ACLS

قادة حماس قد ينتقلون إلى بغداد؛ الولايات المتحدة تحذر من أنها قد لا تكون قادرة على احتواء حرب بين إسرائيل وحزب الله

جدول المحتويات

Listen to this article

أهم العناوين: 

  • أفادت تقارير أن قادة حماس السياسيين يخططون للانتقال من قطر إلى العراق
  • جنرال أمريكي كبير يحذر من أن الولايات المتحدة قد لا تكون قادرة على الدفاع عن إسرائيل في الحرب ضد حزب الله
  • الهجوم الحوثي المشتبه به يستهدف سفينة خارج النطاق السابق
  • الانتخابات الرئاسية الإيرانية تعاني من الشكوك العامة
  • فرنسا ستقرر أمر اعتقال الرئيس السوري على خلفية الهجمات الكيماوية

=======================

أزمة إسرائيل وحزب الله

  1. جنرال أمريكي كبير يحذر من أن الولايات المتحدة قد لا تكون قادرة على الدفاع عن إسرائيل في الحرب ضد حزب الله

حذر الجنرال تشارلز براون، رئيس هيئة الأركان المشتركة، من أن الولايات المتحدة قد تجد صعوبة في مساعدة إسرائيل في الدفاع ضد صراع أوسع مع حزب الله بسبب التحدي المتمثل في صد الصواريخ قصيرة المدى من لبنان. كما حذر من أن مثل هذا الصراع قد يؤدي إلى رد عسكري إيراني مباشر. شدد براون على أهمية أن تأخذ إسرائيل في الاعتبار التأثيرات الإقليمية الأوسع لأي عملية في لبنان. في الوقت نفسه، يواصل حزب الله هجماته اليومية على شمال إسرائيل، مما أدى إلى نزوح الآلاف والتسبب في أضرار جسيمة. يقوم الجيش الإسرائيلي بإعداد خطط عملياتية لدفع حزب الله شمال نهر الليطاني، بهدف تحقيق الاستقرار في المنطقة.

  1. غالانت وهوشستاين يناقشان حزب الله وسط تحذيرات أمريكية من تحركات الجيش الإسرائيلي

التقى وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت مع المبعوث الأمريكي عاموس هوشستين في واشنطن العاصمة لمناقشة الإجراءات اللازمة للعودة الآمنة لسكان شمال إسرائيل وسط التوترات مع حزب الله. جاء هذا الاجتماع عقب رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية الجنرال سي.ك. إن تصريح براون بأن الولايات المتحدة قد لا تقدم دعماً واسع النطاق لإسرائيل في صراعها مع حزب الله، يعكس الجهود الأمريكية لإثناء إسرائيل عن تصعيد الوضع. تهدف استراتيجية إسرائيل إلى فرض قرار الأمم المتحدة رقم 1701، ودفع حزب الله شمال نهر الليطاني. ولا تزال نتيجة طلب جالانت للحصول على دعم أمريكي إضافي غير مؤكدة.

  1. مركز أبحاث إسرائيلي يقول إن حزب الله وإيران يخططان لحملة بحرية في البحر الأبيض المتوسط ​​ضد إسرائيل

قال مركز أبحاث إسرائيلي إن حزب الله، بقيادة حسن نصر الله، ينسق مع إيران لفتح جبهة جديدة ضد إسرائيل في البحر الأبيض المتوسط. تهدف الاستراتيجية إلى تحييد سلاح الجو الإسرائيلي وتتضمن ضربات محتملة على قبرص، وأسراب طائرات بدون طيار، وهجمات على السفن الاسرائيلية ومنصات الغاز. يسعى نصر الله إلى ممارسة ضغوط دولية على إسرائيل لمنع ضرباتها الاستباقية. على الرغم من عدم وجود سفن حربية إيرانية في البحر الأبيض المتوسط، فإن الصواريخ بعيدة المدى من لبنان أو سوريا تشكل تهديدا. نصر الله يحذر قبرص من التعاون مع إسرائيل، مما يشير إلى حملة أوسع نطاقا للاعبين الدوليين و الإقليميين.

  1. تل أبيب تهدد باستخدام أسلحة غير مسبوقة ضد حزب الله في الحرب المحتملة

أبلغت إسرائيل الولايات المتحدة بأنها قد تنشر أسلحة لم تستخدم سابقًا في حالة نشوب حرب شاملة مع حزب الله في لبنان، وفقًا للقناة 12 العبرية. بحسب ما ورد تقول إسرائيل إن هدفها هو حل الصراع بسرعة وتجنب حرب طويلة الأمد. منذ 8 أكتوبر/تشرين الأول، تبادلت الفصائل اللبنانية والفلسطينية، بما في ذلك حزب الله، إطلاق النار مع إسرائيل، تضامنا مع غزة وسط الأعمال العسكرية الإسرائيلية المستمرة. وسط مخاوف بشأن تباطؤ شحنات الأسلحة الأمريكية، سلط رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو الضوء على الانخفاض الأخير في الإمدادات، في حين دافع المسؤولون الأمريكيون عن دعمهم المستمر لإسرائيل.

