ACLS

حماس ترفض اقتراح بايدن بوقف إطلاق النار، وحزب الله يرد على مقتل قائده، والحوثيون والمقاومة العراقية يستهدفون حيفا

جدول المحتويات

Listen to this article

أهم العناوين: 

  • حماس تغير شروط وقف إطلاق النار في غزة؛ الآمال الإسرائيلية في التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار تتضاءل
  • غارة إسرائيلية تقتل قائدًا كبيرًا في حزب الله، وحزب الله بـ 215 صاروخًا
  • مسيرات الحوثي المائية تضرب سفينة أمريكية، والولايات المتحدة ترد
  • محكمة إيرانية “تأمر” الولايات المتحدة بدفع 2.88 مليار دولار مقابل هجوم الأهواز الإرهابي عام 2018
  • انفجار خزانات النفط يتسبب في حريق هائل بالقرب من أربيل

=======================

إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. حماس تغير شروط وقف إطلاق النار في غزة؛ الآمال الإسرائيلية تتضاءل

بحسب ما ورد، طالبت حماس بإدخال تعديلات على اقتراح الرئيس الأمريكي جو بايدن لوقف إطلاق النار في غزة، سعياً إلى رفع الحصار وانسحاب القوات الإسرائيلية من محور فيلادلفيا في المرحلة الأولية، يليه انسحاب شامل من غزة ووقف إطلاق النار. رفضت حماس صفقة تبادل الأسرى المقترحة، ووصفتها بأنها واحدة من العروض الأكثر مرونة حتى الآن. أصرت حماس على مشاركة الأونروا والأمم المتحدة في اتفاق وقف إطلاق النار وبدعم من الصين وروسيا وتركيا. تضمن قطر ومصر الاتفاق، بما في ذلك إعادة إعمار غزة، خلال 3 إلى 5 سنوات. في رد فعل على مطالب حماس، أعرب مسؤولون إسرائيليون عن تشاؤمهم من إمكانية التوصل إلى أي اتفاق لوقف إطلاق النار في هذه المرحلة.

  1. الاجتماع الذي تقوده الولايات المتحدة يعزز التعاون العسكري الإسرائيلي العربي 

اجتمع القائد العام الإسرائيلي، الجنرال هرتزي هاليفي، مع نظرائه من البحرين والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والأردن ومصر في البحرين، بتيسير من القيادة المركزية الأمريكية. يهدف هذا التجمع السري إلى تعزيز التعاون الأمني ​​الإقليمي الذي يركز على التعاون في مجال الدفاع الجوي والصاروخي، خاصة بعد أن نجحت إسرائيل في التصدي لهجوم صاروخي إيراني غير مسبوق وهجوم بطائرات بدون طيار في 13 أبريل/نيسان. بحسب ما ورد، كان الدفاع الصاروخي والطائرات بدون طيار الإسرائيلي في 13 أبريل/نيسان مدعوماً بمعلومات استخباراتية مشتركة بين الأردن والسعودية. العربية، مما يشير إلى أن دول المنطقة ترى تهديدًا مشتركًا من الترسانة الإيرانية.

=======================

لبنان

  1. غارة إسرائيلية تقتل قائدًا كبيرًا في حزب الله، مما أدى إلى الرد بـ 215 صاروخًا

وجهت إسرائيل ضربة قوية لحزب الله بتصفية القائد الكبير طالب سامي عبد الله، المعروف باسم أبو طالب، في غارة على منزل بالقرب من صور، جنوب لبنان، يوم الثلاثاء. تمثل هذه العملية أهم استهداف لزعيم حزب الله من قبل إسرائيل منذ بداية الصراع. تشير التقارير إلى أن وفاة أبو طالب، مع ثلاثة قادة آخرين، حدثت خلال اجتماع أمني. ردا على ذلك، أطلق حزب الله وابلا من 215 صاروخا على شمال إسرائيل، مما أدى إلى انطلاق صفارات الإنذار على نطاق واسع وبدء الحرائق في شمال إسرائيل. تصاعد الصراع أكثر عندما شنت إسرائيل غارات جوية ضد خلايا حزب الله ومنشآت تخزين الأسلحة. أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح الخميس، أنه قصف عدة مبان يستخدمها حزب الله في عيتا الشعب بجنوب لبنان، واستهدف بنى تحتية أخرى لحزب الله في عيناتا.

=======================

سوريا

  1. المملكة المتحدة تقول إن النظام السوري لا يزال يمتلك أسلحة كيميائية

قال ممثل للمملكة المتحدة أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة هذا الأسبوع إن نظام الأسد لا يزال يحتفظ بمخزون كبير من الأسلحة الكيميائية، مع وجود آلاف الذخائر وأطنان من المواد الكيميائية في عداد المفقودين. ويشير التحليل الذي أجري في نيسان/أبريل 2023 إلى أن النظام السوري يواصل إنتاج الأسلحة الكيميائية، وعلى الرغم من الجهود التي تبذلها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، لم يقدم نظام الأسد إعلاناً كاملاً عن مخزونه كما هو مطلوب بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2118. رداً على ذلك، أدان المبعوث الإيراني لدى الأمم المتحدة ستار أحمدي “التسييس” في قضية الأسلحة الكيميائية السورية وجادل بأنها تقوض اتفاقية الأسلحة الكيميائية ومصداقية منظمة حظر الأسلحة الكيميائية. أشاد بامتثال الأسد لالتزامات منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، مشيراً إلى تقديم النظام مؤخراً لتقريره رقم 126 والتعاون في المناقشات الفنية.

  1. عودة تنظيم داعش في غرب وشمال شرق سوريا: مقتل 16 جندياً من نظام الأسد

يتصاعد تنظيم داعش من جديد في غرب وشمال شرق سوريا، حيث تسلط العمليات الأخيرة الضوء على قوته المتنامية. في هجوم مفاجئ في وقت سابق من هذا الأسبوع، قُتل 16 جنديًا من جيش الأسد بعد أن دخلوا إلى حقل ألغام واشتبكوا مع قوات داعش في صحراء السخنة وسط سوريا. على الرغم من خسائره الإقليمية في السنوات الأخيرة، لا يزال تنظيم داعش نشطًا، ويستهدف أهدافًا عسكرية ومدنية. في دير الزور، تكثفت عمليات داعش، من خلال الهجمات على المقرات العسكرية والمركبات ونقاط التفتيش التابعة لقوات سوريا الديمقراطية.

=======================

اليمن

  1. مسيرات الحوثي المائية تضرب سفينة أمريكية، والولايات المتحدة ترد

أكدت القيادة المركزية الأمريكية أن زورقاً بدون طيار أطلقه الحوثيون ضرب السفينة “توتور” في البحر الأحمر، ما أدى إلى إلحاق أضرار بغرفة محركها. ورد أن السفينة، التي ضربت على بعد حوالي 68 ميلاً بحرياً جنوب غرب الحديدة، معرضة لخطر الغرق. رداً على ذلك، دمرت القوات الأمريكية ثلاث منصات إطلاق صواريخ كروز مضادة للسفن ونظام طائرات بدون طيار في اليمن الذي يسيطر عليه الحوثيون.

  1. الحوثيون والميليشيات العراقية يستهدفون مدينتي أشدود وحيفا الإسرائيليتين

أعلن المتحدث العسكري لجماعة الحوثيين، يحيى سريع، أن الجماعة نفذت بالتعاون مع المقاومة الإسلامية العراقية، عمليات عسكرية مشتركة استهدفت مدينتي أشدود وحيفا في إسرائيل. شملت العمليات ضرب صواريخ هدفا حيويا في أشدود وطائرات مسيرة ضرب هدفا مهما في حيفا. زعم سريع أن الغارتين حققتا أهدافهما، رغم أن المصادر الإسرائيلية لم تؤكد هذا الادعاء.

=======================

العراق

  1. انفجار خزانات النفط يتسبب في حريق هائل بالقرب من أربيل

اندلع حريق هائل في مصفاة غرب أربيل إثر انفجار 12 خزان نفط. انتشر فيديو الحريق بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي. وقع الحادث في بلدة الكوير جنوب غربي أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق. رغم جهود 35 فريقا من الدفاع المدني، ظلت النيران خارج نطاق السيطرة حتى وقت مبكر من يوم الخميس، مع انتشار النيران إلى خزانات الوقود الأخرى وتسببت في وقوع إصابات. ذكرت وسائل إعلام محلية أن الحريق نشأ في مستودعات النفط الخام والجير السائل، وأن فرق الطوارئ تعمل على احتوائه ومنع انتشاره.

=======================

إيران

  1. محكمة إيرانية “تأمر” الولايات المتحدة بدفع 2.88 مليار دولار مقابل هجوم الأهواز الإرهابي عام 2018

أمرت محكمة إيرانية الحكومة الأمريكية بدفع 2.88 مليار دولار كتعويضات عن الهجوم الإرهابي الذي وقع عام 2018 في الأهواز، والذي خلف 25 قتيلاً وأكثر من 70 جريحًا. تزعم الدعوى، التي رفعتها عائلات الضحايا، أن الولايات المتحدة أنشأت ودعمت جماعات إرهابية مثل داعش والأحواز، التي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم. أدان آية الله السيد علي خامنئي المهاجمين ووصفهم بالمرتزقة المنافقين الذين يستهدفون الأبرياء بينما يدّعون دعم حقوق الإنسان.

  1. إطلاق سراح المواطن الفرنسي لويس أرنو من السجون الإيرانية

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء الأربعاء، إطلاق سراح المواطن الفرنسي لويس أرنو المعتقل في إيران. أعرب ماكرون عن امتنانه لسلطنة عمان لوساطتها ودعا إلى الإفراج غير المشروط عن ثلاثة معتقلين فرنسيين آخرين في إيران: سيسيل كوهلر، وجاك باريس، وأوليفييه. بحسب ما ورد، سيعود أرنو، الذي اعتقل عام 2022 خلال احتجاجات على مستوى البلاد وحكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات بتهمة “الدعاية ضد الحكومة”، إلى فرنسا يوم الخميس.

  1. وزيرا خارجية السعودية وإيران يلتقيان لفترة وجيزة في قمة البريكس

التقى وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان آل سعود، ووزير الخارجية الإيراني في حكومة تصريف الأعمال، علي باقري، لفترة وجيزة على هامش الاجتماع الوزاري لمجموعة البريكس في نيجني نوفغورود، روسيا. جدد بن فرحان التزام المملكة العربية السعودية بالاستقرار والأمن الإقليميين، معربا عن ارتياحه لمشاركة حجاج إيران في الحج. شدد باقري على رغبة إيران في تعزيز العلاقات الشاملة مع السعودية، مدعيا أن مثل هذا التعاون سيفيد الأمن الإقليمي.

  1. تفاقم صراع الأجور في طهران في ظل الأزمة الاقتصادية المستمرة

يواجه العمال تحديات اقتصادية حادة في طهران، حيث يتجاوز معدل التضخم السنوي 40% لمدة خمس سنوات مع زيادات طفيفة في الأجور. فقًا لفارارو، فإن قوائم الوظائف للعمال العاديين تقدم رواتب تتراوح بين 116 دولارًا إلى 300 دولار لمدة 12 ساعة عمل في اليوم، مما يعكس الظروف القاسية وسط الأزمة الاقتصادية الأوسع في إيران. يظل الحد الأدنى للأجور، الذي تمت زيادته بنسبة 35% إلى 186 دولاراً مع المزايا، غير كاف، حيث يغطي بالكاد نصف المبلغ الشهري المطلوب لتلبية الضروريات الأساسية، وهو 400 دولار. أدت معدلات التضخم التي تبلغ حوالي 50% وانخفاض قيمة الريال بمقدار 15 ضعفًا منذ عام 2018 إلى تفاقم الوضع، مما دفع الكثيرين إلى حافة الفقر.

=======================

الخليج

  1. ولي العهد السعودي وزيلينسكي يبحثان تطورات الأزمة الأوكرانية

التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في جدة لبحث العلاقات الثنائية والأزمة الأوكرانية الروسية. أكد الأمير محمد بن سلمان التزام السعودية بدعم الجهود الدولية لحل الأزمة والتخفيف من آثارها الإنسانية. أعرب الرئيس زيلينسكي، الذي يزور السعودية للمرة الثالثة، عن امتنانه لدعم الرياض وناقش الاستعدادات للقمة العالمية المقبلة حول أوكرانيا في سويسرا. سلط اللقاء الضوء على الجهود الجارية لتقريب أوكرانيا من السلام وتعزيز العلاقات بين البلدين.

  1. حريق في الكويت يقتل أكثر من 35 عاملاً مهاجراً ويصيب العشرات

اندلع حريق مدمر في وقت مبكر من صباح يوم الأربعاء في مبنى يسكنه ما يقرب من 200 عامل أجنبي في منطقة المنقف بمدينة الكويت، وهو مجتمع مكتظ بالعمال المهاجرين. أدى الحريق إلى مقتل أكثر من 35 شخصا وإصابة 43 آخرين، حيث أصيب معظم الضحايا بالاختناق بسبب استنشاق الدخان. تعمل فرق الطب الشرعي حاليا في الموقع. تم احتجاز مالك المبنى بتهمة الإهمال المحتمل، وحذر وزير الداخلية من أنه سيتم إخلاء العقارات المخالفة لقواعد السلامة على الفور.

=======================

 تركيا

  1. بوتين يوافق على مشروع المحطة العلمية القمرية الدولية بما في ذلك تركيا

وافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على اتفاقية مع الصين لإنشاء المحطة الدولية لعلوم القمر، مما يمثل خطوة مهمة في الجهود المشتركة لاستكشاف القمر. يهدف المشروع، الذي تشارك فيه وكالة الفضاء الفيدرالية الروسية (روسكوزموس) وإدارة الفضاء الوطنية الصينية (CNSA)، إلى بناء المحطة بين عامي 2027 و2032 بدعم من الهيئة النووية الحكومية الروسية (روساتوم). كما تتضمن المبادرة مشاركة 12 دولة أخرى أبرزها تركيا وباكستان والإمارات وبيلاروسيا وجنوب أفريقيا.

  1. أردوغان والملك فيليبي السادس يبحثان قضية غزة والعلاقات الثنائية في إسبانيا

وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى إسبانيا للمشاركة في القمة الحكومية التركية الإسبانية الثامنة. كان في استقباله في مطار مدريد توريخون مسؤولون إسبان وأتراك. عقد أردوغان اجتماعًا خاصًا مع ملك إسبانيا فيليبي السادس في القصر الملكي في زارزويلا، ركز على العلاقات الثنائية والوضع في غزة والقضايا الإقليمية والعالمية الأوسع. أشاد أردوغان بدعم إسبانيا لفلسطين وشدد على أهمية الضغط الدولي على إسرائيل من أجل السلام الدائم. تهدف القمة، التي يرأسها أردوغان ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، إلى زيادة تعميق العلاقات وتوسيع التعاون بين البلدين.

  1. سفينة بحرية تركية تقوم بزيارة ميناء طوكيو

رست السفينة الحربية التركية TCG Kinaliada في طوكيو بمناسبة مرور 100 عام على العلاقات الدبلوماسية التركية اليابانية والذكرى الـ 134 لرحلة الفرقاطة أرطغرل. شدد السفير التركي كوركوت جونجن ونائب الأدميرال الياباني إيتو هيروشي على الالتزام المتبادل بالأمن البحري. شدد القائد التركي سيركان دوغان على أهمية الزيارة للتعاون البحري. ستكون السفينة مفتوحة أمام الجمهور يومي 14 و15 يونيو قبل التوجه إلى هيروشيما، بعد أن زارت 24 ميناء في 20 دولة منذ 9 أبريل.

  1. وزيرا الدفاع والخارجية التركيان يحضران الاجتماعات الدولية الرئيسية

يمثل وزير الدفاع التركي يشار غولر ووزير الخارجية هاكان فيدان تركيا في مؤتمرات القمة الدولية الحاسمة هذا الأسبوع. وصل جولر إلى بروكسل للمشاركة في اجتماع لحلف شمال الأطلسي برئاسة الأمين العام ينس ستولتنبرغ يومي الخميس والجمعة، يركز على قضايا الدفاع والأمن داخل الحلف. في الوقت نفسه، سيمثل فيدان الرئيس رجب طيب أردوغان في قمة عملية التعاون لجنوب شرق أوروبا (SEECP) في سكوبي، شمال مقدونيا. سيحضر أولاً اجتماع وزراء خارجية عملية التعاون في جنوب شرق أوروبا قبل الانضمام إلى قمة رؤساء الدول والحكومات. من المتوقع أن يسلط فيدان الضوء على أولويات تركيا في الحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة البلقان ويؤكد على دور أنقرة النشط في التعاون الإقليمي من خلال مبادرات مثل قوة حلف شمال الأطلسي في كوسوفو (KFOR) وقوة الاتحاد الأوروبي.

=======================

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰  الفينيق الباكر 12 يونيو 2024

📰  الفينيق الباكر 11 يونيو 2024

📰  الفينيق الباكر 10 يونيو 2024

=======================

🔗 تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

    Subject:

    Your Voice:

    Your Name

    Your Email

    Word File:

    للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

    Scroll to Top

    To subscribe to our daily mailing list, fill out the following form: