مجلس الأمن إدانة الهجوم وعقد اجتماع عاجل لمعالجة انتهاكات إسرائيل المزعومة للقانون الدولي، بحسب وكالة أنباء إيرنا.

  1. مسلحون مدعومون من إيران يهاجمون قاعدة أمريكية في شرق سوريا

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء الاثنين، أن مجموعات مسلحة مدعومة من إيران هاجمت قاعدة التنف الأمريكية في سوريا بطائرة مسيرة. يأتي هذا الهجوم بعد الغارة الإسرائيلية على القنصلية الإيرانية في دمشق في وقت سابق من اليوم. وأشار المرصد إلى أن هذه الجماعات امتنعت عن شن هجمات على القاعدة منذ أكثر من شهر. وبحسب ما ورد فشل الهجوم، حيث تم إسقاط طائرة انتحارية بدون طيار بالقرب من محيط القاعدة دون الإبلاغ عن وقوع أضرار.

=======================

★ لبنان

  1. الاقتراح الأمريكي بشأن اتفاق السلام في لبنان معلق في انتظار وقف إطلاق النار في غزة

إن المقترحات التي قدمها المبعوث الأمريكي عاموس هوشستاين لحل دبلوماسي للمأزق السياسي الداخلي في لبنان والصراع الحدودي بين إسرائيل وحزب الله معلقة، في انتظار النتائج المحتملة لـ “وقف إطلاق النار في غزة”. القضايا المحلية، خاصة الانتخابات البلدية، قد تشهد حلاً أو تأخيراً، فيما تمتنع الحكومة عن مناقشتها وتتركها للبرلمان. اقترحت مصادر تحدثت إلى السفارة الأميركية أنه بمجرد إعلان وقف إطلاق النار في غزة، سيواصل المبعوث الأميركي عاموس هوشستين الوساطة بين لبنان وإسرائيل من أجل التنفيذ التدريجي للقرار 1701، وتعزيز الجيش ودعم القوات الدولية لإعادة الهدوء على الحدود.

  1. التحركات الإسرائيلية تنذر بالتصعيد في لبنان

أفاد الكاتب محمد علوش في “الديار” بوجود قناعة متزايدة في أوساط المقاومة اللبنانية بأن تصعيداً إسرائيلياً كبيراً يلوح في الأفق، ربما بعد عملية عسكرية في رفح. أشارت المصادر إلى أن هذا لن يؤدي بالضرورة إلى حرب واسعة النطاق، بل إلى زيادة تدريجية في التوتر بين أبريل ومايو، حيث تكثف إسرائيل الضربات السورية التي تستهدف مستودعات الأسلحة والمطارات ومناطق مقاومة محددة. بحسب ما ورد قام حزب الله بتجديد مخزون الصواريخ بعد الضربات الإسرائيلية المكثفة في القصير والقلمون. بحسب ما ورد تهدف إسرائيل إلى الكشف عن احتياطيات الصواريخ بعيدة المدى لدى حزب الله. تشير الخطط الإسرائيلية لإجلاء سكان الشمال إلى ملاجئ في القدس إلى اقتراب التصعيد المحتمل، مما قد يعرض شمال إسرائيل على الأرجح لصواريخ المقاومة من الحدود إلى حيفا.

  1. حزب الله ينعي القادة الإيرانيين الذين سقطوا ويتعهد بالمقاومة

حزب الله ينعي قادة الحرس الثوري الإيراني الذين قتلوا في الهجوم الصاروخي على القنصلية الإيرانية في دمشق. من أبرز القتلى الجنرال محمد رضا زاهدي، الذي تم تكريمه لدعمه حركة المقاومة في لبنان. يدين حزب الله الهجوم الإسرائيلي باعتباره جريمة ويتعهد بمواصلة المقاومة. إن تضحية زاهدي تقوي العزم ضد العدوان الإسرائيلي، وتعزز الالتزام بالدفاع عن المظلومين. حزب الله يحذر إسرائيل من أن استهداف قادتها لن يوقف المقاومة. وتوعدت المجموعة بالانتقام من تصرفات إسرائيل.

=======================

★ اليمن

  1. غارة جوية أمريكية بريطانية تستهدف مواقع الحوثيين في ميناء الحديدة

أعلن المتمردون الحوثيون عن غارة جوية أمريكية بريطانية على مدينة الحديدة الساحلية في اليمن. لم تتوفر تفاصيل فورية عن نتيجة الضربة. تتمتع الحديدة، التي تعتبر حيوية لمطارها وثلاثة موانئ رئيسية وساحلها الطويل، بأهمية استراتيجية. قبل ثلاثة أيام، دمر الجيش الأمريكي أربع طائرات مسيرة تابعة للحوثيين في البحر الأحمر. استهدف الحوثيون، الذين يزعمون أنهم ينتقمون من الصراع في غزة، السفن الدولية، مما دفع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة إلى الانتقام من الحوثيين في اليمن منذ 12 يناير/كانون الثاني.

  1. المبعوث الأمريكي يزور الرياض ومسقط لبحث وقف هجمات الحوثيين

يسافر المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ إلى المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان هذا الأسبوع للتواصل مع الحلفاء الإقليميين حول كيفية وقف هجمات الحوثيين في البحر الأحمر وخليج عدن. سيكون هدف ليندركينج أيضًا هو تعزيز مبادرات السلام وتسهيل تقديم المساعدات الإنسانية. تكرر الولايات المتحدة تأكيد التزامها بالسلام في اليمن، ووعدت بدعم مساعي السلام التي تقودها الأمم المتحدة عند وقف الأعمال العدائية للحوثيين.

=======================

★ منطقة الخليج

  1. مستشار الأمن القومي لبايدن سوليفان يزور الرياض لإجراء محادثات حول “صفقة كبيرة” بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية

من المقرر أن يزور جيك سوليفان، مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض، المملكة العربية السعودية هذا الأسبوع لإجراء محادثات مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان. تهدف الزيارة إلى تعزيز الجهود الأمريكية لتطبيع العلاقات بين إسرائيل والمملكة العربية السعودية. هذه المحادثات، التي توقفت مؤقتاً في أعقاب هجوم حماس على إسرائيل وما تلاه من غارات إسرائيلية على غزة في أكتوبر/تشرين الأول، استؤنفت مؤخراً. على الرغم من أنه من غير المتوقع تحقيق تقدم كبير خلال زيارة سوليفان، إلا أنه من المقرر إجراء مشاورات واسعة النطاق حول مواضيع مختلفة. تأتي هذه الزيارة بعد تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن حول “تقدم جيد” في محادثات التطبيع دون تقديم جدول زمني محدد. تسعى السعودية إلى إبرام اتفاق دفاعي مع واشنطن ودعم برنامجها النووي المدني في أي اتفاق للتطبيع.

  1. الاستثمار الأجنبي في العقار السعودي يرتفع بنسبة 411% منذ 2021

ارتفع الاستثمار الأجنبي في القطاع العقاري السعودي بنسبة مذهلة بلغت 411% خلال السنوات الثلاث الماضية. بحسب صحيفة “الاقتصادية” السعودية، فإن رخص الاستثمار الأجنبي في القطاع العقاري بلغت نحو 46 رخصة في 2023، مقارنة بـ 9 رخص فقط في 2021. تشير بيانات وزارة الاستثمار السعودية إلى ارتفاع الرخص بنسبة 64% في 2023 مقارنة حتى عام 2022. تصدر قطاع العقارات الصفقات الاستثمارية في الربع الرابع من عام 2023 بإتمام 23 صفقة، يليه قطاع الإعلام والترفيه بعشر صفقات. قادت المملكة المتحدة الاستثمارات في المملكة العربية السعودية بست صفقات، تليها الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بثلاث صفقات لكل منها. أشار وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل إلى أن قطاع العقارات ساهم بنحو 12.2% من الناتج المحلي غير النفطي، فيما ساهم قطاع البناء بنحو 11.3% حتى الربع الثالث من العام الماضي.

=======================

★ مصر وشمال أفريقيا

  1. تقلص عجز الأصول الأجنبية في مصر بعد الصفقة المالية الرئيسية

انخفض عجز الأصول الأجنبية لمصر بمقدار 217.1 مليار جنيه مصري (7.04 مليار دولار) إلى 679 مليار جنيه في فبراير/شباط، بعد قسط بقيمة 5 مليارات دولار من صفقة بقيمة 24 مليار دولار تتعلق بمشروع رأس الحكمة مع الإمارات، والتي أعلن عنها رئيس الوزراء مصطفى مدبولي. لم ينعكس تأثير برنامج دعم صندوق النقد الدولي الذي تبلغ قيمته 8 مليارات دولار والذي تم التوقيع عليه في 6 مارس في البيانات حتى الآن. كان اعتماد البنك المركزي على الأصول الأجنبية حاسما لدعم العملة المصرية، التي تم تعديلها إلى ما يقل قليلا عن 50 جنيها للدولار في مارس/آذار.

=======================

★ تركيا

  1. الاتحاد الأوروبي يشيد بالانتخابات البلدية في تركيا بعد انتكاسة انتخابية كبيرة لأردوغان

أشاد منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل بالسلوك المنظم والمهنية التي شهدتها الانتخابات البلدية في تركيا، والتي بلغت ذروتها بانتصار المعارضة. مستشهدًا بالانتخابات كدليل على تفاني تركيا في العمليات الديمقراطية المحلية، أكد بوريل على أهمية الحقوق الأساسية والمبادئ الديمقراطية في سياق العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا. حقق حزب الشعب الجمهوري العلماني انتصارات في المراكز الحضرية الرئيسية، بما في ذلك إسطنبول، على حزب الرئيس أردوغان. أعرب بوريل عن توقعه للإصلاحات التي من شأنها تعزيز التكامل الوثيق مع الاتحاد الأوروبي، في سياق مناقشات العضوية المتوقفة منذ عام 2018، والسعي إلى تعاون أقوى في مجالات مثل الهجرة والطاقة والتجارة.

  1. هل سلجوق بيرقدار هو الخليفة الطبيعي لأردوغان؟

أصبح المهندس التركي سلجوق بيرقدار، المشهور بطائراته بدون طيار من طراز “TB2” التي لعبت دورًا حاسمًا في دفاع أوكرانيا ضد روسيا وتم نشرها في صراعات عالمية مختلفة، شخصية بارزة في تركيا. بصفته صهر الرئيس أردوغان، عززت طائرات بيرقدار بدون طيار صورته كزعيم محتمل في المستقبل. على الرغم من رفضه لأي تطلعات سياسية، إلا أن هناك تخمينات مستمرة حول ترشحه المحتمل للرئاسة، خاصة مع اقتراب أردوغان من انتهاء فترة ولايته بحلول عام 2028. تضيف طائرات بيرقدار بدون طيار، المشهورة بتحويل ديناميكيات الحرب، إلى شهرته المتزايدة بينما تسعى تركيا إلى تحقيق ذلك. لتوسيع نفوذها الدولي.

  1. تحول تركيا من الخطاب المناهض لإسرائيل إلى المصالحة الدبلوماسية

تسعى حكومة أردوغان، في خضم تغير في السياسة الداخلية بعد خسارة أردوغان في الانتخابات المحلية، إلى إصلاح العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل، مبتعدة عن تصريحات أردوغان السابقة المناهضة لإسرائيل. وحتى مع انتقادات أردوغان القاسية، كشف دبلوماسي تركي عن خطط لتعزيز العلاقات مع إسرائيل بعد الانتخابات. تمثل النكسة الانتخابية التي تعرض لها حزب العدالة والتنمية بزعامة أردوغان تغييرا ملحوظا، مما يؤدي إلى الالتزام بالتفكير والتغييرات السياسية المحتملة. وقد يؤثر هذا التغيير في المشهد السياسي التركي على توازن القوى في المنطقة، مما يفتح الفرص لتجديد الحوار الدبلوماسي بين تركيا وإسرائيل.

=======================

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰 الفينيق البكر 1 أبريل 2024

🔗تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

Scroll to Top