=======================

إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. أفادت تقارير أن قادة حماس السياسيين يخططون للانتقال من قطر إلى العراق

بحسب ما ورد تخطط حماس لنقل قيادتها السياسية من قطر إلى العراق بسبب الضغوط المتزايدة من الدوحة والولايات المتحدة. تهدف هذه الخطوة، التي وافقت عليها الحكومة العراقية وبدعم من إيران، إلى تعزيز المرونة في محادثات وقف إطلاق النار في غزة. جرت مباحثات بين زعيم حماس إسماعيل هنية ومسؤولين عراقيين وإيرانيين، بتأكيد آخر من نائب عراقي. وافتتحت حماس بالفعل مكتبا سياسيا في بغداد وتعتزم إنشاء مكتب إعلامي قريبا، رغم مخاوف بعض الفصائل السياسية العراقية.

  1. نتنياهو يتعهد بإحباط خطط إيران لتدمير إسرائيل “بأي ثمن”

تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، بالتصدي لمحاولات إيران تدمير إسرائيل “بأي ثمن“. سلط الضوء على دعم إيران للجماعات الوكيلة مثل حماس وحزب الله والحوثيين، واصفا الوضع بأنه “حرب وجود على سبع جبهات”. شدد نتنياهو على تصميم إسرائيل على حماية نفسها وكشف أن عمليات الجيش الإسرائيلي في غزة كشفت عن المزيد من الأدلة على أنشطة إيران المناهضة لإسرائيل. تأتي تصريحاته في أعقاب تحذير من أعلى جنرال أمريكي بشأن مخاطر نشوب صراع أوسع نطاقا إذا شنت إسرائيل هجوما على لبنان، مما قد يجذب إيران ووكلائها.

  1. رئيس أركان الجيش الإسرائيلي يعلن عن تقدم كبير في تدمير لواء رفح التابع لحماس

أعلن رئيس أركان جيش الدفاع الإسرائيلي اللواء هارتزي هاليفي عن إنجازات كبيرة في العملية ضد لواء رفح التابع لحماس. خلال تقييم الوضع مع كبار القادة، أشاد هاليفي بتدمير البنية التحتية، ورسم الخرائط على نطاق واسع وتدمير الأنفاق، والعدد الكبير من الإرهابيين الذين قتلوا. أشار إلى الأهمية الإستراتيجية للسيطرة على محور فيلادلفيا لمنع التهريب في المستقبل. شدد هاليفي على اقتراب تفكيك لواء رفح، الذي يفقد وظيفته كوحدة قتالية بسبب الخسائر الكبيرة التي لحقت به. أشاد باحترافية وتفاني القوات، وحثها على مواصلة مهمتها.

  1. لابيد ونتنياهو يتبادلان الانتقادات اللاذعة بشأن قضية الغواصات والمجهود الحربي

اشتبك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة يائير لابيد في قاعة الكنيست خلال جلسة خاصة. جدد نتنياهو التزامه بإعادة جميع الرهائن والقضاء على حماس وإحباط التهديدات الإيرانية. انتقد أولئك الذين يقوضون معنويات الجيش الإسرائيلي. رد لابيد بإدانة نتنياهو لفشله في 7 أكتوبر، وسوء التعامل مع التهديد النووي الإيراني، وإهمال القضايا الاقتصادية. جاء هذا التبادل بعد أن أصدرت لجنة التحقيق الحكومية رسائل تحذيرية لخمسة أفراد، من بينهم نتنياهو، بشأن قضية الغواصات، واتهمتهم بالإضرار بالأمن القومي الإسرائيلي.

  1. تحقيق يحذر من أن نتنياهو ربما عرّض أمن إسرائيل للخطر في صفقة الغواصات

حذرت لجنة حكومية تحقق في شراء غواصات وزوارق صواريخ من ألمانيا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وأربعة مسؤولين كبار آخرين. تشير الأدلة إلى أن نتنياهو ربما يكون قد انتهك واجباته من خلال السماح لألمانيا ببيع غواصات لمصر وإخفاء هذه التعاملات عن مجلس الوزراء. كما تم إصدار رسائل تحذير إلى وزير الدفاع السابق موشيه يعالون، ومدير مجلس الأمن القومي السابق يوسي كوهين، وقائد البحرية السابق رام روثبرغ، وموظف مجلس الأمن القومي أفنير سيمشوني. يثير التحقيق مخاوف جدية بشأن المخاطر الأمنية المحتملة على إسرائيل.

  1. باراك: إنهاء الحرب هو السبيل الوحيد لتأمين عودة المعتقلين الإسرائيليين

يؤكد رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك أن إنهاء الحرب هو السبيل الوحيد لتأمين عودة المعتقلين الإسرائيليين من غزة. تتناقض تصريحاته مع ادعاء مسؤول إسرائيلي كبير بأن الضغط العسكري هو الخيار الوحيد. وانتقد باراك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووصفه بأنه “فاشل” ودعا إلى إقالته. في خضم ذلك، تضغط عائلات المعتقلين وآلاف المتظاهرين في إسرائيل على الحكومة من أجل التوصل إلى صفقة تبادل أسرى. تطالب الاحتجاجات، وهي الأكبر منذ أكتوبر الماضي، بإجراء انتخابات مبكرة لإسقاط حكومة نتنياهو، مما يسلط الضوء على الاستياء العام الشديد.

  1. الولايات المتحدة تدين مقطع فيديو لمعتقل فلسطيني مقيد بمركبة تابعة للجيش الإسرائيلي

أدانت الولايات المتحدة مقطع فيديو يظهر فلسطينيًا مقيدًا على غطاء سيارة تابعة للجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية، ووصفت هذه الممارسة بأنها “غير مقبولة على الإطلاق“. حثت وزارة الخارجية على المساءلة السريعة. اعترف الجيش الإسرائيلي بالحادث، قائلا إنه قيد التحقيق. وقع الحادث خلال عملية جرت بالقرب من جنين. بالإضافة إلى ذلك، انتقدت الولايات المتحدة جهود وزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريش لتوسيع السيطرة المدنية الإسرائيلية في الضفة الغربية، معتبرة أن مثل هذه الإجراءات تؤدي إلى نتائج عكسية للسلام وتضر بأمن إسرائيل.

  1. حماس تعيد التسلح من الذخائر الإسرائيلية غير المنفجرة في غزة

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن حماس تعيد تسليح نفسها باستخدام الذخائر الإسرائيلية غير المنفجرة في غزة. أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن حماس تقوم باستعادة ورش إنتاج الذخيرة الخاصة بها باستخدام مواد من القنابل غير المنفجرة، والتي يقدر عددها بما بين 2000 إلى 3000 قنبلة في القطاع. تأتي جهود إعادة التسلح هذه وسط محادثات فاشلة لوقف إطلاق النار بوساطة الولايات المتحدة وقطر ومصر.

  1. صفارات الإنذار تدوي في عسقلان بينما يقوم الجيش الإسرائيلي بالقضاء على أحد الإرهابيين الرئيسيين في حماس

دوت صفارات الإنذار في عسقلان والمنطقة الحدودية بين إسرائيل وقطاع غزة. أعلن جيش الدفاع الإسرائيلي عن القضاء على إرهابي رئيسي متورط في تطوير وإنتاج أسلحة حماس. بالتزامن مع ذلك، شنت القوات الإسرائيلية غارات جوية ليلاً استهدفت مواقع لحزب الله في جنوب لبنان. أصابت الغارات عدة مواقع رئيسية، بما في ذلك منشأة عسكرية في منطقة إيتاترون وبنى تحتية تشغيلية في كفركلا والخيام.

  1. 7 أكتوبر: الضحايا يرفعون دعوى قضائية ضد الأونروا ويطالبون بمبلغ مليار دولار، بدعوى دعمهم لحماس

رفع أكثر من 100 من ضحايا هجوم حماس على إسرائيل في 7 أكتوبر/تشرين الأول وعائلاتهم دعوى قضائية بقيمة مليار دولار ضد الأونروا، متهمين إياها بمساعدة حماس. تزعم الدعوى، المرفوعة في نيويورك، أن الأونروا سمحت لحماس باستخدام منشآتها لتخزين الأسلحة ودفعت رواتب موظفيها بالدولار الأمريكي، مما أدى إلى تمويل الحركة بشكل غير مباشر. يؤكد المدعون أن تصرفات الأونروا ساهمت في الفظائع التي ارتكبتها حماس. ولم تعلق الأونروا على الدعوى التي تطالب بالتعويض عن إصابات وخسائر الضحايا.

  1. أهالي الرهائن ينشرون فيديو لحماس يظهر اختطاف ثلاثة من أبنائهم في غزة تحت إطلاق النار

أصدرت عائلات هيرش غولدبرغ بولين وإيليا كوهين وأور ليفي شريط فيديو مروع يظهر اختطافهم في 7 تشرين الأول/أكتوبر على يد حماس. تُظهر اللقطات، التي شاركها منتدى الرهائن والعائلات المفقودة، الرجال ملطخين بالدماء ومكدسين على شاحنة صغيرة مسطحة، تم اقتيادها إلى غزة. يسلط الفيديو، وهو جزء من دليل يتهم الحكومة بالتخلي عن الرهائن، الضوء على الوحشية التي يواجهها الأسرى. أكد رئيس الوزراء نتنياهو من جديد التزام إسرائيل بتأمين إطلاق سراح جميع الرهائن الـ 120. شدد المنتدى على الضرورة الملحة لصفقة الرهائن لإنقاذ الأرواح وضمان الدفن المناسب.

  1. مسؤول في منظمة الصحة العالمية يقول إن الرصيف الذي بنته الولايات المتحدة في غزة غير كاف لتوصيل المساعدات

تقول الدكتورة حنان بلخي من منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط ​​التابعة لمنظمة الصحة العالمية، إن الرصيف الذي بنته الولايات المتحدة قبالة ساحل غزة غير مناسب لتقديم المساعدات اللازمة للفلسطينيين. على الرغم من الجهود التي يبذلها الجيش الأمريكي لاستئناف عمليات التسليم عبر الرصيف العائم، أكد الدكتور بلخي على الحاجة إلى طرق برية أكثر فعالية. منذ العملية البرية الإسرائيلية في رفح، انخفض تسليم المساعدات بنسبة 67%، مع وجود أكثر من 50 شاحنة تابعة لمنظمة الصحة العالمية عالقة في مصر، ولم يُسمح إلا لثلاث شاحنات بالمرور من معبر كيرم شالوم. تدعي إسرائيل أنها تسمح بمرور المساعدات، لكن الأمم المتحدة تشير إلى الظروف الخطيرة كسبب للتأخير.

  1. الاتحاد الأوروبي يحذر من “نقطة تحول” في أزمة مساعدات غزة ومخاطر الصراع في لبنان

أعلن الاتحاد الأوروبي أن الأزمة الإنسانية في غزة وصلت إلى “نقطة اللاعودة“، حيث أصبح تسليم المساعدات “شبه مستحيل”. شدد مسؤولو الاتحاد الأوروبي على أن الهياكل المدنية الأساسية في غزة تنهار بينما يكافح المدنيون للحصول على مساعدات محدودة. تتراكم المساعدات الإنسانية على حدود مصر والأردن، ومعظمها معرض للتلف. يدعو الاتحاد الأوروبي إلى وقف فوري لإطلاق النار، والإفراج غير المشروط عن الرهائن، وتسليم المساعدات بشكل آمن. تتزايد المخاوف بشأن احتمال توسع الصراع إلى لبنان، حيث سلط منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل ووزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك الضوء على مخاطر التصعيد.

=======================

اليمن

  1. مسؤولون: الحوثيون يفتحون الطرق في اليمن لأغراض التجسس

أثار قرار ميليشيا الحوثي إعادة فتح الطرق الرئيسية بين البيضاء ومأرب، المغلقة منذ تسع سنوات، مخاوف بشأن دوافع التجسس. على الرغم من الرفض المتكرر لفتح هذه الطرق لأسباب إنسانية، تفيد التقارير أن الحوثيين يسعون الآن إلى استغلالها للتجسس، وفقًا لمسؤولين يمنيين. يخططون لجمع معلومات استخباراتية من المواطنين وتسلل جواسيس إلى المناطق المحررة. يشدد المسؤولون على أهمية اليقظة ضد هذه التكتيكات، ويسلطون الضوء على تاريخ الحوثيين في استغلال الأوضاع لتحقيق مكاسب عسكرية واقتصادية، ويحذرون من التهديدات المحتملة التي تشكلها هذه التصرفات.

  1. ضربة موجعة لتنظيم القاعدة في اليمن: مقتل زعيم كبير بطائرة بدون طيار

أفادت مصادر أمنية أن القيادي البارز في تنظيم القاعدة البيضاني قُتل في غارة بطائرة بدون طيار في محافظة مأرب ليل الأحد أثناء ركوبه دراجة نارية. تم استهداف البيضاني لتورطه في هجمات ضد أفراد الأمن في محافظة أبين. يمثل موته، المعروف بدوره المهم في تنظيم هجمات متعددة، ضربة قوية للتنظيم. تأتي هذه العملية ضمن الغارات الجوية المستمرة التي تستهدف قيادات تنظيم القاعدة في اليمن، بهدف مكافحة الإرهاب وتعزيز الأمن. تؤكد المصادر الأمنية استمرار العمليات ضد العناصر الإرهابية لزيادة إضعاف قدرتها على شن الهجمات.

  1. الحوثيون يورطون اليمن في المنافسة الأمريكية الصينية

أدت هجمات الحوثيين في البحر الأحمر إلى إدخال اليمن في المنافسة الدولية بين الولايات المتحدة والصين. وأدانت الخارجية الأمريكية هذه الهجمات على السفن التجارية، والتي تعطل الملاحة في ممر مائي حيوي. تم فرض عقوبات على أطراف رئيسية، بما في ذلك تلك الموجودة في الصين، لتمكين الحوثيين من توليد الإيرادات والحصول على مواد أسلحة متقدمة. تستخدم هذه الأسلحة ضد مصالح الولايات المتحدة وحلفائها. فرضت الولايات المتحدة عقوبات على ثلاثة أفراد وستة كيانات، مما أدى إلى حظر سفينة مملوكة لكيان واحد

  1. الأمم المتحدة تحذر من التأثير الاقتصادي للصراع في اليمن على السكان اليمنيين

حذر تقرير أممي من آثار وخيمة على اقتصاد اليمن وظروفه المعيشية بسبب الحرب الاقتصادية المستمرة بين الحوثيين والحكومة اليمنية. يهدد الصراع بتجدد القتال، مما يؤثر بشكل خاص على الأسر التي تعتمد على التحويلات المالية، والتي تدعم 27٪ من السكان. تعثرت الجهود المبذولة لحل نزاع العملة والهجمات على المنشآت النفطية. تسلط منظمة الأغذية والزراعة الضوء على الأزمة المصرفية والمالية الخطيرة التي تؤدي إلى تفاقم انعدام الأمن الغذائي وعدم الاستقرار الاقتصادي. لقد أدت العقوبات المفروضة على الحوثيين إلى تعطيل المعاملات الدولية، مما زاد من تعقيد الوضع الإنساني وربما يؤدي إلى تجدد الأعمال العدائية والتدهور الاقتصادي.

  1. الهجوم الحوثي المشتبه به يستهدف سفينة خارج النطاق السابق

وقع هجوم حوثي مشتبه به على سفينة على بعد حوالي 450 كيلومترًا جنوب شرق نشطون في خليج عدن، وهو الهجوم الأبعد مدى الذي تشنه الجماعة حتى الآن. يأتي هذا التصعيد مع عودة حاملة الطائرات الأمريكية دوايت دي أيزنهاور إلى الوطن بعد انتشار دام ثمانية أشهر ردًا على هجمات الحوثيين. لقد عطلت حملة الحوثيين بشكل كبير طرق الشحن الحيوية للأسواق الآسيوية والشرق أوسطية والأوروبية. تخضع منطقة الهجوم لسيطرة القوات الحكومية اليمنية التي تخوض صراعا مع الحوثيين منذ عام 2014.

=======================

إيران

  1. الانتخابات الرئاسية الإيرانية تعاني من الشكوك العامة

مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية في إيران، يعرب قسم كبير من الناخبين عن شكوكهم العميقة وخيبة أملهم. يشير استطلاع أجرته جامعة جامان إلى أن 22% فقط يعتزمون التصويت، بينما يمتنع 65% عن التصويت. يعكس هذا اعترافاً واسع النطاق بأن الانتخابات في ظل الجمهورية الإسلامية ليست حرة ولا نزيهة. يضمن الفحص الصارم للمرشحين من قبل مجلس صيانة الدستور أن الموالين للنظام فقط هم من يترشحون، باستثناء المنشقين والنساء والرجال غير الشيعة. انخفض إقبال الناخبين بشكل مطرد، حيث شهدت انتخابات 2021 انخفاضًا قياسيًا بلغ 48.8٪. يرى العديد من الإيرانيين أن الانتخابات غير مجدية، وتطالب بتغيير منهجي بدلاً من إدامة الحكم الاستبدادي.

  1. إيران تتعهد باستخدام كل القوة لوقف الجرائم الإسرائيلية في غزة، يقول القائم بأعمال وزير الخارجية باقري كاني

أكد القائم بأعمال وزير الخارجية الإيراني علي باقري كاني، مجددا دعم إيران الثابت لفلسطين، متعهدا باستخدام كافة الوسائل لإنهاء الجرائم الإسرائيلية في غزة. في كلمته أمام منتدى حوار التعاون الآسيوي في طهران، أدان باقري كاني الفظائع المستمرة وسلط الضوء على جهود إيران لتحقيق وقف إطلاق النار وتقديم المساعدات الإنسانية. أشاد بقدرة شعب غزة على الصمود وأكد أن العدالة ستنتصر في نهاية المطاف. كما أكد باقري كاني أن فلسطين جزء لا يتجزأ من العالم الإسلامي، ودعا إلى العمل الجماعي لدعم القضية الفلسطينية.

  1. رجل أعمال إيراني: العقوبات كلفت إيران 1.2 تريليون دولار على مدى 12 عاما

كشف الرئيس السابق لغرفة التجارة الإيرانية، حسين صلاحفارزي، أن العقوبات كلفت إيران ما يقرب من 1.2 تريليون دولار من عام 2011 إلى عام 2023. وهذا يترجم إلى خسارة سنوية للفرد قدرها 1202 دولار. وسلط صلاحفارزي الضوء على الفرص الاقتصادية الضائعة بسبب العقوبات، والتي أثرت بشدة على عائدات النفط والصادرات غير النفطية والتضخم والبطالة. وعلى الرغم من المفاوضات النووية الجارية، لم يتم التوصل إلى اتفاق لإحياء خطة العمل الشاملة المشتركة. ومع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الإيرانية، لم يقترح المرشحون خططاً واضحة لحل قضايا السياسة الخارجية، بما في ذلك العلاقات مع الولايات المتحدة، والتي تشكل أهمية بالغة لرفع العقوبات وتحسين الوضع الاقتصادي في إيران.

  1. إيران تقول إنها تتفوق على قطر في استخراج الغاز من حقل بحري مشترك

تفوقت إيران على قطر في استخراج الغاز من حقلها البحري المشترك في الخليج العربي، وفقًا لوزير النفط الإيراني جواد أوجي. أعلن أوجي في مؤتمر صحفي أن إيران تستخرج الآن ما بين 75 و100 مليون متر مكعب من الغاز أكثر من قطر من الحقل. شهدت إيران أيضًا نموًا بنسبة 5% في إنتاج الغاز، مما قاد منتدى الدول المصدرة للغاز (GECF) إلى زيادة الإنتاج. يعد الحقل المشترك، المعروف باسم بارس الجنوبي في إيران ودوم الشمالي في قطر، أكبر احتياطي للغاز الطبيعي في العالم. استثمرت إيران 20 مليار دولار في عقود لتعزيز عمليات الاستخراج من حقل جنوب بارس.

  1. إيران تفتتح 17 مشروعًا كبيرًا للنفط والتكرير والبتروكيماويات

افتتحت إيران 17 مشروعًا كبيرًا للنفط والتكرير والبتروكيماويات في سبع محافظات باستثمارات تزيد عن 180 تريليون ريال. تشمل هذه المشاريع صهاريج تخزين النفط الخام، ومحطة تعزيز ضغط الغاز، وخطوط الأنابيب المختلفة. تشمل المبادرات الرئيسية زيادة إنتاج النفط الخام بمقدار 10 آلاف برميل يوميًا، وجمع 4 ملايين متر مكعب من غاز الحرق، وتوسيع قدرات التخزين والإنتاج. أعلن وزير النفط جواد أوجي أن إنتاج إيران من النفط وصل إلى 3.6 مليون برميل يوميا، مع تنفيذ مشاريع طاقة كبرى بقيمة 34 مليار دولار في عهد الرئيس الراحل إبراهيم رئيسي.

=======================

سوريا

  1. فرنسا ستقرر أمر اعتقال الرئيس السوري على خلفية الهجمات الكيماوية

من المقرر أن تقرر محكمة الاستئناف في باريس ما إذا كانت ستؤيد أو تلغي مذكرة الاعتقال الفرنسية الصادرة بحق الرئيس السوري بشار الأسد، المتهم بالتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية تتعلق بالهجمات الكيميائية في عام 2013. يأتي ذلك في أعقاب طلب من المدعي العام الوطني لمكافحة الإرهاب في فرنسا إلى إلغاء المذكرة نظرا للحصانة الشخصية لرؤساء الدول. يمكن أن تشكل هذه القضية، التي تحركها تحقيقات في الهجمات الكيميائية في ريف دمشق، سابقة لرفع حصانة زعيم الدولة أمام العدالة الدولية. سيتم اتخاذ القرار خلال المناقشات القانونية الجارية حول حصانة رؤساء الدول الحاليين.

  1. هيئة تحرير الشام تقمع المظاهرات في إدلب

يكثف جهاز الأمن العام التابع لهيئة تحرير الشام حملة الاعتقالات بحق الناشطين في مدينة إدلب السورية، لقمع الاحتجاجات المطالبة بإقالة القيادي أبو محمد الجولاني، وحل مجلس الشورى، والإفراج عن معتقلي الرأي. تشمل الاعتقالات الأخيرة عبد الله ملندي، وعماد الدالاتي، وطارق الخلف. يتحدث المتظاهرون عن المعاملة الوحشية من قبل قوات الأمن. يدين تجمع الحراك الثوري هذه التصرفات، ويؤكد صموده في مواجهة هيئة تحرير الشام. في الوقت نفسه، شنت قوات سوريا الديمقراطية، بدعم من قوات التحالف، غارات في دير الزور استهدفت عناصر تابعة لتنظيم داعش.

  1. النظام السوري يغرق السوق المحلية بالكبتاغون رغم الضغوط الدولية

في مواجهة الضغوط الدولية والعربية للحد من تهريب المخدرات، تقوم شبكة الكبتاغون التابعة للنظام السوري، بقيادة الفرقة الرابعة، بإغراق السوق المحلية بملايين الحبوب. قامت الشبكة، التي تضم مسؤولين عسكريين وأمنيين، بتوسيع عملياتها في دمشق وريفها. منحت الفرقة الرابعة السيطرة الحصرية للنائب عامر الخيطي للإشراف على الإنتاج والتوزيع. رغم العقوبات الدولية، ينفي النظام تورطه، ويعزو الاتهامات إلى الابتزاز السياسي. تؤدي هذه الزيادة في توافر الأدوية المحلية إلى تفاقم الأزمة الإنسانية، وتفاقم الفقر والعنف في المناطق المتضررة.

  1. القوات الروسية والسورية تقاتل ضد تنظيم داعش في البادية السورية

لمدة 20 يومًا، فشلت قوات النظام السوري المدعومة من روسيا في وقف هجمات داعش في الصحراء السورية، مما أدى إلى مقتل 46 شخصًا من قوات النظام والميليشيات. على الرغم من الدعم الجوي والعمليات البرية في حمص ودير الزور والرقة، يواصل داعش هجومه بـ 15 هجومًا. لم تنجح الحملة، التي شاركت فيها الفرق 11 و18 و25 ولواء القدس، في تحييد أي عنصر من تنظيم داعش. نصب مسلحو تنظيم داعش، الأحد، كمينا لقافلة حكومية قرب تدمر شرق حمص، واستولوا على مركبات محملة بالأسلحة والذخائر والمواد اللوجستية. بحسب مصدر عسكري، فإن الاشتباكات أجبرت القوات الحكومية على الفرار تاركة وراءها شاحنتين. القافلة التي انطلقت من مقر فرقة الدفاع الجوي 26 في تدمر وكانت في طريقها إلى مطار T4 العسكري، استحوذ عليها تنظيم الدولة الإسلامية، وقام بنقل المواد التي تم الاستيلاء عليها إلى عمق الصحراء.

  1. قصف إسرائيلي يستهدف الريف الجنوبي الغربي لسوريا

هز انفجار، اليوم الاثنين، ريف القنيطرة جنوب غربي سوريا، جراء قصف إسرائيلي. وأكدت وسائل إعلام محلية، بينها إذاعة شام إف إم، أن قصفاً مدفعياً إسرائيلياً خلف أضراراً مادية في بلدية الحميدية القريبة من مدينة البعث. رجحت مصادر في مواقع التواصل الاجتماعي أن التفجير استهدف موقعا تابعا لفصيل إيراني في المنطقة.

=======================

العراق

  1. بغداد تستعد للرد الإسرائيلي على تهديدات الفصائل العراقية

تستعد بغداد لانتقام إسرائيلي محتمل إذا نفذت الفصائل المسلحة العراقية تهديداتها بدعم حزب الله ضد إسرائيل. وأعلنت كتائب سيد الشهداء استعدادها للانضمام إلى أي صراع يشمل حزب الله وإسرائيل، متحالفة مع المحور الأوسع الذي يشمل العراق. سط ذلك، تحدثت مصادر يمنية عن تنسيق الحوثيين مع الميليشيات العراقية لتخفيف الضغط على حزب الله، ما يشير إلى وجود استراتيجية إيرانية لإبعاد طهران عن الصراع المباشر مع واشنطن وتل أبيب. وبحسب ما ورد شمل هذا التنسيق عملية مشتركة استهدفت ميناء حيفا الإسرائيلي.

  1. أكثر من 30 شركة عراقية ستحضر قمة الاستثمار في الولايات المتحدة

أعلنت السفيرة الأميركية في بغداد ألينا رومانوفسكي، أن أكثر من 30 شركة عراقية ستشارك في قمة الاستثمار SelectUSA التي ستعقد في واشنطن الأسبوع المقبل. في تدوينة لها على منصة “إكس-تويتر”، أعربت رومانوفسكي عن أطيب تمنياتها للشركات العراقية الـ33 المشاركة في القمة. شددت على أن الحدث يهدف إلى ربط الشركات العراقية بالشركات والموارد الأمريكية لتعزيز نمو الأعمال وفرص الاستثمار.

=======================

 الخليج

  1. المملكة العربية السعودية تكلف شركة سيمنز بتطوير محطتين للطاقة بتكلفة 1.5 مليار دولار

حصلت شركة سيمنز على عقد بقيمة 1.5 مليار دولار من المملكة العربية السعودية لتطوير محطتين لتوليد الطاقة، طيبة 2 والقصيم 2، على مدار 25 عامًا. ستتصل هذه المحطات، التي تعد من أكبر محطات توليد الطاقة ذات الدورة المركبة وأكثرها كفاءة على مستوى العالم، بالشبكة في دورة بسيطة في عام 2026، وتعمل في دورة مركبة بحلول عام 2027. سيقوم كل من الشركة السعودية للكهرباء وتحالف أكوا باور بتطوير هذه المشاريع، إلى جانب – محطتا طيبة 1 والقصيم 1 بإجمالي 3.6 جيجاوات. من المتوقع أن تصل القيمة الإجمالية للمشروع إلى حوالي 14.6 مليار ريال.

=======================

 مصر

  1. هجوم حوثي جديد في البحر الأحمر يزيد من حدة أزمة قناة السويس

أدت التوترات الأمنية في البحر الأحمر إلى تفاقم الأزمة في قناة السويس المصرية، التي تواجه بالفعل انخفاضا في الإيرادات. اتهم الجيش الأمريكي الحوثيين باستهداف سفينة يونانية متوجهة إلى مصر، وهو الهجوم الرابع من نوعه على سفينة ترفع العلم الليبيري. أعلنت قوات الحوثيين مسؤوليتها عن الهجومين الأخيرين، مشيرة إلى تضامنها مع الفلسطينيين في غزة. أثر هذا التهديد المستمر بشكل كبير على حركة الشحن والإيرادات في قناة السويس. يتوقع الخبراء المزيد من الانخفاض في الإيرادات وزيادة تكاليف النقل البحري. يبدو أن الحلول مرتبطة بحل الأزمة السياسية في غزة.

  1. مصر والاتحاد الأوروبي يوقعان اتفاقية بقيمة مليار يورو للدعم الاقتصادي

ستوقع مصر والاتحاد الأوروبي اتفاقية بقيمة مليار يورو لدعم الاقتصاد الكلي لمصر، كجزء من حزمة أكبر بقيمة 7.4 مليار يورو تم الإعلان عنها في القمة المصرية الأوروبية في مارس. الشريحة الأولى، المتاحة في النصف الثاني من هذا العام، هي جزء من آلية بقيمة 5 مليارات يورو لدعم الاقتصاد الكلي والميزانية، مع التخطيط لشرائح أخرى في الفترة من 2025 إلى 2027. سلطت الوزيرة رانيا المشاط الضوء على الجهود المبذولة لتأمين ما يقرب من 2 مليار دولار من التمويل الميسر، بما في ذلك مساهمات من البنك الدولي وبنك التنمية الأفريقي وصندوق التعاون الاقتصادي والتنمية الكوري، لدعم الإصلاحات الهيكلية ونمو القطاع الخاص.

=======================

 تركيا

  1. يقول المتحدث التركي جيليك إنه يجب على الناتو أن يتوقف عن دعم حزب العمال الكردستاني

صرح عمر جيليك، المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، بأنه يجب على الناتو أن يلتزم بمبادئه التأسيسية. انتقد جيليك بعض حلفاء الناتو لدعمهم منظمات إرهابية مثل حزب العمال الكردستاني، وهو ما ينتهك مبادئ الناتو. سلط الضوء على التناقضات في تصرفات الحلفاء، خاصة فيما يتعلق بالحرب الروسية الأوكرانية والإرهاب اليميني المتطرف. شدد جيليك على معارضة تركيا لوحدات حماية الشعب، الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني، وأدان الدعم الغربي لهذه الجماعات. وحذر من أن تركيا ستتدخل لمنع قيام دولة إرهابية على حدودها، وهو ما يمثل تهديدًا لسلامة الأراضي السورية، وأكد من جديد جهود تركيا المستمرة لمكافحة الإرهاب في شمال سوريا.

  1. دور بطريركية الروم الأرثوذكس في قمة السلام الأوكرانية يثير غضب تركيا

أثارت مشاركة بطريركية الروم الأرثوذكس كـ”دولة” في قمة السلام الأوكرانية في سويسرا، توترات مع تركيا. يسلط تقرير الدكتور عصام عبد الشافي الضوء على إحباط أنقرة من توقيع البطريركية على البيان الختامي للقمة. انتقدت تركيا، التي لا تعترف بالوضع المسكوني للبطريركية، هذه الخطوة باعتبارها تتعارض مع معاهدة لوزان لعام 1923، التي تقصر دور البطريركية على الخدمات الدينية. ويؤدي هذا الحادث إلى تفاقم الصراع التاريخي بين اليونان وتركيا، ويقوض الجهود الأخيرة لتحسين العلاقات الثنائية وسط الحرب الروسية الأوكرانية المستمرة.

  1. النفوذ التركي في الانتخابات الرئاسية الإيرانية قد يؤدي إلى نتائج غير متوقعة

في أعقاب وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم ريسي، تشهد الانتخابات الرئاسية المقبلة في 28 يونيو تطورات مهمة. وقد يجذب المرشح التركي الإيراني مسعود بيزشكيان، الذي يتقدم في استطلاعات الرأي، السكان الأتراك الإيرانيين الساخطين ويصلح العلاقات مع الدولة. وافق مجلس صيانة الدستور على ستة مرشحين بينهم بيزشكيان من الجبهة الإصلاحية. مع وجود خمسة مرشحين محافظين، يمكن أن تتوقف الانتخابات على نسبة إقبال الناخبين والمناورات السياسية الداخلية. تضيف استراتيجية بيزشكيان في جذب المعتدلين والإصلاحيين تعقيداً إلى السباق الانتخابي الذي يتوازى مع المنافسة الثلاثية في عام 2013.

  1. تركيا توقع اتفاقية مهمة للطاقة مع شركة SHPGX الصينية

وقعت شركة إدارة أسواق الطاقة التركية (EPIAŞ) مذكرة تفاهم مع بورصة شنغهاي للبترول والغاز الطبيعي (SHPGX) الصينية، والتي يبلغ حجم مبيعاتها السنوية 200 مليار دولار. تهدف الاتفاقية، التي أعلن عنها المدير العام لـ EPİAŞ، طه ملي أرفاس، إلى تعزيز التعاون بين بورصتي الطاقة، وتعزيز تجارة الطاقة بين الصين وتركيا. تتماشى هذه الخطوة مع طموح تركيا لتصبح مركزًا مركزيًا لتجارة الطاقة. ستمكن هذه الشراكة المشاركين في سوق EPİAŞ وSHPGX من التداول على منصات بعضهم البعض، مما يمثل خطوة مهمة إلى الأمام في التعاون الدولي في مجال الطاقة.

  1. وزير الخارجية التركي فيدان يحتج على دعم الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا لوحدات حماية الشعب

أعرب وزير الخارجية التركي هاكان فيدان عن موقف تركيا الثابت ضد وحدات حماية الشعب وسلط الضوء على القضايا مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا فيما يتعلق بدعمهم للمجموعة. أكد الجهود الدبلوماسية المستمرة التي تبذلها تركيا لمعالجة هذا القلق الذي يتعارض مع مبادئ التحالف. أكد فيدان مجددًا التزام تركيا بمكافحة الإرهاب في سوريا والعراق، وشدد على المفاوضات الجارية مع الدول الأعضاء في البريكس من أجل المشاركة المحتملة. أشار إلى شمولية البريكس والفوائد المحتملة، مما يشير إلى نية تركيا في الحفاظ على علاقات قوية مع هذه الدول.

  1. تركيا تعتقل أكثر من 30 شخصًا يشتبه في انتمائهم إلى داعش

اعتقلت السلطات التركية 31 شخصًا يشتبه في صلاتهم بتنظيم داعش في سلسلة من المداهمات عبر ستة محافظات، بما في ذلك إسطنبول وأنقرة وأنطاليا. تأتي العملية، التي أطلق عليها اسم “Pigeon Hawk-46”، في أعقاب الجهود المكثفة ضد داعش بعد الهجوم الذي شنه التنظيم على كنيسة سانتا ماريا الكاثوليكية في إسطنبول في يناير. أسفرت هذه الحملة القمعية عن اعتقال ما يقرب من 1000 شخص. وعلى الرغم من الخسائر الإقليمية التي مني بها تنظيم داعش، إلا أن فرعه في خراسان لا يزال نشطًا، ويعلن مسؤوليته عن الهجمات في موسكو واسطنبول. ومؤخراً، أدت هجمات منسقة على مواقع دينية في داغستان إلى مقتل 19 شخصاً، ونسبت السلطات الروسية هذه الهجمات إلى منظمة إرهابية دولية.

=======================

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰  الفينيق الباكر 24 يونيو 2024

=======================
🔗 تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

    Subject:

    Your Voice:

    Your Name

    Your Email

    Word File:

    للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

    Scroll to Top

    To subscribe to our daily mailing list, fill out the following form: