ACLS

وفاة الرئيس الإيراني في حادث تحطم مروحية تضع النظام الإيراني في أزمة

جدول المحتويات

Listen to this article

أهم العناوين:

  • مقتل الرئيس الإيراني ووزير الخارجية في تحطم مروحية بالقرب من أذربيجان
  • خامنئي يعين نائب الرئيس مخبر رئيساً بالوكالة، وإجراء انتخابات جديدة خلال 50 يوماً
  • مواطنون إيرانيون يحتفلون بتحطم مروحية الرئيس رئيسي
  • وفاة رئيسي تكشف أزمة الشرعية التي يواجهها النظام الإيراني من جديد
  • المحكمة الجنائية الدولية تطلب إصدار أوامر اعتقال بحق نتنياهو والسنوار

=======================

★ إيران

  1. مقتل الرئيس الإيراني ووزير الخارجية في تحطم مروحية بالقرب من أذربيجان

لقي الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ومسؤولون كبار آخرون حتفهم عندما تحطمت مروحيتهم في منطقة جبلية نائية بالقرب من أذربيجان يوم الأحد. كانوا عائدين من افتتاح سد على الحدود الأذربيجانية. كانت مروحية رئيسي واحدة من قافلة مكونة من ثلاثة أشخاص كانت عائدة من حدث على الحدود الأذربيجانية، ويبدو أن الطائرة اصطدمت بجبل في ظروف جوية سيئة بسبب الأمطار الغزيرة والضباب. استغرق رجال الإنقاذ الإيرانيين أكثر من 16 ساعة لتحديد موقع التحطم، حيث لم يعثروا على ناجين.

  1. خامنئي يعين نائب الرئيس مخبر رئيساً بالوكالة، وإجراء انتخابات جديدة خلال 50 يوماً

بعد وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان في حادث تحطم مروحية، أعلن المرشد الإيراني علي خامنئي الحداد الوطني لمدة خمسة أيام وعين النائب الأول للرئيس محمد مخبر رئيسًا مؤقتًا. سيشرف مخبر على المهام الرئاسية وينظم مع رئيسي السلطتين التشريعية والقضائية انتخابات جديدة خلال 50 يوما. تولى مخبر، وهو من مواليد عام 1955، مناصب مهمة مختلفة، بما في ذلك نائب الرئيس ورئيس لجنة تنفيذ الإمام. حاصل على درجة الدكتوراه في القانون الدولي والإدارة. أكد مجلس صيانة الدستور الاستعدادات للانتخابات وأكد التعاون بين الفروع لضمان استمرارية الخدمة.

  1. مواطنون إيرانيون يحتفلون بتحطم مروحية الرئيس رئيسي

في أعقاب تحطم طائرة الهليكوبتر التي كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته، احتفل الإيرانيون في جميع أنحاء العالم. بثت وسائل الإعلام الرسمية صلاة من أجل رئيسي، لكن وسائل التواصل الاجتماعي ومقاطع الفيديو التي حصلت عليها “إيران إنترناشيونال” أظهرت ألعابا نارية ورقصات احتفالية. رئيسي، المعروف بدوره الوحشي في النظام القضائي والسياسات القمعية، مكروه على نطاق واسع لارتباطه بسوء الإدارة الاقتصادية والفساد والرقابة القاسية. زاد الحرس الثوري الإسلامي وجوده لمنع الانتفاضات المحتملة. أطلقت الناشطة في مجال حقوق المرأة مسيح علي نجاد على اليوم اسم “اليوم العالمي للطائرات المروحية”. أعرب ضحايا القمع الحكومي، بما في ذلك المتظاهرين الذين أصيبوا خلال انتفاضات المرأة والحياة والحرية عام 2022، عن فرحتهم عبر الإنترنت. أطلق بعض الإيرانيين، الذين يسخرون من نظريات المؤامرة، مازحين حول تورط الموساد، وأطلقت إحدى النكات المنتشرة على نطاق واسع اسم الطيار “إيلي كوبتر”. بشكل عام، تسلط ردود الفعل الضوء على عدم شعبية رئيسي والأمل في التغيير بين العديد من الإيرانيين.

  1. وفاة رئيسي تكشف أزمة الشرعية التي يواجهها النظام الإيراني من جديد

أثارت وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في حادث تحطم طائرة هليكوبتر مخاوف كبيرة بشأن المستقبل السياسي لإيران وخلافته. كان المرشد الأعلى علي خامنئي، الذي يواجه أيضًا مشاكل صحية، قد طمأن الجمهور في السابق بشأن استمرارية الحكومة. كان رئيسي، الذي يُنظر إليه على أنه خادم مخلص لخامنئي، يعتبر خليفة محتملا. تترك وفاته فراغا في السلطة، مما يعقد الوضع المتوتر بالفعل بسبب الاحتجاجات الأخيرة المناهضة لرجال الدين والصعوبات الاقتصادية. من بين الشخصيات الرئيسية في مناقشة الخلافة مجتبى، نجل خامنئي، ورئيس البرلمان محمد باقر قاليباف، والرئيس السابق حسن روحاني، ورئيس السلطة القضائية غلام حسين محسني إيجه. فالأيام الخمسين المقبلة حاسمة، مع احتمال حدوث اضطرابات إذا تدهورت صحة خامنئي بشكل أكبر قبل انتخاب رئيس جديد. يلعب مجلس الخبراء دوراً حاسماً في انتخاب مرشد أعلى جديد بسرعة، مع كون مجتبى خامنئي مرشحاً بارزاً بسبب علاقاته القوية مع الحرس الثوري الإيراني والمؤسسة الأمنية.

  1. الحكومة الإيرانية تقول إن وفاة رئيسي لن تعطل عملها

قالت الحكومة الإيرانية إن وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي في حادث تحطم مروحية لن يعطل عملياتها. أكدت الحكومة، في بيان لها، اليوم الاثنين، للجمهور أنها ستستمر في العمل دون أي مشاكل، مؤكدة أن طريق الفخر والخدمة سيستمر. أثار الحادث نقاشات حول عملية الخلافة، مع ترشيح محمد مخبر لخلافة رئيسي. قالت الحكومة إنها لا تزال ملتزمة بالحفاظ على الاستقرار ومواصلة إدارتها دون انقطاع.

  1. تعيين علي باقري كاني وزيرا للخارجية في حكومة تصريف الأعمال

تم تعيين نائب وزير الخارجية الإيراني علي باقري كاني وزيرا للخارجية في حكومة تصريف الأعمال بعد وفاة وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان يوم الأحد. كان باقري كاني، 56 عامًا، يشغل منصب نائب أمير عبد اللهيان للشؤون السياسية وعمل كبير المفاوضين الإيرانيين لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015، على الرغم من توقف المحادثات في سبتمبر 2022. كان أيضًا جزءًا من فريق التفاوض الإيراني الذي يتعامل مع الملف النووي. محادثات مع الثلاثي الأوروبي – ألمانيا وبريطانيا وفرنسا – والولايات المتحدة خلال رئاسة محمود أحمدي نجاد.

  1. تراجع الاقتصاد الإيراني في عهد رئيسي

في عهد الرئيس إبراهيم رئيسي، واجه الاقتصاد الإيراني ضغوطًا واسعة النطاق بسبب العقوبات الأمريكية المستمرة والاضطرابات الداخلية والتوترات الخارجية. عانى الريال الإيراني من انخفاض حاد، حيث وصل إلى مستوى منخفض بلغ 705 آلاف ريال لكل دولار، في حين ظلت معدلات التضخم مرتفعة، حيث وصلت إلى 41.5% في عام 2023. تراوحت معدلات البطالة حول 9%، وتباطأ النمو الاقتصادي، مع تقديرات صندوق النقد الدولي انخفاضا من 4.7% في عام 2023. 2023 إلى 3.3% في 2024. على الرغم من هذه التحديات، شهد عهد رئيسي بعض التطورات الإيجابية، بما في ذلك زيادة صادرات النفط، وإطلاق مشاريع البنية التحتية الكبرى، وانخفاض البطالة خلال صيف 2023. جهود رئيسي لتحقيق الاستقرار في العلاقات مع دول الجوار و كانت جهود مكافحة الفساد ملحوظة، لكنها لم تحظ بإعجاب المعتدلين والإصلاحيين.

=======================

★ إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. المحكمة الجنائية الدولية تطالب بإصدار أوامر اعتقال بحق نتنياهو والسنوار

طلبت المحكمة الجنائية الدولية إصدار أوامر اعتقال بحق زعيم حماس يحيى السنوار ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية فيما يتعلق بهجمات 7 أكتوبر على إسرائيل والحرب في غزة. ذكر المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان، في مقابلة مع كريستيان أمانبور، أنه يجري البحث أيضًا عن أوامر اعتقال بحق وزير الأمن الإسرائيلي يوآف جالانت واثنين من كبار قادة حماس، محمد ضيف وإسماعيل هنية. هذه هي المرة الأولى التي تستهدف فيها المحكمة الجنائية الدولية حليفًا وثيقًا للولايات المتحدة.

  1. مسؤولون إسرائيليون ينفون تورطهم في حادث تحطم الطائرة الذي أودى بحياة الرئيس الإيراني

ينفي المسؤولون الإسرائيليون أي تورط لهم في الحادث، ويعزون ذلك إلى سوء الأحوال الجوية بالقرب من الحدود الأذربيجانية. يعتقد مسؤولون إسرائيليون كبار أن وفاة رئيسي لن تؤثر بشكل كبير على إسرائيل، حيث يتخذ المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي قرارات رئيسية فيما يتعلق بإسرائيل والبرنامج النووي. مع ذلك، فإن انتقال القيادة قد يشجع المعارضة داخل إيران ويزيد من عدم الاستقرار. تم إبلاغ مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان بالحادث خلال اجتماعات في إسرائيل، وبحسب ما ورد قطع الرئيس بايدن إجازته بسبب التقارير الناشئة.

  1. رؤساء المخابرات السابقون في الجيش الإسرائيلي يناقشون التأثير المحتمل لوفاة رئيسي

صرح رئيس المخابرات السابق للجيش الإسرائيلي، تامير هايمان، أن استبدال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الذي ورد أنه قُتل في حادث تحطم مروحية، لن يؤثر بشكل كبير على العلاقات الإيرانية الإسرائيلية. أشار هايمان إلى أن المرشد الأعلى الإيراني خامنئي، وليس الرئيس، هو من يتخذ القرارات الكبرى. على نحو مماثل، أكد رئيس الاستخبارات السابق في جيش الدفاع الإسرائيلي أهارون زئيفي فركاش على سيطرة خامنئي. على الرغم من شهرة رئيسي، فإن القرارات الاستراتيجية الحقيقية تقع على عاتق خامنئي، الذي تجعل صحته وعمره خليفته المحتمل قضية حاسمة.

  1. حماس وحزب الله ينعيان الرئيس الإيراني رئيسي

أعربت حماس وحزب الله عن تعازيهما بوفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في حادث تحطم مروحية. توفي رئيسي، إلى جانب مسؤولين آخرين، في مقاطعة أذربيجان الشرقية بإيران. أشادت حماس برئيسي لدعمه المقاومة الفلسطينية والجهود ضد العدوان الإسرائيلي، خاصة خلال الصراع الأخير في غزة. أشاد حزب الله رئيسي باعتباره مدافعا عن حركات المقاومة. كان رئيسي، الذي انتخب عام 2021 والمعروف بموقفه المتشدد ومشاركته في إعدام السجناء السياسيين عام 1988، يدعو باستمرار إلى تدمير إسرائيل.

  1. أيرلندا تعترف بدولة فلسطين هذا الشهر

أعلن رئيس الوزراء الأيرلندي سيمون هاريس عزم أيرلندا الاعتراف بدولة فلسطين خلال شهر مايو. شددت هاريس، في حديثها في لندن، على موقف أيرلندا الواضح بشأن قضايا الشرق الأوسط، ودعت إلى إنهاء العنف في غزة. أكد الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية، جوزيب بوريل، أن إسبانيا ستعترف بفلسطين في 21 مايو، ومن المتوقع أن تحذو حذوها دول أخرى مثل مالطا وسلوفينيا وأيرلندا. في الوقت الحالي، تعترف ثمانية أعضاء في الاتحاد الأوروبي بفلسطين، بما في ذلك السويد وبولندا والمجر. تهدف هذه المبادرة إلى دعم جهود السلام في الشرق الأوسط.

  1. النفوذ الإيراني في حرب غزة يهدد استقرار الأردن

أحبط الأردن مخططا أمنيا مرتبطا بإيران، مما أثار مخاوف بشأن محاولات طهران لزعزعة استقرار المملكة وسط الصراع في غزة. يسلط مسؤولون أردنيون سابقون الضوء على جهود إيران المستمرة لتوسيع نفوذها، واستغلال الاضطرابات الإقليمية. اعترضت قوات الأمن الأردنية أسلحة من فصائل مدعومة من إيران في سوريا كانت مخصصة لخلية مرتبطة بجماعة الإخوان المسلمين وحماس. تراقب الأجهزة الأمنية الأردنية عن كثب وتتصدى لأي أنشطة يُنظر إليها على أنها جزء من استراتيجية إيرانية أوسع لتقويض الاستقرار الإقليمي.

=======================

★ العراق

  1. الحكومة العراقية تعلن يوم حداد على القادة الإيرانيين؛ أصوات المعارضة تنتقد

قدم رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني تعازيه للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي والشعب الإيراني بعد وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان. أعرب السوداني في بيانه الرسمي عن تعاطفه وتضامنه العميق. كما أعلن العراق يوم الثلاثاء حداداً وطنياً تكريما للزعماء الإيرانيين المتوفين. لكن هذه اللفتة أثارت انتقادات من الفصائل داخل العراق التي تعارض النفوذ الإيراني. سلطت هذه المجموعات الضوء على ماضي رئيسي المثير للجدل، ولا سيما دوره في إعدام أكثر من 50 ألف مواطن إيراني خلال فترة توليه منصب رئيس السلطة القضائية. كما أشاروا إلى دعمه لميليشيا الحشد الشعبي المتورطة في أنشطة مزعزعة للاستقرار داخل العراق. قال أحد الناقدين، الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته: “على الرغم من أن تقديم التعازي ضرورة دبلوماسية، إلا أنه يجب ألا ننسى الإرث القمعي الذي تركه رئيسي والأثر السلبي لسياسات إيران على سيادة العراق واستقراره”.

  1. السفير الألماني يسلط الضوء على تهديد الفساد للاستثمار في العراق

أفادت السفيرة الألمانية في بغداد كريستيانا هوهمان، أن الشركات الألمانية في العراق تواجه الابتزاز ومطالبات بإتاوات غير قانونية، الأمر الذي يعرض البيئة الاستثمارية للخطر. رغم تراجع ظاهرة الابتزاز منذ عام 2021، إلا أن غرفة تجارة بغداد تحذر من احتمال عودة ظهورها وتأثيرها السلبي على خطط الاستثمار الحكومية. تعمل الحكومة العراقية على خلق بيئة آمنة للمستثمرين الأجانب، مع التركيز على تطوير البنية التحتية والخدمات. في الوقت نفسه، تواصل الحكومة الاعتماد على الشركات الألمانية، وخاصة في قطاع الكهرباء، للمساعدة في تنشيط الاقتصاد. لم تكشف الحكومة عن تفاصيل حول حوادث الابتزاز، كما لم تتلق هيئة النزاهة أي تقارير من السفارة الألمانية.

=======================

★ اليمن

  1. السفن الإيرانية تتجاوز عمليات تفتيش الأمم المتحدة وتصل إلى الحديدة التي يسيطر عليها الحوثيون

أعلن وزير الدفاع اليمني محسن الدرعي، أن السفن الإيرانية وصلت إلى موانئ الحديدة دون الخضوع لآلية التفتيش الأممية. سلط الدرعي الضوء على التهديد الذي يشكله الحوثيون على الملاحة الدولية والاستقرار الإقليمي. أشارت ممثلة بريطانيا لدى الأمم المتحدة، باربرا وودوارد، إلى ارتفاع كبير في عدد السفن غير الخاضعة للتفتيش التي تدخل موانئ الحوثيين، مع الإبلاغ عن انتهاكات شملت حمولة 500 شاحنة من المواد غير الخاضعة للتفتيش منذ أكتوبر/تشرين الأول 2023.

=======================

★ الخليج

  1. المشاكل الصحية التي يعاني منها الملك سلمان تجبر محمد بن سلمان على إلغاء زيارته لليابان

أرجأ ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان زيارته إلى اليابان، التي كانت مقررة في البداية يومي 20 و23 مايو/أيار، بسبب مشاكل صحية يعاني منها الملك سلمان بن عبد العزيز. يخضع الملك سلمان البالغ من العمر 88 عاما للعلاج من التهاب في الرئة. من المقرر أن يلتقي ولي العهد بإمبراطور اليابان ناروهيتو ورئيس الوزراء فوميو كيشيدا. لم يتم الإعلان عن موعد جديد للزيارة. هذه هي المرة الثانية خلال أقل من شهر التي يخضع فيها الملك سلمان لفحوصات طبية، حيث أشارت التقارير الأخيرة إلى أنه يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة وآلام في المفاصل.

  1. أسعار النفط ترتفع بعد وفاة رئيسي والأزمة الصحية التي يعاني منها الملك سلمان

ارتفعت أسعار النفط بعد وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان في حادث تحطم مروحية، إلى جانب أنباء تأجيل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان زيارته إلى اليابان بسبب مشاكل الملك سلمان الصحية. بلغ سعر خام برنت 84.08 دولارًا للبرميل، في حين وصل سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي إلى 80.01 دولارًا للبرميل. على الرغم من التقلبات الإقليمية، لا يزال سوق النفط مستقرا، حيث من المقرر أن تجتمع أوبك + في الأول من يونيو. كما اشترت الولايات المتحدة مؤخرا 3.3 مليون برميل من النفط لإعادة ملء احتياطيها الاستراتيجي.

  1. الخطوط الجوية السعودية تؤمن أكبر صفقة طائرات في تاريخ الطيران الوطني

أعلنت الخطوط السعودية عن اتفاقية تاريخية لشراء 105 طائرات من طراز إيرباص A320neo وA321neo، مما يمثل أكبر استثمار في تاريخ الطيران السعودي. كشف المدير العام إبراهيم العمر عن الصفقة خلال مؤتمر مستقبل الطيران 2024 بالرياض، مؤكدا مواءمتها مع الاستراتيجية الوطنية لقطاع الطيران. سيتم تسليم الطائرة الأولى في الربع الأول من عام 2026، مما يعزز الأسطول والاتصال الجوي على مستوى العالم. تؤكد هذه الصفقة تفوق المملكة العربية السعودية في صناعة الطيران، مع خطط لتقديم تجارب مبتكرة على متن الطائرة وأحدث التقنيات. يسلط المؤتمر الضوء على فرص استثمارية بقيمة 100 مليار دولار، ويتضمن أكثر من 70 اتفاقية بقيمة 12 مليار دولار.

  1. طموحات الرياض النووية: التداعيات الاستراتيجية على الولايات المتحدة

تسعى المملكة العربية السعودية إلى إبرام اتفاق نووي مدني مع الولايات المتحدة، كجزء من جهود أوسع لتطبيع العلاقات مع إسرائيل وموازنة نفوذ إيران. تهدف الاتفاقية، التي تمت مناقشتها خلال زيارة مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض جيك سوليفان إلى المملكة العربية السعودية، إلى تعزيز قدرة المملكة في مجال الطاقة المتجددة بما يتماشى مع رؤية 2030 وربما تمكين المملكة من اكتساب الخبرة النووية. تأمل واشنطن أن يسهل هذا الاتفاق استراتيجية أوسع للسلام في الشرق الأوسط، بما في ذلك حل الدولتين لإسرائيل وفلسطين. تسعى الولايات المتحدة إلى تعزيز تحالفاتها الاستراتيجية في المنطقة، وتعزيز أمن إسرائيل، وتأمين عقود مربحة لقطاع الطاقة النووية لديها، في مواجهة النفوذ الصيني والروسي المتزايد في الخليج. مع ذلك، يواجه الاتفاق عقبات، بما في ذلك موافقة الكونغرس والصراع المستمر في غزة، مما يعقد جهود التطبيع الدبلوماسي.

  1. الإمارات تشترط مساعدات إعادة إعمار غزة على إقامة دولة فلسطينية

أعربت دولة الإمارات العربية المتحدة عن استعدادها للمساعدة في إعادة إعمار غزة بعد الحرب، بشرط إنشاء دولة فلسطينية تشمل غزة والضفة الغربية. هذه الرؤية شاركها منصور عباس، رئيس القائمة الموحدة، خلال زيارته الأخيرة إلى الإمارات. أشار المسؤولون إلى أن دعم الإمارات يتوقف على تشكيل حكومة فلسطينية تكنوقراط واسعة وغير سياسية. كما تم تسليط الضوء على إحباط الإمارات من الصراع المستمر وعدم وجود خطة واضحة لما بعد الحرب من جانب إسرائيل. تؤكد الرؤية الإماراتية على وقف الحرب، وإطلاق سراح المختطفين الإسرائيليين، ودعم المشاريع الاقتصادية في المجتمع العربي فور استعادة الاستقرار.

=======================

★ سوريا

  1. السوريون يفرحون بوفاة الرئيس الإيراني رئيسي الذي يُنظر إليه على أنه مجرم حرب

بعد أنباء وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في حادث تحطم مروحية، أعرب السوريون داخل وخارج البلاد عن فرحة غامرة. كان رئيسي، الذي يعتبره العديد من السوريين مجرم حرب، متورطا بعمق في دعم نظام بشار الأسد، الذي كان مسؤولا عن الفظائع واسعة النطاق خلال الحرب الأهلية السورية. شهدت فترة ولاية رئيسي زيادة النفوذ الإيراني في سوريا، بما في ذلك زيارته التاريخية إلى دمشق لدعم حكومة الأسد. بينما قدم نظام الأسد تعازيه، احتفل العديد من السوريين بوفاة رئيسي، معتبرين أنه انتصار رمزي على أولئك الذين ساهموا في معاناتهم وتشريدهم.

  1. الأسد يقدم التعازي في وفاة الرئيس الإيراني

قدم دكتاتور النظام السوري بشار الأسد تعازيه بوفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي والوفد المرافق له، الذين لقوا حتفهم في حادث تحطم مروحية شمال غرب إيران. نقل الأسد “تعازيه القلبية” للمرشد الإيراني علي خامنئي والشعب الإيراني، معربا عن أسفه العميق للخسارة. على الرغم من سجله السيئ السمعة، أكد الأسد على العلاقات الاستراتيجية القوية بين سوريا وإيران، مذكراً بزيارة رئيسي إلى سوريا باعتبارها معلماً هاماً. أعربت وزارة الخارجية السورية عن تضامنها الكامل مع إيران واستعدادها لتقديم المساعدة.

  1. التحالف وقسد يعتقلان عنصرين من داعش في عملية دير الزور

نفذت قوات التحالف الدولي بالتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية عملية في قرية أم غربة بريف دير الزور، واعتقلت شخصين هما عبد الكريم عطوان العلي ومحمد بشير الدرويش، بتهمة الإرهاب والتبعية لتنظيم داعش. تم نقل المعتقلين إلى قاعدة التحالف في حقل العمر. عقب الاعتقالات، قامت قوات سوريا الديمقراطية بهدم منزل المعتقلين. تأتي هذه العملية في إطار الجهود المتواصلة ضد تنظيم داعش، حيث جرت عمليات مماثلة مؤخراً في الدشيشة والشدادي، أسفرت عن اعتقالات وضبط أسلحة وذخائر. أفادت القيادة المركزية الأمريكية عن اعتقال 198 عنصرا من تنظيم داعش ومقتل اثنين آخرين في سوريا خلال الشهر الماضي.

  1. الهجمات توقع خسائر في صفوف قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية

أفادت وزارة الداخلية في نظام الأسد، أن انفجار عبوة ناسفة أدى إلى مقتل شرطي وإصابة ضابط في قيادة شرطة حمص. في حادثة منفصلة، قتل مسلحون مجهولون قائداً لميليشيا إيرانية موالية للنظام في صحراء البوكمال. أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن قوات النظام والميليشيات الإيرانية أرسلت تعزيزات إلى منطقة البادية لمواجهة هجمات تنظيم داعش المتصاعدة. في غضون ذلك، أعلنت سرايا القدس الفلسطينية عن مقتل 18 عنصرا منها في كمين نصبه تنظيم داعش في حمص. أعلنت قوات سوريا الديمقراطية مقتل زعيم تنظيم داعش أمجد حسن وأسر اثنين من معاونيه في عمليات مدعومة من قوات التحالف الدولي. إلى ذلك، أعلنت وزارة الدفاع التركية، عن تحييد خمسة مقاتلين من حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب شمالي سوريا.

  1. إلى أين تتجه أزمة الكهرباء في سوريا ولبنان والعراق؟

وصلت أزمة الكهرباء في سوريا ولبنان والعراق إلى مستويات مثيرة للقلق، حيث أجبر انقطاع التيار الكهربائي المتكرر شرائح كبيرة من السكان على الاعتماد على مولدات الطاقة البديلة. أدت عقود من الحروب والاضطرابات السياسية والفساد إلى شل اقتصاد هذه البلدان والبنية التحتية للطاقة في هذه البلدان. تواجه سوريا نقصًا حادًا في الوقود، يتفاقم بسبب انخفاض إمدادات النفط الإيرانية وسيطرة قوات سوريا الديمقراطية على حقول النفط الرئيسية. في لبنان، أدى الفساد والمحسوبية في قطاع الطاقة إلى زيادة الاعتماد على المولدات الخاصة الباهظة الثمن. يعاني العراق، على الرغم من احتياطياته النفطية الهائلة، من عدم الكفاءة والفساد، مما يتسبب في عجز كبير في الكهرباء. تتفاقم المخاطر البيئية والصحية بسبب الاستخدام الواسع النطاق لمولدات الديزل، مما يساهم في تلوث الهواء الشديد. لا تزال الطاقة المتجددة غير مستغلة بالقدر الكافي، على الرغم من قدرتها على تخفيف الأزمة. إن الاعتماد على المولدات والشبكات البديلة لا يسد فجوة العرض إلا لأولئك الذين يستطيعون تحمل تكاليفها، مما يترك الكثيرين في الظلام ويديم الفوارق الاقتصادية.

=======================

لبنان

  1. حزب الله يستهدف مواقع عسكرية إسرائيلية في الصراع الحدودي المتصاعد

أعلن حزب الله اللبناني أنه شن هجمات صاروخية على عدة مواقع عسكرية إسرائيلية، من بينها رامية والمالكية، مما أدى إلى تدمير معدات تجسس واستهدف عربة همر، ما أدى إلى سقوط ضحايا. دوت صفارات الإنذار في شمال إسرائيل، بما في ذلك سهل الحولة والجليل الأعلى. ردا على ذلك، أطلقت إسرائيل قنابل مضيئة فوق المطلة، وخطط رئيس الوزراء نتنياهو لعقد اجتماع مع القادة المحليين لمناقشة الوضع الأمني.

  1. التصعيد على حدود جنوب لبنان يسفر عن سقوط ضحايا

اشتد الصراع بين حزب الله وإسرائيل عندما استهدف القصف الإسرائيلي منطقة مارون الراس، مما أدى إلى سقوط قتيلين وخمسة جرحى، يرجح أنهم أعضاء في حزب الله. رد حزب الله باستهداف الجنود الإسرائيليين بالصواريخ الموجهة والمدفعية، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى. من أبرز الحوادث استهداف جنود إسرائيليين في المطلة وضرب موقع المالكية. كما أن حرائق القنابل الفسفورية عرضت المنازل للخطر في ميس الجبل. أكد وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريش مجددا على حتمية الحرب إذا لم ينسحب حزب الله من الحدود. يثير تبادل الهجمات المستمر مخاوف بشأن إطالة أمد الصراع.

  1. الحكومة اللبنانية تنعي وتشيد بالزعماء الإيرانيين القتلى

أعلن المسؤولون اللبنانيون الحداد لمدة ثلاثة أيام على الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان بعد مقتلهما في حادث تحطم مروحية. أصدر رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي التوجيه، فيما قدم شخصيات بارزة بينهم المفتي الجعفري الشيخ أحمد قبلان واللواء عباس إبراهيم التعازي. أشاد حزب الله برئيسي ووصفه بأنه “حامي المقاومة”، مسلطا الضوء على دعمه للجماعات المناهضة لإسرائيل وعلاقته الطويلة الأمد مع المنظمة. أكد المسؤولون دعم إيران التاريخي للبنان ونفوذها الإقليمي.

  1. مسلحون يهاجمون مقر حزب الكتائب في بيروت

أطلق مجهولون يستقلون سيارة دفع رباعي النار على مقر حزب الكتائب في منطقة الصيفي ببيروت. تقوم الأجهزة الأمنية بالتحقيق ومراجعة لقطات المراقبة، وتعمل تحت إشراف القاضي هاني الحجار. أدان الحزب التقدمي الاشتراكي الهجوم، وحث على العدالة السريعة لمنع المزيد من المخاطر الأمنية. أعرب النائب فؤاد مخزومي عن تضامنه مع النائب سامي الجميل وحزب الكتائب، مؤكدا ضرورة الحفاظ على السلم الاهلي والوحدة الوطنية.

=======================

★ مصر وشمال أفريقيا

  1. الرئيس السيسي يعزي إيران في وفاة رئيسي

أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تعازيه القلبية للشعب الإيراني بعد وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان في حادث مأساوي يوم 19 مايو 2024. أعرب الرئيس السيسي في رسالته عن حزنه العميق. التضامن والترحم على الموتى وعزاء ذويهم. أكد دعم مصر للقيادة والشعب الإيراني خلال هذه الفترة العصيبة.

  1. جنوب أفريقيا تشيد بدعم مصر في قضية محكمة العدل الدولية ضد إسرائيل

أشاد زين دانجور، المدير العام لإدارة العلاقات الدولية والتعاون بجنوب أفريقيا، بقرار مصر الانضمام إلى دعوى جنوب أفريقيا ضد إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية. شدد على أهمية مصر على الصعيدين الإقليمي والعالمي، مشيراً إلى دورها الحاسم في دعم الحقوق الفلسطينية. أضاف دانجور خلال مقابلة على القناة الأولى أن المشاركة المصرية تزيد الضغط على إسرائيل ويمكن أن تساعد في تنفيذ شروط وقف إطلاق النار.

  1. مصر تواجه عجزا مائيا بنسبة 55% (وزير المياه في منتدى المياه)

سلط الدكتور هاني سويلم، وزير الري والموارد المائية المصري، الضوء على ندرة المياه الشديدة في البلاد خلال المنتدى العالمي العاشر للمياه في إندونيسيا. أكد أن مصر من بين الدول الأكثر جفافًا، مع قلة هطول الأمطار والاعتماد الكبير على نهر النيل للحصول على 98٪ من المياه المتجددة. هذا الوضع الحرج، بالإضافة إلى تغير المناخ، يترك مصر تعاني من عجز مائي يصل إلى 55% من احتياجاتها. تستهلك الزراعة، التي يعيش فيها أكثر من 50% من المصريين، أكثر من 75% من المياه. يقترب نصيب الفرد من الندرة المطلقة بواقع 500 متر مكعب سنويا.

  1. بنوك أوروبية تستثمر 12.9 مليار دولار في مصر

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي المصرية، في مؤتمر “نحو أفريقيا مستدامة”، إن البنوك الأوروبية استثمرت 12.9 مليار دولار في مصر، لدعم قطاعات مختلفة بما في ذلك التحول الأخضر والطاقة المتجددة. كما أشارت إلى مؤتمر الاستثمار المرتقب مع الاتحاد الأوروبي والذي سيخلق فرصا جديدة ومزيدا من التطوير.

  1. وزير المالية المصري: إيرادات قناة السويس قد تنخفض 60%

أعلن وزير المالية الدكتور محمد معيط، أنه من المتوقع انخفاض إيرادات قناة السويس بنسبة 60% بسبب التوترات في البحر الأحمر. أشار معيط، خلال مؤتمر بجامعة القاهرة، إلى أنه بينما تتراجع إيرادات القناة، فإن النفقات العامة ترتفع بسبب ارتفاع تكاليف التمويل والتضخم، مما أدى إلى زيادة فاتورة الواردات بمقدار 4 مليارات دولار شهريا. كما ارتفع الإنفاق على دعم المواد البترولية ليقترب من 200 مليار جنيه. على الرغم من هذه التحديات، تنفذ مصر تدابير تصحيحية للتخفيف من آثار الأزمات العالمية والإقليمية، مع التركيز على سياسات مرنة والاعتماد على القطاع الخاص لدفع النمو المستدام.

  1. أطراف سودانية تطالب بالاتفاق على إنهاء الحرب وإقامة دولة علمانية

يهدف “إعلان نيروبي”، الذي تم التوقيع عليه تحت رعاية الرئيس الكيني ويليام روتو، إلى إنشاء دولة علمانية في السودان، تضمن الابتعاد عن كافة الأديان والثقافات والهويات. وقع الاتفاق رئيس الوزراء السوداني السابق عبد الله حمدوك، وزعيم حركة تحرير السودان عبد الواحد محمد النور، وزعيم الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال عبد العزيز الحلو. يدعو إلى إنهاء الحرب، وإقامة حكم مدني بمشاركة متساوية، وتقاسم عادل للسلطة والثروة. كما يمنح الإعلان الجماعات السودانية حق تقرير المصير إذا كان هناك خلاف حول هذه المبادئ في الدستور الدائم.

=======================

★ تركيا

  1. تركيا تنشر طائرات بدون طيار ورجال إنقاذ لمساعدة إيران بعد تحطم المروحية الرئاسية

في أعقاب تحطم المروحية الذي أدى إلى مقتل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، تحركت تركيا بسرعة للمساعدة في عمليات البحث والإنقاذ. استجابت وكالة إدارة الكوارث التركية (آفاد) لطلب إيران من خلال نشر طائرة هليكوبتر للبحث والإنقاذ ذات رؤية ليلية، و32 من رجال الإنقاذ، وست مركبات. لعبت وزارة الدفاع الوطني التركية دورًا محوريًا من خلال تخصيص مركبة جوية بدون طيار من طراز Akinci (UAV) وطائرة هليكوبتر من طراز Cougar قادرة على الرؤية الليلية. حددت طائرة أكينجي بدون طيار مصدرًا للحرارة في وقت مبكر من يوم الاثنين، يشتبه في أنه حطام المروحية المحطمة. ساعدت هذه التكنولوجيا المتقدمة بشكل كبير فرق البحث التي تعمل في ظل الظروف الجوية الصعبة في التضاريس الجبلية في مقاطعة أذربيجان الشرقية. على الرغم من الظروف الجوية المعاكسة والتضاريس الصعبة، فإن الجهود المنسقة بين تركيا وإيران تجسد العلاقات الثنائية القوية والتعاون الدولي أثناء الأزمات.

=======================

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰الفينيق الباكر 17 مايو 2024

=======================

🔗تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

    Subject:

    Your Voice:

    Your Name

    Your Email

    Word File:

    للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

    Scroll to Top

    To subscribe to our daily mailing list, fill out the following form: