ACLS

الشعب الإيراني يرجح تورط نجل المرشد الأعلى في وفاة رئيسي

جدول المحتويات

Listen to this article

أهم العناوين:

  • إيران تجري الانتخابات الرئاسية في 28 يونيو
  • السفير الأمريكي: تطبيع العلاقات بين إسرائيل والسعودية يتطلب هدنة في غزة
  • أزمة المياه في العراق: الاتفاقيات مع تركيا تفشل في تحقيق النتائج
  • مصر تعاني من نقص المياه وتحذر إثيوبيا من ارتفاع سد النهضة
  • تركيا: مروحية رئيسي لم ترسل أي إشارات قبل التحطم

=======================

★ إيران

  1. الإيرانيون يوجهون أصابع الاتهام إلى نجل المرشد الأعلى بعد وفاة رئيسي

تتزايد التكهنات بين الإيرانيين على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن تورط مجتبى خامنئي، نجل المرشد الأعلى، في وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي. يُعتبر مجتبى من أبرز المرشحين لخلافة والده، ويعتقد الكثيرون أن رئيسي كان منافسًا محتملاً له، وأن وفاته كانت مدبرة وليست عرضية. ورغم عدم وجود أدلة تدعم هذه الادعاءات، فإن انعدام الثقة في المؤسسات الإيرانية يعزز انتشار هذه الشائعات.

  1. هل تم حذف رئيسي من قائمة خلافة المرشد الأعلى؟

أفادت مصادر لرويترز أنه تمت إزالة إبراهيم رئيسي من قائمة الخلفاء المحتملين للمرشد الأعلى علي خامنئي قبل ستة أشهر. اتخذ مجلس الخبراء هذا القرار بسبب تراجع شعبية رئيسي وسوء إدارته للوضع الاقتصادي. ورغم الضغوط التي مارسها رجال الدين المؤثرون لإعادته إلى القائمة، إلا أن القرار ظل ثابتاً.

  1. النظام الإيراني يبدأ الحداد على الرئيس رئيسي

بدأت إيران مراسم جنازة تستمر خمسة أيام للرئيس إبراهيم رئيسي، الذي توفي في حادث تحطم طائرة هليكوبتر يوم الأحد. تجمعت الحشود في تبريز، المدينة الأقرب لموقع الحادث، حيث بدأ الموكب. سيتم نقل جثمان رئيسي إلى قم، ثم إلى طهران، حيث تم إعلان عطلة رسمية للمراسم. سيؤم المرشد الأعلى الإيراني آية الله خامنئي الشعائر الدينية في طهران قبل دفن رئيسي في مشهد.

  1. إيران تجري انتخابات رئاسية في 28 يونيو

تولى النائب الأول للرئيس محمد مخبر القيادة بناء على توجيهات المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي. وقرر مجلس يضم رئيس البرلمان ورئيس السلطة القضائية والمخبر موعد الانتخابات. سيتم تسجيل المرشحين في الفترة من 30 مايو إلى 3 يونيو، على أن تستمر فترة الحملة من 12 إلى 27 يونيو.

  1. تعيين قائد جديد في هيئة الخلافة في إيران

ولد موحدي كرماني عام 1931 ويبلغ من العمر 93 عامًا، لكنه يبدو لائقًا نسبيًا مقارنةً بأعضاء آخرين في مجلس الشيوخ من كبار السن والمرضى. تم انتخابه رئيسًا لمجلس خبراء القيادة الإيراني، الهيئة المسؤولة عن اختيار المرشد الأعلى المقبل. سيحل رجل الدين البالغ من العمر 93 عامًا محل آية الله أحمد جنتي الذي تجاوز عمره 100 عام. حصل موحدي كرماني على 55 صوتًا من أصل 83 عضوًا حاضرًا. الآن، تم تكليف موحدي كرماني، وهو شخصية محافظة ذات تاريخ سياسي طويل، بتوجيه المجلس خلال هذه الفترة المهمة.

  1. غضب من التعازي الأمريكية في وفاة رئيسي

أثارت تعازي إدارة بايدن في وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ردود فعل عنيفة من المشرعين الأمريكيين والنشطاء الإيرانيين الأمريكيين. أعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية ماثيو ميلر عن “تعازيه الرسمية” بعد وفاة رئيسي في حادث تحطم مروحية. أدان النقاد، مثل السيناتور توم كوتون، هذه اللفتة، ووصفوا رئيسي بأنه “جزار طهران” لدوره في عمليات الإعدام الجماعية. ووصفها الناشط مسيح علي نجاد بأنها “صفعة” لضحايا النظام. ويمتد الجدل إلى الأمم المتحدة وحلف شمال الأطلسي، الذين تعرضت تعزيتهم الانتقادات أيضًا.

=======================

★إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. إسرائيل تتبنى عملية رفح المحدودة؛ الولايات المتحدة لن تعترض

قررت إسرائيل عدم شن هجوم كبير في رفح بغزة، واختارت عملية محدودة بعد مناقشات مع الولايات المتحدة، وفقًا لما ذكره ديفيد إجناتيوس المحلل في صحيفة واشنطن بوست. تهدف هذه الخطة الجديدة إلى تقليل الخسائر في صفوف المدنيين. ألمحت الاجتماعات الأخيرة التي عقدها مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان مع المسؤولين السعوديين والإسرائيليين إلى نهاية تدريجية للقتال والتركيز على الحكم في مرحلة ما بعد الحرب.

  1. غالانت يدين طلب المحكمة الجنائية الدولية مذكرة اعتقال للقادة الإسرائيليين

انتقد وزير الدفاع يوآف غالانت طلب المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية إصدار أوامر اعتقال ضده وضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وثلاثة من قادة حماس، وصفها بأنها مقارنة “حقيرة”. دافع جالانت عن حق إسرائيل في الدفاع عن النفس وعن جهودها لتسهيل المساعدات الإنسانية أثناء قتالها لحماس. رفض اتهامات المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان بارتكاب جرائم حرب ضد القادة الإسرائيليين وأدان المقارنة بين حماس وإسرائيل. شدد جالانت على أن إسرائيل لا تعترف بسلطة المحكمة الجنائية الدولية وانتقد محاولة تقويض دفاع إسرائيل وجهودها لتأمين إطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حماس.

  1. بايدن ينتقد المحكمة الجنائية الدولية لمساواة إسرائيل وحماس

ضمن فعالية شهر التراث اليهودي الأمريكي، أدان الرئيس الأمريكي جو بايدن قرار المحكمة الجنائية الدولية بطلب إصدار أوامر اعتقال بحق القادة الإسرائيليين. انتقد بايدن المحكمة الجنائية الدولية لمساواة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع يوآف غالانت بقادة حماس، مؤكدا دعم الولايات المتحدة لإسرائيل في هزيمة حماس. شدد على أنه لا يوجد تكافؤ بين إسرائيل وحماس. كما أدان وزير الخارجية أنتوني بلينكن تصرفات المحكمة الجنائية الدولية، مشيرًا إلى أنها تقوض جهود السلام. وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو قرار المحكمة الجنائية الدولية بأنه وصمة عار وشكل جديد من معاداة السامية.

  1. هرتزوغ: التطبيع مع السعودية سيغير قواعد اللعبة

صرح الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ أن تطبيع العلاقات مع المملكة العربية السعودية هو احتمال حقيقي سيكون بمثابة تحول في المنطقة. وفي حديثه في القدس، سلط هرتسوغ الضوء على لقاء عقد مؤخرا مع مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، الذي أشار إلى إمكانية اتخاذ مثل هذه الخطوة. وصف هرتزوغ ذلك بأنه انتصار تاريخي على القوى المعارضة للسلام. تركزت مباحثات سوليفان في السعودية مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على الاتفاق الاستراتيجي الثنائي والتقدم في القضية الفلسطينية. وتدرس الرياض توقيت هذا الإعلان، وربما ربطه بالتقدم نحو إقامة الدولة الفلسطينية.

  1. السفير الأمريكي: التطبيع الإسرائيلي السعودي يتطلب هدنة في غزة

صرح السفير الأمريكي لدى إسرائيل يوم الثلاثاء أن إضفاء الطابع الرسمي على العلاقات الإسرائيلية السعودية بموجب اتفاق ثلاثي تشارك فيه واشنطن يتطلب تهدئة الصراع في غزة ومناقشة مستقبل الحكم الفلسطيني. شدد السفير جاك ليو على الحاجة إلى فترة من الهدوء في غزة وإجراء حوار حول الحكم الفلسطيني. أعرب عن أن هذه الفائدة الاستراتيجية تبرر خطورة مثل هذه المناقشات. أكد مصدر سعودي أن التطبيع لن يتم دون ضمانات حقيقية لحل الدولتين. تشير التقارير أيضًا إلى أن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان اقترح صفقة تتضمن تعاونًا أمنيًا إقليميًا واستثمارات كبيرة في غزة.

  1. فرنسا تؤيد تحرك المحكمة الجنائية الدولية ضد إسرائيل وتختلف عن حلفائها الغربيين

على النقيض من حلفائها الغربيين، أعربت فرنسا عن دعمها لاستقلال المحكمة الجنائية الدولية بعد أن سعى المدعي العام فيها إلى إصدار أوامر اعتقال بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، ووزير الدفاع جالانت، وثلاثة من زعماء حماس. ذكرت وزارة الخارجية الفرنسية أن باريس تدعم المحكمة الجنائية الدولية وتحارب الإفلات من العقاب، وأدانت هجمات حماس في 7 أكتوبر/تشرين الأول. ستتخذ الدائرة التمهيدية بالمحكمة الجنائية الدولية قرارًا بشأن أوامر الاعتقال. انتقدت فرنسا إسرائيل بسبب سقوط ضحايا من المدنيين في غزة وعدم كفاية المساعدات الإنسانية. يتناقض هذا الموقف مع موقف المملكة المتحدة وإيطاليا والولايات المتحدة.

  1. المسؤولون الإسرائيليون يستولون على معدات وكالة أسوشيتد برس ويوقفون البث المباشر لغزة

صادر مسؤولون إسرائيليون كاميرا وكالة أسوشيتد برس ومعدات البث في سديروت، متهمين إياها بانتهاك قانون جديد للإعلام من خلال تقديم صور لقناة الجزيرة. أدانت وكالة الأسوشييتد برس هذا الإجراء، قائلة إنه يتوافق مع قواعد الرقابة العسكرية الإسرائيلية. وزعمت وزارة الاتصالات أن بث وكالة الأسوشييتد برس ينتهك اللوائح الأمنية وحذرت وكالة الأسوشييتد برس من قبل. تأتي هذه الخطوة في أعقاب قرار الحكومة بإغلاق مكاتب الجزيرة في إسرائيل. انتقد زعيم المعارضة يائير لابيد عملية الاستيلاء، وسلط الضوء على سجل وكالة الأسوشييتد برس المرموق. ولطالما اتهمت إسرائيل قناة الجزيرة بالتحيز والتحريض.

=======================

★ العراق

  1. المحكمة العليا في بغداد ترفض طلبات إجراء انتخابات إقليم كوردستان

رد مجلس القضاء الأعلى في العراق، اليوم، على التماس قدمه رئيس وزراء إقليم كردستان مسرور بارزاني، ضد المفوضية العليا لشؤون الانتخابات. أبطلت المحكمة أمر الدولة وأعلنت عدم دستورية المادة الثانية من نظام التسجيل. يأتي ذلك بعد جلسة مؤجلة يوم الأحد لمعالجة القضايا الرئيسية في برلمان كردستان، والتي ستبدأ الآن بدون قضاة المفوضية. في 7 مايو 2024، أصدرت اللجنة العليا أمراً حكومياً بشأن نظام تسجيل الكيانات، يفيد بعدم إقراره لانتخابات كردستان رقم 7 لعام 2024.

  1. أزمة رئاسة البرلمان تكشف الانقسامات السنية

ويشهد المشهد السياسي العراقي انقساماً عميقاً، وخاصة بين القوى السنية، بشأن انتخاب رئيس البرلمان.محمد الحلبوسي بلا معارضة وقد تسبب عرضه لهذا المنصب في استياء الزعماء السنة الآخرين. ويهدد التأخير في انتخاب رئيس جديد للعملية التشريعية، مع احتمال تعثر القوانين المهمة. ويحذر محللون من أن المصالح الشخصية والحزبية تطغى على الاهتمامات الوطنية، مما يشكل انتهاكا للدستور والأعراف القانونية. كما أدت الأزمة إلى تهديدات بفضح الفساد بين القادة البارزين، وتسليط الضوء على الصراعات الداخلية والصراع على السلطة، مما زاد من زعزعة استقرار المشهد السياسي في العراق.

  1. أزمة المياه في العراق: الاتفاقيات التركية تفشل في التنفيذ

تستمر أزمة المياه في العراق مع فشل تركيا في تعديل سياساتها، مما يحرم العراق من حصته المشروعة من المياه. على الرغم من الاتفاقيات الأخيرة بين بغداد وأنقرة، إلا أنها لا تزال غير فعالة. لجنة المياه والأهوار النيابية تحث العراق على الاستفادة من قرارات القمة العربية في المنامة لتأمين حقوقه المائية. تواصل تركيا حجب التوزيع العادل للمياه، مما يؤدي إلى تفاقم أزمة الجفاف في العراق. شددت القمة العربية على أهمية الأمن المائي للعراق والدول الأخرى، وحثت على التضامن والعمل ضد الإجراءات الأحادية التي تهدد المصالح المائية.

=======================

★ اليمن

  1. الحوثيون يعلنون إسقاط الطائرة الأمريكية الخامسة بدون طيار في اليمن

أعلن المتحدث باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع، اليوم الثلاثاء، أن دفاعاتهم الجوية أسقطت طائرة مسيرة أمريكية أخرى من طراز MQ9 في محافظة البيضاء وسط اليمن. هذه هي الطائرة الخامسة من نوعها التي يتم إسقاطها منذ يناير/كانون الثاني. يأتي الحادث الأخير في أعقاب حوادث مماثلة في محافظات مأرب وصعدة والحديدة. بثت وسائل الإعلام العسكرية في صنعاء مؤخرا لقطات لهذه الأحداث. شدد اللواء سريع على جهود اليمن المستمرة لتعزيز دفاعاتها الجوية، بهدف تحييد القوات الجوية للتحالف السعودي الإماراتي والآن الأمريكي البريطاني، رداً على دعم اليمن لغزة.

  1. جهاز قمعي جديد أنشأته مليشيات الحوثي في صنعاء

أفادت وسائل إعلام محلية بأن مليشيا الحوثي أنشأت جهازاً استخباراتياً جديداً تحت اسم “جهاز الأمن والمخابرات الشرطية” بقيادة علي حسين بدر الدين الحوثي، نجل مؤسس الميليشيا. تهدف هذه الوكالة إلى قمع المعارضة الشعبية المتزايدة بدأت بالفعل عملياتها، بما في ذلك الاحتفاظ بسجون سرية واحتجاز الأفراد. كثفت مليشيا الحوثي جهودها لمحاربة ما تسميها بالخلايا التخريبية والمعارضة، مما يعكس الرفض المجتمعي المتزايد. أفاد أهالي المختطفين الجدد عن عمليات نقل غير متوقعة إلى أماكن مجهولة، مما يشير أيضًا إلى تشكيل الوكالة.

  1. المبعوث الأمريكي ليندر كينغ يبدأ جولة خليجية لبحث السلام في اليمن

يبدأ المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن، تيم ليندر كينغ، جولة خليجية هذا الأسبوع لبحث السلام في اليمن ووقف الهجمات البحرية للحوثيين في البحر الأحمر. ستشمل الجولة زيارات إلى المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وعمان، حيث سيلتقي ليندر كينغ مع المسؤولين الإقليميين لمعالجة الخطوات اللازمة لتهدئة الوضع ودعم الشعب اليمني. شددت وزارة الخارجية الأمريكية على التهديد الذي تشكله هجمات الحوثيين المستمرة على المساعدات الإنسانية والتقدم نحو حل دائم.

=======================

★ الخليج

  1. الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية تقتربان من إبرام اتفاقية دفاع ثنائية نهائية

تقترب الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية من وضع اللمسات النهائية على اتفاقية دفاع ثنائية، وفقًا للبيت الأبيض. صرح المتحدث باسم الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، أنه تم إحراز تقدم كبير، وأن الصفقة على وشك الانتهاء. سيتضمن الاتفاق ضمانات أمريكية رسمية للدفاع عن المملكة العربية السعودية وإتاحة الوصول إلى الأسلحة الأمريكية المتقدمة، مقابل قيام المملكة العربية السعودية بوقف مشتريات الأسلحة الصينية والحد من استثمارات بكين. تشمل المناقشات احتمال بيع طائرات مقاتلة من طراز F-35 إلى المملكة العربية السعودية، على الرغم من أن أي صفقة يجب أن تضمن ألا تؤدي الأسلحة الأمريكية المباعة في المنطقة إلى تقويض التفوق العسكري لإسرائيل.

  1. الكويت والولايات المتحدة توقعان اتفاقيات عسكرية ودفاعية

وقعت الكويت والولايات المتحدة، الثلاثاء، عدة اتفاقيات عسكرية ودفاعية خلال اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة. ترأس الجانب الكويتي رئيس الأركان العامة الفريق الركن طيار بندر المزين، والجانب الأمريكي نائب مساعد وزير الدفاع دانييل شابيرو. تهدف هذه الاتفاقيات إلى تعزيز العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون العسكري وتوسيع التنسيق المشترك. عقدت ورش عمل لمناقشة التعاون الدفاعي والقضايا ذات الصلة. حضر حفل التوقيع سفيرة الكويت الشيخة شيخة الزين الصباح والسفيرة الامريكية كارين ساساهارا وكبار المسؤولين العسكريين من البلدين.

  1. قطر تقول من السابق لأوانه مناقشة تسليم إسماعيل هنية إلى المحكمة الجنائية الدولية

صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية القطرية، الدكتور ماجد الأنصاري، بأنه من السابق لأوانه مناقشة تسليم زعيم حركة حماس إسماعيل هنية إلى المحكمة الجنائية الدولية. شدد الأنصاري على أن قطر ليست جزءا من نظام المحكمة الجنائية الدولية لكنها تمتثل لالتزاماتها، وتدين استهداف المدنيين وتتمسك بالعدالة. أكد مجددا جهود الوساطة القطرية، وحث المجتمع الدولي على إنهاء الصراع. شدد الأنصاري على محادثات وقف إطلاق النار الجارية والتزام قطر بتخفيف الأزمة الإنسانية في غزة، وأدان التصعيد في رفح ووصفه بأنه يساهم في أعمال العنف.

=======================

★ سوريا

  1. نظام الأسد يقول إن أسماء الأسد مصابة بسرطان الدم

أعلنت الرئاسة السورية، الثلاثاء، إصابة أسماء الأسد بسرطان الدم النقوي الحاد. بعد ظهور الأعراض السريرية والفحوصات الطبية المكثفة، تم التأكد من أنها ستخضع لعلاج متخصص يتطلب العزل والتباعد الاجتماعي. يأتي هذا التطور بعد خمس سنوات من إعلان شفائها من سرطان الثدي. كانت أسماء الأسد قد أعلنت عام 2019 انتصارها على المرض، معبرة عن امتنانها وصمودها طوال رحلة علاجها.

  1. فرنسا تبدأ أول محاكمة لمسؤولين سوريين في جرائم حرب

بدأت فرنسا أول محاكمة لجرائم حرب ضد مسؤولين في النظام السوري. تحاكم محكمة الجنايات في باريس علي مملوك وجميل حسن وعبد السلام محمود غيابيا لدورهم في مقتل السوريين الفرنسيين مازن وباتريك الدباغ. تم القبض على عائلة الدباغ في دمشق عام 2013 وزُعم أنها تعرضت للتعذيب حتى الموت. تمثل هذه المحاكمة المرة الأولى التي تتناول فيها المحاكم الفرنسية الجرائم التي ترتكبها السلطات السورية. وصف المحامي كليمنس بيكتارت الأمر بأنه “تتويج لمعركة قانونية طويلة”.

  1. السوريون يواجهون ارتفاع أسعار الوقود بسبب السرقة وارتفاع الأسعار

أفادت وسائل إعلام مرتبطة بنظام الأسد أن مديريات التموين ضبطت ما قيمته 700 مليون ليرة من الديزل والبنزين المسروق من محطات الوقود في دمشق وحمص وحماة. أبرز الخبير الاقتصادي زياد غصن أن السوريين يدفعون ثمناً مضاعفاً للوقود بسبب السرقة الممنهجة والارتفاع التعسفي في الأسعار. ينتقد آليات التسعير الغامضة التي تتبعها الحكومة، والتي تشمل الرسوم الجمركية المرتفعة والأقساط الإضافية. يقول غصن إن هذا النهج يغذي التضخم ويثقل كاهل المواطنين، الذين يدفعون الأسعار المتضخمة الآن وسيتحملون تكلفة سداد الديون الوطنية في المستقبل. يمثل هذا الارتفاع الخامس لأسعار النفط في عام 2024 من قبل النظام.

=======================

لبنان

  1. غارة جوية إسرائيلية تقتل قائد الصواريخ في حزب الله

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه قتل قاسم سقلاوي، قائد القوات الصاروخية لحزب الله في القطاع الساحلي، خلال غارة جوية في صور، لبنان. كان الصقلاوي مسؤولا عن عدة هجمات صاروخية على إسرائيل. في أعقاب إطلاق حزب الله صاروخاً باتجاه الجليل الغربي، ضربت القوات الإسرائيلية منصة إطلاق في جنوب لبنان. أكد حزب الله استهداف جنود إسرائيليين قرب موقع الراهب العسكري على الحدود اللبنانية. أسفرت الغارات الإسرائيلية الأخيرة في جنوب لبنان عن مقتل خمسة أشخاص، من بينهم أربعة من مقاتلي حزب الله.

  1. قطر تستضيف جنبلاط لبحث الأزمة اللبنانية

يزور وليد جنبلاط، الرئيس السابق للحزب التقدمي الاشتراكي، قطر لإجراء محادثات حول القضايا الإقليمية واللبنانية. التقى برئيس الوزراء القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، وناقش معه النزاع في غزة، والوضع في لبنان، وجهود قطر من أجل السلام. أشاد جنبلاط بدور قطر في السعي لوقف إطلاق النار في غزة ومساعدة لبنان من خلال اللجنة الخماسية. حث في كلمته أمام الجالية اللبنانية في الدوحة على الوحدة الوطنية وتجنب الخلاف السياسي. شدد جنبلاط على ضرورة التضامن وسط الصراعات الإسرائيلية المستمرة، وشدد على أهمية حل الأزمة الرئاسية في لبنان وقضايا الحدود.

=======================

★ مصر وشمال أفريقيا

  1. مصر المتعطشة للمياه تحذر إثيوبيا بشأن ارتفاع سد النيل

حذر وزير الري والموارد المائية المصري، الدكتور هاني سويلم، من مخاطر الإجراءات الأحادية لرفع ارتفاع سد النهضة الإثيوبي الكبير. في كلمته أمام منتدى المياه العالمي العاشر في بالي، أكد سويلم على ضرورة التعاون الدولي والالتزام بالمبادئ القانونية في إدارة موارد المياه العابرة للحدود. سلط الضوء على ندرة المياه الشديدة التي تواجهها مصر، حيث يوفر نهر النيل 98٪ من مياهها. أدت الخطوات الأخيرة التي اتخذتها إثيوبيا لملئ السد دون تنسيق إلى زيادة التوترات. إن نصيب الفرد من إمدادات المياه في مصر منخفض للغاية، مما يؤدي إلى تفاقم تحديات الأمن الغذائي.

  1. إيطاليا قلقة من النشاط العسكري الروسي في تونس

أفادت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية أن الحكومة الإيطالية تشعر بالقلق إزاء احتمال تسلل عسكري روسي إلى تونس. أشار الكاتب باولو ماستروليلي إلى التحركات الاستراتيجية التي تقوم بها روسيا في ليبيا والجزائر ومنطقة الساحل بهدف توسيع نفوذها. أدت المشاهدات الأخيرة لطائرات تهبط في مطار جربة، وهي جزيرة تونسية قريبة من ليبيا، إلى تفاقم هذه المخاوف. لا تزال الطبيعة الدقيقة للأنشطة غير واضحة، مما يسبب عدم ارتياح بين المسؤولين الإيطاليين والأمريكيين بشأن الأهداف المحتملة لهذه المناورات.

  1. تعليق المفاوضات بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان بسبب مشاركة قوات الدعم السريع

أعلن وزير الدفاع السوداني، ياسين إبراهيم، تعليق المفاوضات بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان، بقيادة عبد العزيز الحلو، إلى أجل غير مسمى. كانت المحادثات، التي تجري في جوبا، تهدف إلى تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتضررة من النزاع في ولايتي جنوب وغرب كردفان والنيل الأزرق. جاء تعليق المفاوضات بعد إصرار الحركة الشعبية لتحرير السودان على إشراك قوات الدعم السريع في المحادثات، وهو ما أثار انتقادات الوزير إبراهيم. اتهم وزير الدفاع الحركة الشعبية بالانحياز إلى قوات الدعم السريع التي تواجه اتهامات بارتكاب انتهاكات، كما أعرب عن رفض الحكومة لمطالب الحركة المتعلقة بإيصال المساعدات. طالبت الحركة الشعبية لتحرير السودان بتوزيع المساعدات على جميع الولايات المتضررة من الحرب في وقت واحد، مما أدى إلى تعقيد الأمور ووصولها إلى طريق مسدود.

=======================

★ تركيا

  1. أردوغان يدعو إلى دستور جديد يناسب “تركيا الجديدة”

أكد الرئيس رجب طيب أردوغان مجددًا التزامه بصياغة دستور جديد لتركيا، مشيرًا إلى أن الدستور الحالي، الذي تأثر بالانقلابات السابقة، قد أصبح قديمًا وغير ملائم للأوضاع الحالية. أوضح أردوغان أن هناك حاجة ملحة لدستور مدني ليبرالي يوجه الأمة نحو المستقبل ويعكس تطلعات “تركيا الجديدة”. في سياق متصل، حث أردوغان حليفه، دولت بهجلي، على اتخاذ خطوات لإغلاق الأحزاب الكردية ودعم الأحكام القضائية الصارمة الأخيرة ضد القادة الأكراد. أعرب عن ارتياحه للأحكام الصادرة في قضية “احتجاجات كوباني”، مؤكداً على موقفه الحازم تجاه القضايا الأمنية. كما أعلن الرئيس التركي عن اعتقالات جديدة ضمن حركة غولن، مشددًا على الجهود المستمرة للحكومة في القضاء على المعارضة وتعزيز الأمن القومي. تعكس هذه التحركات استراتيجية أردوغان للحفاظ على استقرار البلاد وتوجيهها نحو مستقبل يتماشى مع رؤيته لـ”تركيا الجديدة”.

  1. اهتمام عالمي بالطائرة التركية بدون طيار Bayraktar Akıncı بعد مهمة البحث عن المروحيات الإيرانية

حظيت الطائرة التركية بدون طيار Bayraktar Akıncı باهتمام دولي واسع عقب نجاحها في تحديد موقع حطام طائرة هليكوبتر كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وكبار المسؤولين. نجحت الطائرة، التي أرسلتها تركيا في مهمة بحث وإنقاذ، في تحديد موقع التحطم في شمال غرب إيران قبل العودة إلى قاعدتها بعد رسم مسار الهلال والنجمة في السماء، في إشارة إلى العلم التركي. سلطت وسائل الإعلام العالمية، بما في ذلك CNN International وAP وAl Monitor، الضوء على الدور الرئيسي الذي لعبته الطائرة بدون طيار وقدراتها المتقدمة. أشارت التقارير إلى أن هذه المهمة الناجحة تعزز من أهمية تركيا المتزايدة في مجال تكنولوجيا الطائرات بدون طيار، وتساهم في زيادة صادرات البلاد الدفاعية، مما يعكس براعتها الابتكارية في تنفيذ العمليات الحاسمة.

  1. تركيا تقول إن مروحية رئيسي لم ترسل أي إشارات قبل تحطمها

صرح وزير النقل التركي، عبد القادر أورال أوغلو، أن المروحية التي كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية لم ترسل أي إشارات قبل تحطمها يوم الأحد. أوضح أورال أوغلو أن نظام الإشارة لم يتم تفعيله على الأرجح أو أن المروحية كانت تفتقر إلى مثل هذا النظام، مما منع استقبال أي إشارات كان من شأنها أن تنبههم في حال عمل النظام بشكل طبيعي. لم يحدد الوزير ما إذا كان يشير إلى جهاز الإرسال والاستقبال أو منارة الاستغاثة، مشيراً إلى أن الأمر لا يزال قيد التحقيق لمعرفة الأسباب الدقيقة وراء ذلك.

  1. تركيا والصين توقعان اتفاقية للتعاون في مجال الطاقة

وقعت تركيا والصين مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون في مجالات الطاقة النووية والمتجددة. جاءت هذه الاتفاقية خلال زيارة وزير الطاقة التركي، ألب أرسلان بيرقدار، إلى بكين، حيث ناقش فرص التعاون مع المسؤولين الصينيين، مركزًا على المعادن المهمة، والعناصر الأرضية النادرة، ومشاريع الطاقة المختلفة. تهدف الاتفاقية إلى تنفيذ مشاريع ملموسة بسرعة، مع التركيز بشكل خاص على تخزين الطاقة والهيدروجين. من المتوقع أن تسهم هذه الشراكة في تعزيز جهود تركيا نحو إزالة الكربون وتقليل انبعاثات الكربون في البلاد. كما أكد بيرقدار على أهمية تطوير المشاريع المشتركة، مشددًا على الحاجة إلى مناهج محلية في مساعي الطاقة النووية المستقبلية، مما يعزز البنية التحتية للطاقة في تركيا ويسهم في تحقيق أهدافها البيئية والاقتصادية.

  1. أردوغان يعلن يوم حداد وطني على وفاة الرئيس الإيراني

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، يوم حداد وطني على وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية الإيراني، ومرافقيهما الذين لقوا حتفهم في تحطم مروحية يوم الأحد الماضي. جاء هذا الإعلان في حديث أردوغان بعد اجتماع لمجلس الوزراء، حيث أكد تضامن تركيا العميق مع الشعب الإيراني خلال هذه الفترة المأساوية، مشيرًا إلى عمق الروابط بين البلدين وأهمية الوقوف إلى جانب الجيران في الأوقات العصيبة.

=======================

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰الفينيق الباكر 20 مايو 2024

=======================

🔗تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

    Subject:

    Your Voice:

    Your Name

    Your Email

    Word File:

    للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

    Scroll to Top

    To subscribe to our daily mailing list, fill out the following form: