ACLS

Syria:1 US Dollar = 13,750 SYP
Iran:1 US Dollar = 50,300 IRR
Iraq:1 US Dollar = 1,304 IQD
Egypt:1 US Dollar = 30 EGP
Saudi Arabia:1 US Dollar = 3 SAR
Türkiye:1 US Dollar = 28 TL
الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

جدول المحتويات

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

ملخص تنفيذي: تتكشف تطورات عاجلة في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي تبدو وكأنها على حافة صراع آخذ في الاتساع. بينما يزور الرئيس بايدن إسرائيل، يصل الغضب في دول الخليج بشأن حادثة مستشفى غزة إلى نقطة الغليان، مما يهدد بحدوث تداعيات دبلوماسية. يستخدم وكلاء النظام الإيراني المسلحون انفجار غزة لإثارة أعمال شغب بالقرب من السفارات الأمريكية. ويؤدي هجوم بطائرة بدون طيار على القوات الأمريكية في العراق إلى زيادة المخاطر، حيث يصدر السياسيون المؤيدون لإيران تهديدات مباشرة ضد الأصول الأمريكية. تعمل روسيا والصين على ترسيخ تحالفهما بسرعة، مما يتحدى القيادة العالمية للولايات المتحدة ويزيد من إلحاح إعادة ضبط السياسة الخارجية الأمريكية. يعد استئناف العمل في مطار دمشق الدولي علامة هشة على الحياة الطبيعية مع استمرار الغارات الجوية الإسرائيلية. ويأتي اقتراح تركيا لضمان السلام بين إسرائيل وفلسطين في وقت تتصارع فيه إسرائيل نفسها مع الانقسامات الداخلية، مما يضيف طبقة أخرى من التقلبات. ويشير موقف مصر الحازم ضد تهجير الفلسطينيين إلى سيناء إلى احتمال حدوث امتدادات إقليمية. الوضع في نقطة تحول.

أهم 5 عناوين:

  • اعتراض هجوم بطائرات بدون طيار على القوات الأمريكية في العراق.
  • الجيش الإسرائيلي يعتقل 750 فلسطينيا في الضفة الغربية خلال حرب غزة.
  • إيران تحث الدول الإسلامية على فرض عقوبات على إسرائيل.
  • الفصيل العراقي ينشر 5000 مقاتل على الحدود الإسرائيلية.
  • منظمة التعاون الإسلامي تعقد اجتماعها لمعالجة أزمة غزة؛ السعودية تطلب المساعدة.

العملات:

 

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

الولايات المتحدة الأمريكية

  1. اعتراض هجوم بطائرات بدون طيار على القوات الأمريكية في العراق – تقرير. اعترض الجيش الأمريكي في العراق عدة طائرات بدون طيار كانت تستهدف قاعدة الأسد الجوية العراقية. وتحتفظ الولايات المتحدة بقوات في قاعدة الأسد وعدة منشآت أخرى في العراق. وقال مسؤولان أمريكيان لرويترز إنه تم اعتراض طائرتين بدون طيار. وذكر التقرير أن “المسؤولين، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هويتهم، رفضوا تحديد المشتبه به في الهجوم”. ويأتي الهجوم بينما يسافر الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل وفي أعقاب انفجار في مستشفى في غزة ألقت بعض دول المنطقة باللوم فيه على إسرائيل. منذ هجوم حماس على إسرائيل في 7 أكتوبر، هدد العديد من السياسيين البارزين المؤيدين لإيران في العراق الولايات المتحدة. وأكدوا أنه إذا تم النظر إلى الولايات المتحدة على أنها تدعم إسرائيل، فمن الممكن أن يتم استهداف القوات الأمريكية في العراق (القدس بوست).
  2. بلينكن يقدم التعازي لعباس في ضحايا مستشفى غزة. أعرب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن عن تعازيه للرئيس الفلسطيني محمود عباس في ضحايا انفجار مستشفى غزة. وخلال مكالمة هاتفية، أكد بلينكن مجددا دعمه لـ”التطلعات المشروعة” للفلسطينيين. وجاء هذا الاتصال بعد جولة إقليمية قام بها بلينكن تناولت الحادث المأساوي الذي وقع في المستشفى الأهلي العربي بمدينة غزة والذي أدى إلى سقوط العديد من الضحايا. وكان الرئيس جو بايدن قد أعرب في وقت سابق عن تعازيه في الحادث (الشرق الأوسط).
  3. بايدن يؤيد رواية إسرائيل عن انفجار مستشفى في غزة. وصل الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل وأعرب عن تضامنه في حربها ضد حماس. وأيد رواية إسرائيل بأن الانفجار الذي وقع في مستشفى في غزة نفذه مسلحون، وليس غارة جوية إسرائيلية كما ادعى المسؤولون الفلسطينيون. وأدى الحادث إلى إلغاء قمة كان من المقرر عقدها مع الزعماء العرب. ومع تصاعد التوترات، يدعو الزعماء الغربيون إلى توخي الحذر (رويترز).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

إسرائيل والأراضي الفلسطينية 

  1. الجيش الإسرائيلي يعتقل 750 فلسطينياً في الضفة الغربية مع تصاعد النزاع في غزة. أفادت مصادر فلسطينية أن الجيش الإسرائيلي اعتقل 750 فلسطينيا في الضفة الغربية منذ اندلاع القتال الأخير في غزة. وهذا العدد لا يشمل العمال أو المعتقلين في غزة. وأثارت الاعتقالات، التي شملت ما لا يقل عن 65 فلسطينيًا من الضفة الغربية والقدس، مخاوف بسبب مزاعم الانتهاكات وتصاعد الإجرام من قبل القوات الإسرائيلية. ويواجه العديد من المعتقلين الاعتقال الإداري أو تهم تتعلق بالتحريض، خاصة في القدس. وقد أصبح الوصول إلى المعلومات المتعلقة بالمعتقلين صعباً بشكل متزايد بسبب الأوامر العسكرية الجديدة التي أصدرها الجيش الإسرائيلي (الشرق الأوسط).
  2. يكافح أطباء غزة لإنقاذ الناجين من انفجار المستشفى مع تزايد الغضب في الشرق الأوسط. أجرى الأطباء في مدينة غزة، الذين يواجهون نقص الإمدادات الطبية، عمليات جراحية على أرضيات المستشفيات، دون تخدير في كثير من الأحيان، في محاولة يائسة لإنقاذ الضحايا المصابين بجروح خطيرة نتيجة انفجار ضخم أدى إلى مقتل مدنيين لجأوا إلى مستشفى قريب بعد القصف الإسرائيلي والحصار المفروض على القطاع. وألقت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) باللوم في الانفجار على غارة جوية إسرائيلية، في حين ألقى الجيش الإسرائيلي باللوم على صاروخ أخطأ مسلحون فلسطينيون آخرون في إطلاقه. وقالت وزارة الصحة التي تديرها حماس إن ما لا يقل عن 500 شخص قتلوا. انتشر الغضب من مذبحة المستشفى في جميع أنحاء الشرق الأوسط مع وصول الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل على أمل وقف انتشار الحرب، التي بدأت بعد أن هاجم مسلحو حماس البلدات والمدن في جميع أنحاء جنوب إسرائيل في 7 أكتوبر (إي بي).
  3. موسكو تدعو تل أبيب إلى إثبات البراءة من مجزرة مستشفى غزة. أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن قلقه إزاء قصف مستشفى غزة، ووصفه بأنه “كارثة مروعة” وشدد على ضرورة وقف الصراع. وبينما أدانت وزارة الخارجية الروسية بشدة الهجوم على المستشفى المعمداني، تجنبت المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماريا زاخاروفا بحذر إلقاء اللوم بشكل مباشر على الحكومة الإسرائيلية. وبدلاً من ذلك، حثت تل أبيب على تقديم صور وبيانات عبر الأقمار الصناعية لإثبات عدم تورطها. وانتقدت زاخاروفا السياسات الغربية، وحملتها مسؤولية تصاعد العنف في الشرق الأوسط. وأشارت إلى تصريحات رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين بشأن هيروشيما للتأكيد على المساءلة الغربية (الشرق الأوسط).
  4. الرئيس الصيني شي جين بينغ يرحب بالرئيس الروسي بوتين باعتباره “صديقا قديما” في منتدى الحزام والطريق. وخلال المناقشات في منتدى الحزام والطريق، استقبل الرئيس الصيني شي جين بينغ بحرارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، واصفا إياه بأنه “صديق قديم”. وركز اجتماع الزعيمين على مبادرة الحزام والطريق، وسلط الضوء على التحالف المتنامي بين بلديهما في مواجهة معارضة النظام العالمي الذي تقوده الولايات المتحدة، ودعم إيران، وإدانة الأحداث الأخيرة في إسرائيل (القدس بوست).
  5. غوتيريش يدعو إلى وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى وقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر. وشدد على ضرورة تخفيف المعاناة الإنسانية وحث حماس على إطلاق سراح الرهائن بينما طلب من إسرائيل السماح بدخول المساعدات الإنسانية غير المقيدة إلى غزة. وأدان غوتيريس هجمات حماس في 7 أكتوبر/تشرين الأول، لكنه شدد على أنها لا ينبغي أن تبرر العقاب الجماعي للفلسطينيين (الشرق الأوسط).
  6. مساءلة نتنياهو تلوح في الأفق مع تصاعد الغضب الشعبي. يتصاعد الاستياء العام من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حيث يريد 21% فقط من الإسرائيليين بقاءه في منصبه، وفقًا لاستطلاع أجرته صحيفة معاريف. وتتعرض الحكومة لانتقادات بسبب إضعافها لأمن إسرائيل وسوء إدارتها للصراع الدائر في غزة. إن صمت نتنياهو بشأن مسؤوليته الشخصية عن الأزمة يزيد من تأجيج الغضب الشعبي، حتى مع اعتراف المسؤولين الرئيسيين بالفشل. إن تأثير الحرب على أهداف سياسة نتنياهو الخارجية والمستقبل السياسي لحزبه أصبح غير مؤكد بشكل متزايد (النهار).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

إيران

  1. الرئيس الإيراني يحذر من أن لهب الهجوم على مستشفى غزة سيبتلع إسرائيل. أدان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي الغارة الجوية الإسرائيلية على المستشفى المعمداني في غزة، وحذر من أن ألسنة اللهب الناجمة عن الهجوم ستغمر إسرائيل قريبًا. وأعلن يوم “حداد عام” ردًا على قصف المستشفى، الذي وقع وسط الصراع المستمر بين إسرائيل وإسرائيل. حماس. كما أدانت وزارة الخارجية الإيرانية الهجوم ووصفته بأنه “جريمة حرب وحشية” و”إبادة جماعية”. وتجمع الآلاف في طهران لإظهار الدعم لفلسطين وإدانة الهجوم على المستشفى (وكالة الأناضول)
  2. إيران تحث الدول الإسلامية على فرض عقوبات على إسرائيل. دعا وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أعضاء منظمة التعاون الإسلامي إلى فرض عقوبات على إسرائيل وتنفيذ حظر نفطي وطرد السفراء الإسرائيليين. وجاء هذا النداء خلال اجتماع عاجل لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة بالمملكة العربية السعودية، حيث اجتمعت الدول الإسلامية لمعالجة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني (أخبار الولايات المتحدة).
  3. وزير الخارجية الإيراني يتهم بلينكن بالتواجد في غرفة العمليات الصهيونية. انتقد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال الاجتماع الطارئ لمنظمة التعاون الإسلامي في جدة. واتهم عبد اللهيان بلينكن بالتواجد في غرفة العمليات الصهيونية بينما ينصح الآخرين بضبط النفس. وأعرب عن قلقه إزاء فقدان المنطقة لضبط النفس ودعا إلى اتخاذ تدابير عملية لمعالجة الوضع المتصاعد في غزة (الجزيرة).
  4. سياسيون وإعلاميون غربيون ينتقدون لاعبي كرة القدم من أصول عربية لدعمهم الفلسطينيين. واجه العديد من لاعبي كرة القدم الأوروبيين من أصل عربي انتقادات ودعوات للطرد من أنديتهم بسبب دعمهم العلني للفلسطينيين. تلقى اللاعب المغربي ناصر مزراوي، لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني، مطالب بالطرد من سياسي ألماني. واجه اللاعب الجزائري يوسف عطال، الذي يلعب لفريق نيس، ردود فعل عنيفة بسبب انتقاداته لإسرائيل. وهذا يسلط الضوء على الديناميكيات المعقدة المحيطة بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني حتى في عالم الرياضة (تي آر تي العربية).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

سوريا

  1. مطار دمشق يستأنف عملياته بعد غارات جوية إسرائيلية. عاد مطار دمشق الدولي إلى العمل مرة أخرى بعد خضوعه لإصلاحات في مهابط الطائرات التي تضررت بسبب الغارات الجوية الإسرائيلية. وأكدت الهيئة العامة للطيران المدني التابعة لنظام الأسد وشركة أجنحة الشام للطيران، استئناف الرحلات الجوية. وسيقوم المطار بإجراء رحلات تجريبية لتقييم ظروف المدرج قبل استئناف حركة المرور العادية في 19 تشرين الأول/أكتوبر. ويأتي ذلك بعد استئناف مماثل للحركة الجوية في مطار حلب الدولي، الذي استهدفته الغارات الجوية الإسرائيلية أيضًا. وذكر مسؤولون إسرائيليون أن الضربات تهدف إلى إرسال تحذير لإيران بعدم التدخل في الصراع في غزة (أخبار الشام).
  2. عمان ترفض استضافة المحادثات الدستورية السورية؛ جنيف لا تزال موضع تساؤل. رفضت عمان استضافة اجتماعات اللجنة الدستورية السورية، بحسب مصادر في المعارضة السورية. ويقال إن مبعوث الأمم المتحدة غير بيدرسن يصر على عقد الاجتماعات في جنيف، رغم اعتراضات روسيا بسبب العقوبات الغربية. وقد فشلت اللجنة في إحراز تقدم ملموس خلال السنوات الأربع من وجودها. وفي الوقت نفسه، تبدي مصر اهتمامًا مبدئيًا باستضافة الجولة القادمة من المحادثات، لكن من غير الواضح مدى تقبل الأطراف لهذا الاقتراح. يقال إن بيدرسن يدرس “مشروعا خطيرا” لعقد الاجتماعات في جنيف دون تدخل أجنبي، ما يعرض مصير اللجنة للخطر (أخبار الشام).
  3. أسماء الأسد تستولي على أصول الهارب قاطرجي أثناء فضيحة. استولت أسماء الأسد، زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، على ممتلكات حسام قاطرجي بعد فراره من سوريا. وقاطرجي متورط في قتل قريبته سيدرا قاطرجي، ومن المرجح أنه فر إلى فنزويلا. وتم إغلاق أصوله، بما في ذلك الفنادق والبنك الإسلامي في حلب، قبل أسبوعين في أعقاب فضيحة القتل. وتسلمت أسماء الأسد هذه العقارات عبر “الأمانة السورية للتنمية” و”مكتب الشهداء”. وكان قاطرجي وسيطا رئيسيا بين النظام السوري والفصائل المختلفة لإمدادات النفط وكان يخضع للعقوبات الأمريكية منذ عام 2018. (تلفزيون سوريا).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

تركيا

  1. وزير الخارجية التركي يؤكد مجددا التزامه بعمليات مكافحة الإرهاب. أكد وزير الخارجية التركي هاكان فيدان، التزام تركيا بمكافحة الإرهاب، لا سيما من خلال عمليات مكافحة الإرهاب عبر الحدود في شمال سوريا والعراق. وناقش فيدان مختلف قضايا السياسة الخارجية، بما في ذلك الوضع في سوريا، والإجراءات الإسرائيلية في غزة، واتفاقات إبراهيم، ووجود حاملة الطائرات الأمريكية في شرق البحر الأبيض المتوسط. وأشار أيضًا إلى الزيارات المحتملة لوزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، وسلط الضوء على الانقسامات الداخلية المتزايدة في إسرائيل فيما يتعلق بنهجها تجاه إيران. (وكالة الأناضول).
  2. تركيا تقترح نموذج ضمان لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني. قدم وزير الخارجية التركي، هاكان فيدان، نموذج ضمان لمعالجة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر. وشدد فيدان على الحاجة إلى المسؤولية الإقليمية وحل الدولتين خلال المناقشات مع رؤساء مكاتب أنقرة (ديلي صباح).
  3. أردوغان يقيل مسؤول الهجرة التركي خلال الأزمة. أقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، جوزدي أزكورول، مديرة عام إدارة الأجانب في رئاسة إدارة الهجرة، بعد ثلاثة أشهر فقط من تعيينها. وتأتي هذه الخطوة خلال أزمة الهجرة الكبرى في تركيا، وتأتي في أعقاب سلسلة من التغييرات القيادية في الوزارة. ولم يتم تقديم سبب محدد لإقالة أزكورول. في غضون ذلك، أعلن وزير الداخلية التركي علي يرليكايا أن الإجراءات الصارمة ضد الهجرة غير الشرعية بدأت تظهر نتائجها، مع مغادرة عدد كبير من المهاجرين غير الشرعيين البلاد. (تلفزيون سوريا).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

العراق

  1. فصيل العراقي ينشر 5000 مقاتل على الحدود الإسرائيلية. وأعلن فصيل الوعد الصادق العراقي، نشر 5000 مقاتل على حدود إسرائيل، مع 10000 آخرين على أهبة الاستعداد. وأوضح الأمين العام محمد التميمي أن هذه القوات جاهزة للدخول في المعركة في غزة. يأتي ذلك تزامنا مع تفاصيل هجوم بطائرة مسيرة استهدف قاعدة عين الأسد الأمريكية غربي العراق. وتم اعتراض طائرتين بدون طيار، وتم تنفيذ إجراءات أمنية مشددة في القاعدة. وتأتي هذه التطورات في أعقاب غارة إسرائيلية على مستشفى في غزة، مما أدى إلى تصعيد التوترات في المنطقة. (إيلاف).
  2. السيسي يتلقى دعوة من رئيس الوزراء العراقي السوداني لقمة طارئة حول أزمة غزة. تلقى رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، دعوة رسمية من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لعقد قمة طارئة في القاهرة. وتهدف القمة إلى مناقشة الوضع المستمر في غزة والهجمات ضد الفلسطينيين، وتجمع مختلف القادة العرب و الإقليميين. تم آخر تحديث في 17 أكتوبر 2023. (أخبار العراق).
  3. العراق يعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام على ضحايا الهجوم على مستشفى غزة. العراق يعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام تكريما لضحايا الهجوم المميت على مستشفى في غزة. ودعا رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني إلى الوحدة والوقوف دقيقة صمت، كما دعا إلى استصدار قرار من مجلس الأمن الدولي لوقف العدوان. وأدى الهجوم إلى مقتل ما لا يقل عن 500 شخص (أخبار باس).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

منطقة الخليج واليمن

  1. منظمة التعاون الإسلامي تعقد اجتماعها لمعالجة أزمة غزة؛ السعودية تطلب المساعدة. عقدت منظمة التعاون الإسلامي اجتماعا استثنائيا في جدة بالمملكة العربية السعودية لبحث العدوان الإسرائيلي على غزة وأثره الإنساني. أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، على ضرورة رفع الحصار عن غزة وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة. كما دعا إلى تحرك دولي لمنع وقوع كارثة إنسانية. ويأتي الاجتماع، الذي حضره أغلبية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي البالغ عددها 57 دولة، في أعقاب الهجوم المدمر على مستشفى في غزة والذي أسفر عن مقتل أكثر من 500 شخص. (الخليج أونلاين).
  2. دول الخليج تندلع احتجاجات على قصف مستشفى غزة. تصاعد الغضب الشعبي في دول الخليج في أعقاب المذبحة التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي في المستشفى المعمداني في غزة، والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 500 شخص. وخرجت مظاهرات في الكويت وقطر وعمان والبحرين مطالبة بطرد السفراء الأمريكيين والإسرائيليين. كما أثارت الاحتجاجات حملات وبيانات على الإنترنت من شخصيات عامة تدين العدوان الإسرائيلي والتواطؤ الغربي. وزادت الأحداث من حدة الجدل حول التدخل الدولي ودور الولايات المتحدة في دعم إسرائيل (الخليج أون لاين).
  3. الإمارات وروسيا تدعوان إلى عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي بشأن غزة. من المقرر أن يعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اجتماعا طارئا بناء على طلب الإمارات وروسيا في أعقاب القصف المدمر في غزة الذي استهدف مستشفى وأدى إلى مقتل المئات. ويأتي الاجتماع وسط تصاعد الضغوط الأمريكية لتأجيل مشروع قرار برازيلي يهدف إلى إدخال المساعدات إلى غزة. ولم توضح الولايات المتحدة، التي تتمتع بحق النقض، بعد ما إذا كانت ستسمح بتمرير القرار. الوضع في غزة مستمر في التدهور، حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 3,200 حالة وفاة و11,000 إصابة. (الخليج أونلاين).
  4. الرأي العام الكويتي يطالب بطرد السفير الأمريكي بسبب قصف غزة. ويطالب كويتيون بطرد السفير الأمريكي ردا على الدعم الأمريكي لإسرائيل عقب قصف المستشفى المعمداني في غزة. وأدانت وزارة الخارجية الكويتية الهجوم ودعت إلى التدخل الدولي. وخرجت مظاهرات في الكويت، واكتسبت حملة على وسائل التواصل الاجتماعي تحت هاشتاغ “طرد السفير الأميركي من الكويت مطلب شعبي” زخما. وأدى القصف على غزة إلى مقتل أكثر من 3200 شخص وإصابة 11000 آخرين حتى الآن (الخليج أونلاين).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

مصر وشمال أفريقيا

  1. الرئيس المصري يحذر من النزوح من غزة إلى سيناء. أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عن قلقه إزاء العمليات العسكرية المستمرة في قطاع غزة، خشية تداعياتها الأمنية والعسكرية. وحذر من تهجير الفلسطينيين إلى سيناء، الأمر الذي قد يحولها إلى قاعدة لمهاجمة إسرائيل. وشدد السيسي على التزام مصر بالسلام ودعا إلى السماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى غزة. وأيد المستشار الألماني أولاف شولتز عدم توسيع الصراع في فلسطين. (الشرق الأوسط).
  2. الأردن ومصر يرفضان استضافة لاجئي غزة مع تصاعد التوترات. أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أنه لا يمكن للأردن ولا مصر استضافة اللاجئين الفلسطينيين من غزة، واصفا ذلك بـ “الخط الأحمر”. ويأتي هذا البيان قبل قمة ثلاثية تضم الولايات المتحدة ومصر والأردن، ويتزامن مع تصاعد الهجمات الإسرائيلية في غزة والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 2750 شخصًا. (مصر المستقلة).
  3. مصر ترد على موقف إسرائيل في معبر رفح. مصدر أمني مصري يرد على رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فتح معبر رفح، قائلا: “مصر لن تسمح بإجلاء الأجانب من قطاع غزة، والتصعيد سيقابل بالتصعيد”. الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يؤكد أن التهجير القسري للفلسطينيين أمر غير مقبول ويقترح نقل المدنيين إلى صحراء النقب الإسرائيلية بشكل مؤقت. (سكاي نيوز عربية).
  4. المبعوث الأمريكي يسلط الضوء على مصر كوسيط السلام في ليبيا. في مقابلة شاملة، أكد السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند على الدور المحوري الذي تلعبه مصر في تعزيز الاستقرار الليبي. ويتطرق نورلاند إلى قضايا رئيسية مثل سيادة ليبيا، والدور الأمريكي المؤسف في أزمة 2011، وأهمية الحلول السياسية. وتأتي المناقشة قبل قمة ثلاثية هامة. (مصر المستقلة).
  5. مجلس النواب المصري ينعي ضحايا فلسطين مع تنكيس الأعلام. مجلس النواب في مصر ينكس الأعلام إلى نصف السارية حدادا على ضحايا القصف على المستشفى الوطني المعمداني في غزة وغيرهم من الضحايا الفلسطينيين. يأتي هذا الإجراء بعد إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام في جميع أنحاء مصر، اعتبارًا من 18 أكتوبر إلى 20 أكتوبر 2023. (بوابة الأهرام).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

لبنان

  1. حزب الله يستهدف دبابة إسرائيلية وسط تصاعد التوترات. يدعي حزب الله أنه ضرب دبابة ميركافا الإسرائيلية بصاروخ مضاد للدبابات، مما أدى إلى وقوع إصابات. واستهدف الهجوم موقعا للجيش الإسرائيلي قرب قرية عيتا الشعب اللبنانية. ويأتي ذلك بعد مقتل خمسة من مقاتلي حزب الله في جنوب لبنان، مما أدى إلى تصاعد التوترات الحدودية مع إسرائيل. ودعا حزب الله أيضا إلى “يوم غضب” احتجاجا على الغارة الإسرائيلية على مستشفى في غزة والتي أسفرت عن مقتل 500 شخص على الأقل. ويتحقق الجيش الإسرائيلي حاليا من تقارير الهجوم الصاروخي. (النهار نت).
  2. حزب الله يعلن تضامنه مع غزة بعد قصف المستشفى. أعرب رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله، هاشم صفي الدين، عن إدانته الشديدة و”الغضب الشديد” للقصف الإسرائيلي للمستشفى المعمداني في غزة، والذي أدى إلى مقتل نحو 500 شخص. وفي حديثه خلال وقفة تضامنية في بيروت، اتهم صفي الدين الولايات المتحدة والغرب بالتواطؤ في “مجازر الإبادة الجماعية” في غزة. وأكد أن التفجير كان عملاً متعمداً، مخالفاً للقوانين الدولية التي تحمي المستشفيات من الاستهداف. ويأتي البيان في الوقت الذي تجتاح فيه مظاهرات واسعة النطاق لبنان ودولا عربية أخرى دعما لفلسطين. (الجنوبية).

===================================

الفينيق الباكر – 18 أكتوبر 2023

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

Scroll to Top