ACLS

الفينيق الباكر – 19 أكتوبر 2023

جدول المحتويات

Listen to this article

ملخص تنفيذي: بعد زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإسرائيل وإلغاء القمة المزمعة مع القادة العرب، يشهد الوضع العسكري في غزة وإسرائيل استقراراً هشاً. تشير الدلائل إلى احتمالية غزو بري لغزة ونزاع ممتد رغم الجهود الدولية لوقف إطلاق النار. تؤكد التقارير عن معاناة الجانبين الأثر الإنساني المدمر للنزاع. تظهر إيران بشكل أكثر وضوحاً، ليس فقط في تأثيرها على الصراع، ولكن أيضاً في استهدافها للقوات الأمريكية في سوريا عبر ضربات طائرات مسيرة. تضيف وسائل الإعلام الإيرانية إلى التعقيد باتهامها الولايات المتحدة زوراً بتنظيم ضربة على مستشفى في غزة. تعيش الدول الأخرى في المنطقة حالة من الغضب، وتدعو بشكل عام إلى وقف فوري لإطلاق النار وإيصال المساعدات الإنسانية لغزة، بالإضافة إلى حل الدولتين. رغم التحذيرات المتزايدة على مدى السنوات الثلاث الماضية بشأن نوايا إيران تجاه إسرائيل والمصالح الأمريكية، يبدو الوضع الحالي وكأنه العواقب الأولية للسياسة الأمريكية في الانسحاب والانعزال عن الشرق الأوسط. 

أهم 5 عناوين:

  • طائرات مسيرة تابعة للميليشيات الموالية لإيران تستهدف القوات الأمريكية للمرة الثانية.
  • رسالة وزير الدفاع الإسرائيلي للجنود: غزة قريباً من الداخل.
  • إيران تتهم الولايات المتحدة بتدبير الضربة القاتلة على مستشفى في غزة.
  • الأردن ومصر يرفضان التهجير القسري للفلسطينيين ويدعوان إلى وقف إطلاق النار.
  • انتهاء صلاحية عقوبات الأمم المتحدة المفروضة على برنامج الصواريخ الإيراني.

العملات:

الولايات المتحدة الأمريكية

  1. زيارة بايدن لإسرائيل: دعم أمريكي وتحديات إقليمية. 
  2. تهدف زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإسرائيل إلى التخفيف من حدة التصعيد في النزاع بين إسرائيل وحماس. رغم استمرار التوترات، أسهمت الزيارة في تعزيز العلاقات الأمريكية الإسرائيلية وضمان وصول المساعدات الإنسانية لغزة. ولكنها أيضاً ألقت الضوء على التحديات المرتبطة بالديناميات الإقليمية، خصوصاً في أعقاب حادثة المستشفى المعمداني (الحرة).
  3. مصادر عربية: استقالات متتالية في وزارة الخارجية الأمريكية بسبب سياسة غزة. تفيد مصادر عربية بأن لارا فريدمن، المسؤولة في وزارة الخارجية الأمريكية، قد استقالت تعبيراً عن اعتراضها على السياسة الأمريكية تجاه غزة. تأتي هذه الاستقالة بعد استقالة جوش بول، مدير شؤون الكونغرس والشؤون العامة، لأسباب مشابهة. الاستقالتان تعكسان الاعتراضات المتزايدة على كيفية تعامل الولايات المتحدة مع الأزمة في غزة. لارا فريدمن، التي تشغل أيضاً منصب رئيسة مؤسسة السلام في الشرق الأوسط، كانت لها تأثير على السياسات الأمريكية بشأن الصراع العربي الإسرائيلي (سكاي نيوز عربية).
  4. قائد القيادة المركزية الأمريكية يزور مصر لتعزيز الشراكة الاستراتيجية. قام الجنرال مايكل كورولا، قائد المنطقة الوسطى الأمريكية، بزيارة رسمية لمصر حيث التقى بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. خلال الاجتماع، أكد الجانبان التزامهما بتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، مع التركيز بشكل خاص على التعاون في المجالات العسكرية والأمنية (سكاي نيوز عربية).
  5. الولايات المتحدة تنشر حاملة طائرات بالقرب من إسرائيل لإجلاء المدنيين وتركيا تنتقد القرار. أبلغت الولايات المتحدة تركيا بقرارها نشر حاملتي طائرات في شرق البحر الأبيض المتوسط، بالقرب من إسرائيل، بهدف إجلاء المدنيين المحتملين. جاء هذا القرار عقب هجوم شنته حماس على إسرائيل. وأفادت الولايات المتحدة أن النشر يهدف إلى دعم العمليات غير القتالية والردع. من جانبه، انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الإجراء الأمريكي، محذراً من أنه قد يؤدي إلى “مجازر خطيرة” في غزة ويعرقل الجهود التركية لحفظ السلام في المنطقة (:24).

===================================

إسرائيل والأراضي الفلسطينية 

  1. غارة إسرائيلية تستهدف قائد الأمن الوطني في حماس وتودي بحياته وعائلته. في تطور جديد وحساس، أكدت التقارير مقتل جهاد محيسن، قائد الأمن الوطني لحماس، وعائلته جراء غارة جوية نفذتها إسرائيل على منزلهم. يأتي هذا الهجوم ضمن الجهود التي تقوم بها إسرائيل لاستهداف القيادات البارزة في حماس (سكاي نيوز عربية).
  2. إسرائيل تستجيب لهجمات صاروخية من حزب الله وحماس وتصعيد التوترات في المنطقة.
  3. ردت قوات الأمن الإسرائيلية على هجمات صاروخية نفذت من جنوب لبنان، حيث تم إطلاق نحو 30 صاروخًا على إسرائيل. أسفر الهجوم عن سقوط صواريخ في مدينة كريات شمونة وإصابة شخصين. وقد أعلن كل من حزب الله وحماس مسؤوليتهما عن الهجمات، مما أثار موجة من التوترات في المنطقة (القدس بوست).
  4. وزير الدفاع الإسرائيلي يلمح لغزو بري وشيك لغزة في رسالة للجنود. ألمح وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت، في تصريحات لجنود المشاة على حدود غزة، إلى إمكانية شن غزو بري للقطاع الفلسطيني. قال جالانت: “أنتم ترون غزة الآن من بعيد، وقريباً سترونها من الداخل”. تأتي هذه التصريحات في سياق تحشيد إسرائيل لقواتها واستعدادها لهجوم متعدد الأبعاد يشمل الجو والبر والبحر، وذلك في ظل تصاعد التوترات في المنطقة (الحرة).
  5. انفجار في طولكرم يصيب 10 جنود إسرائيليين وسرايا القدس تتبنى الهجوم. وقع انفجار في مدينة طولكرم أسفر عن إصابة 10 جنود إسرائيليين، واحد منهم في حالة حرجة. تبنت سرايا القدس، الجناح العسكري للجهاد الإسلامي، مسؤولية الهجوم. بالإضافة إلى ذلك، أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي تصنيف مخيم نور شمس بطولكرم كمنطقة عسكرية مغلقة. وفي الـ24 ساعة الأخيرة، شهدت الضفة الغربية مواجهات أسفرت عن استشهاد 6 فلسطينيين. في طولكرم، توفي شاب بعد منع قوات الاحتلال والده من تقديم العلاج اللازم، مما أدى إلى إصابة والده أيضاً (الحدث).
  6. رئيس الوزراء البريطاني سوناك يدعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها ويدعو لوحدة عالمية ضد حماس. في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعرب رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك عن دعمه لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها. دعا سوناك إلى توحيد الجهود الدولية لمحاربة حماس، مؤكدا على التعاون لتقديم المساعدات الإنسانية وإطلاق سراح الرهائن في غزة. وفي الوقت نفسه، أكد على الاعتراف بمعاناة المدنيين الفلسطينيين جراء تصرفات حماس (:24).
  7. تقرير يشير إلى استخدام حماس لأسلحة كورية شمالية في هجوم على إسرائيل. وفقًا لتقرير نشرته وكالة أسوشيتد برس، يُظهر أن حماس قد استخدمت أسلحة من كوريا الشمالية في هجومها الأخير على إسرائيل في أكتوبر/تشرين الأول. الأدلة، التي تشمل لقطات فيديو وأسلحة مُستعادة تم تحليلها من قبل الخبراء، تكشف عن استخدام قذائف صاروخية من طراز F-7 الكوري الشمالي. هذه النتائج تثير قلقًا بشأن شحنات الأسلحة غير المشروعة والدعم الذي تقدمه كوريا الشمالية للجماعات الفلسطينية المسلحة. هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية أكدت استخدام حماس لهذه القذائف، مُتحدية بذلك نفي كوريا الشمالية لأي تورط (الشرق الأوسط).
  8. حسرة العائلات: الأطفال المختطفون في غزة. في مؤتمر صحفي عاطفي للغاية عقد في إسرائيل، شاركت عائلات الأطفال الذين اختطفتهم حماس خلال الهجوم الأخير يوم 7 أكتوبر قصصهم المؤلمة. وبينما يعانون من غياب أحبائهم، بما في ذلك الأطفال الصغار، تعبر العائلات عن خوفها العميق وألمها. ولا يزال أكثر من 203 أفراد، من بينهم جنود ونساء وأطفال ومسنون، رهائن في غزة، مما يزيد من حاجتهم الماسة إلى عودتهم الآمنة. ولا يزال الوضع محفوفا بالتوتر، مما يؤكد الحاجة الملحة إلى التوصل إلى حل (الجزيرة).
  9. الجيش الإسرائيلي يقدم أدلة على دور الجهاد الإسلامي في انفجار مستشفى غزة. المتحدث باسم جيش الدفاع الإسرائيلي العميد الجنرال دانييل هنغاري معلومات استخباراتية شاملة، بما في ذلك تسجيلات صوتية ومقاطع فيديو، لإثبات أن صاروخ الجهاد الإسلامي تسبب في الأضرار التي لحقت بمستشفى في غزة. وأظهرت الأدلة مسار الصاروخ وتأثيره على المستشفى. كان هدف الجيش الإسرائيلي هو توضيح الحادث للجمهور العالمي والتأكيد على التزام إسرائيل بالشفافية في الصراع المستمر. وتبين أن حماس قد تضخمت عدد الضحايا، ولم يكن هناك أي تورط للجيش الإسرائيلي في قصف المستشفى (القدس بوست).
  10. اختتم الرئيس بايدن زيارته إلى إسرائيل في زمن الحرب بتحذير من “الاستهتار” بالغضب. أسفرت زيارة الرئيس بايدن إلى إسرائيل في زمن الحرب عن دعم صريح واتفاق مساعدات إنسانية لغزة. لقد شبه هجوم حماس الأخير بأحداث 11 سبتمبر، متفهمًا الدعوة إلى العدالة ولكنه حذر من الانجراف إلى الغضب، وقارن ذلك برد فعل الولايات المتحدة على 11 سبتمبر (إي بي).

===================================

إيران

  1. إيران تتهم الولايات المتحدة بتدبير ضربة قاتلة على مستشفى في غزة. تزعم وكالة “تسنيم” الإعلامية الإيرانية أن المسؤولين الأمريكيين هم من دبروا الهجوم القاتل على المستشفى الأهلي في غزة، بهدف ردع الهجوم البري الإسرائيلي. ويشير التقرير إلى أن القادة الأميركيين والإسرائيليين فوجئوا بعملية حماس الأخيرة خارج غزة. يُزعم أن الولايات المتحدة حذرت إسرائيل من التكاليف الباهظة للهجوم البري. تم الإبلاغ عن ما لا يقل عن 500 ضحية في قصف المستشفى (وكالة تسنيم).
  2. انتهاء صلاحية عقوبات الأمم المتحدة المفروضة على برنامج الصواريخ الإيراني، مما يثير مخاوف عالمية. انتهت صلاحية عقوبات الأمم المتحدة التي تهدف إلى تقييد برامج الصواريخ والطائرات بدون طيار الإيرانية، مما يسمح لإيران ببيع هذه التقنيات وشراء المكونات ذات الصلة. وفي حين أبقت الأطراف الأوروبية الثلاث على عقوباتها، فإن الولايات المتحدة والدول الأوروبية الثلاث لم تعيد فرض عقوبات الأمم المتحدة. وفرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة وأصدرت تحذيرات للحد من البرامج الإيرانية. وقد تشجع هذه الهفوة إيران وحلفائها، بما في ذلك روسيا، في الصراعات العالمية (إيران الدولية).
  3. إيران تحث فريق منظمة التعاون الإسلامي على تقييم أزمة غزة وتدعو إلى فرض عقوبات على إسرائيل دعا وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، إلى إرسال عاجل لوفد من منظمة التعاون الإسلامي إلى غزة لتقييم الوضع الإنساني وتوثيق جرائم الحرب الإسرائيلية. كما حث الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي على فرض عقوبات على إسرائيل وإنشاء محكمة لمحاكمة القادة الإسرائيليين على أفعالهم في غزة. وانتقد أمير عبد اللهيان المزاعم العسكرية الإسرائيلية وسلط الضوء على الحاجة إلى المساعدات الإنسانية والإدانة الدولية لتصرفات إسرائيل في غزة (تسنيم نيوز).

===================================

سوريا

  1. طائرات مسيرة تابعة للميليشيات الموالية لإيران تهاجم قاعدة التنف على الحدود السورية. شنت الميليشيات الموالية لإيران هجوما ثانيا بطائرات مسيرة على قاعدة التنف الواقعة على الحدود السورية العراقية الأردنية التابعة لقوات التحالف الدولي. واستهدفت ثلاث طائرات مسيرة تابعة للميليشيات الإيرانية القاعدة، ما أدى إلى إسقاط طائرتين مسيرتين وإلحاق أضرار مادية. وذكر تقرير آخر أن كتائب حزب الله العراقي أطلقت طائرات مسيرة على القاعدة وأطلقت صواريخ على منشأة عسكرية أمريكية في منطقة كونوكو النفطية بالقرب من دير الزور (سكاي نيوز عربية).
  2. الطيران الحربي الإسرائيلي يقصف موقعاً للجيش السوري في القنيطرة. شن سلاح الجو الإسرائيلي غارة فجرا على موقع للجيش السوري في القنيطرة، مما أدى إلى وقوع أضرار مادية، لكن لم ترد أنباء فورية عن وقوع إصابات. ويأتي ذلك في أعقاب الغارة الجوية الإسرائيلية الأخيرة على مطار حلب، والتي خلفت خمسة جرحى. وتتزامن هذه الضربات مع تزايد النشاط العسكري الإسرائيلي في جنوب لبنان (فرانس 24).
  3. فرنسا تصدر مذكرات اعتقال دولية بحق مسؤولين سابقين في الجيش السوري. أصدرت السلطات القضائية الفرنسية مذكرات اعتقال دولية بحق أربعة مسؤولين كبار سابقين في الجيش السوري، يشتبه بتورطهم في تفجير في درعا عام 2017 أدى إلى مقتل مدني فرنسي سوري. ومن بين المستهدفين وزير الدفاع السابق فهد جاسم الفريج، المتهم بالتواطؤ في هجوم ضد السكان المدنيين، والذي يعتبر جريمة حرب. اتخذت فرنسا خطوات لمحاسبة مرتكبي الانتهاكات في سوريا، بما في ذلك إحالة الوثائق المتعلقة بـ “مجزرة حي التضامن” إلى النيابة الوطنية لمكافحة الإرهاب للتحقيق فيها (الحرة).

===================================

تركيا

  1. وزير الدفاع التركي يبحث التطورات الإقليمية مع رئيس الأركان الإيراني. وبحسب بيان لوزارة الدفاع التركية، أجرى وزير الدفاع خلوصي أكار، الخميس، اتصالا هاتفيا مع رئيس الأركان الإيراني الجنرال محمد باقر. وجرى خلال الاتصال بحث آخر التطورات الإقليمية، بالإضافة إلى القضايا المتعلقة بالأمن والدفاع والشؤون الإقليمية (وكالة الأناضول).
  2. وزير خارجية المملكة المتحدة يزور تركيا ومصر وقطر لمعالجة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني. يعتزم وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي زيارة تركيا ومصر وقطر لمناقشة تداعيات الصراع الإسرائيلي الفلسطيني في المنطقة. وخلال جولته التي تستغرق ثلاثة أيام، سيستكشف كليفرلي سبل منع تصعيد الصراع في المنطقة الأوسع والسعي إلى حل سلمي. وتهدف الزيارة إلى الحفاظ على الاستقرار الإقليمي، وتأمين إطلاق سراح الرهائن، وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى غزة (وكالة الأناضول).
  3. الشركات المصنعة التركية تبرم صفقة مركبات مدرعة بقيمة 211 مليون دولار مع إستونيا. وقعت شركتا Otokar و Nurol Makina التركيتان عقدًا مع إستونيا لتوريد 230 مركبة مدرعة تبلغ قيمتها حوالي 211 مليون دولار. ويشمل العقد مركبات 4X4 و6X6 لقوات الأمن الإستونية، بالإضافة إلى مركبات مدرعة ذات أربع عجلات لمركز التخلص من الذخائر المتفجرة التابع لمجلس الإنقاذ الإستوني. وتعزز الصفقة العلاقات الدفاعية بين تركيا وإستونيا، حيث أكد البلدان على أهمية التعاون في صناعة الدفاع. وستعمل المركبات الموردة على تعزيز قدرات الجيش الإستوني والأمن الإقليمي (ديلي صباح).

===================================

العراق

  1. البرلمان العراقي يتلقى طلبا بطرد السفير الأمريكي بسبب أزمة غزة. قدم النائب علاء الركابي، بدعم من أعضاء مجلس النواب، طلبا برلمانيا لطرد السفير الأمريكي من العراق. وتأتي هذه الخطوة احتجاجًا على “الجرائم البشعة” التي يرتكبها الكيان الصهيوني في غزة. الطلب يصف السفير بأنه “غير مرحب به” (اخبار العراق).
  2. الصدر يحذر من نقل الفلسطينيين إلى الأنبار. حذر مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري، مما وصفها بـ “الفكرة الخبيثة” لنقل سكان غزة إلى العراق، وخاصة محافظة الأنبار. ورفض أي دعم لهذه الفكرة وأكد أنه لا الولايات المتحدة ولا إسرائيل تستطيعان تحديد مصير الأنبار أو المناطق الأخرى. في غضون ذلك، جدد رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، دعم العراق للحقوق الفلسطينية، ودعا إلى آلية موحدة لتقديم المساعدات الإنسانية لغزة، مشددا على ضرورة تجنب وقوع كارثة إنسانية في المنطقة. (الشرق الأوسط).

===================================

منطقة الخليج واليمن

  1. أسواق الأسهم الخليجية تتراجع وسط الصراع بين إسرائيل وغزة. واجهت أسواق الأسهم الخليجية خسائر تداول مبكرة بسبب الاضطرابات المستمرة الناجمة عن الصراع بين إسرائيل وغزة. وتراجع المؤشر السعودي 0.4% متأثرا بتراجع سهمي شركة علم للحلول الرقمية والبنك الوطني السعودي. في غضون ذلك، انخفض مؤشر دبي بنسبة 0.7%، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى انخفاض أسهم إعمار العقارية وسالك. كما انخفض مؤشر قطر بنسبة 0.8%، مع تراجع أسهم بنك قطر الوطني (صوت بيروت).

===================================

مصر وشمال أفريقيا

  1. قمة القاهرة تحث على وقف فوري لإطلاق النار في غزة وترفض التهجير القسري. دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في بيان مشترك، إلى الوقف الفوري للحرب على غزة، وأدانا سياسة العقاب الجماعي ضد قطاع غزة. وحذروا من كارثة إقليمية محتملة إذا تصاعد الصراع أكثر ورفضوا أي محاولات للتهجير القسري لسكان غزة إلى الأردن أو مصر. وشدد القادة على ضرورة حماية المدنيين ورفع الحصار وتقديم المساعدات الإنسانية لغزة (الشرق الأوسط).
  2. الأمين العام للأمم المتحدة في القاهرة لإجراء محادثات خفض التصعيد في غزة، والمساعدات جاهزة عند معبر رفح. يزور الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش القاهرة لبحث الجهود المبذولة للحد من التصعيد العسكري في غزة. ولدى منظمة الصحة العالمية خمس شاحنات محملة بالامدادات الطبية جاهزة على الحدود بين غزة ومصر. تعمل مصر والولايات المتحدة على إيصال المساعدات إلى غزة، مع خطط لإدخال ما يصل إلى 20 شاحنة عبر معبر رفح في المستقبل القريب (الحدث).
  3. مصر والصين توقعان مذكرة مبادلة ديون لمشروعات تنموية. وقعت مصر والصين مذكرة تفاهم لتبادل الديون لدعم مشروعات التنمية. وتم توقيع مذكرة التفاهم خلال زيارة رسمية قام بها رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي لبكين. وتهدف هذه الاتفاقية إلى تعزيز التعاون بين البلدين في مجال تبادل الديون لتنفيذ مشاريع تنموية وتعزيز التنمية المستدامة. وقد شاركت مصر في السابق في برامج مماثلة لمبادلة الديون مع إيطاليا وألمانيا، مما أدى إلى تعزيز مبادرات التنمية الشاملة بالشراكة مع هذه البلدان. وتعزز هذه الاتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين مصر والصين (سكاي نيوز عربية).
  4. الأردن ومصر يرفضان التهجير القسري للفلسطينيين ويدعوان إلى وقف إطلاق النار. أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي موقفهما الموحد ضد العقاب الجماعي أو الحصار أو التجويع أو التهجير للفلسطينيين في غزة. و أدانوا أية محاولات للتهجير القسري إلى الأردن أو مصر. ودعا الزعيمان إلى وقف فوري لإطلاق النار في غزة، وحماية المدنيين، ورفع الحصار، وتوصيل المساعدات الإنسانية. وحذروا من أن تصاعد الصراع المستمر واتساع نطاقه قد يؤدي إلى أزمة إقليمية خطيرة. وأكد الزعيمان دعمهما الثابت للحقوق الفلسطينية وإقامة دولتهم المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية (النهار).
  5. الرئيس المصري السيسي يبحث تطورات غزة مع قائد القيادة المركزية الأمريكية. التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس القيادة المركزية الأمريكية الجنرال مايكل كوريلا لبحث التطورات في غزة. وشددوا على ضرورة وقف التصعيد بين الإسرائيليين والفلسطينيين، مشددين على المخاطر الأمنية الإقليمية المحتملة إذا اتسع الصراع. كما سلطوا الضوء على أهمية تقديم مساعدات إنسانية مستدامة لغزة، نظرا للظروف الإنسانية القاسية في المنطقة. وأشاد الجنرال كوريلا بالدور المهم الذي تلعبه مصر في الحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليميين (الشرق الأوسط).
  6. ليبيا مستعدة لدعم غزة وترفض دعوات التهجير. أكد مندوب ليبيا لدى منظمة التعاون الإسلامي دعم ليبيا للقضية الفلسطينية واستعدادها لتقديم المساعدة لغزة بما في ذلك الدعم العسكري. ورفضت المنظمة الدعوات لتهجير غزة وأكدت على مركزية القضية الفلسطينية وتقرير المصير وحق العودة للاجئين (رؤيا نيوز).
  7. المغرب يحبط خطط هجومية لداعش ويعتقل مشتبه بهم. اعتقلت السلطات المغربية أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 25 و32 عاما للاشتباه في تورطهم في التخطيط لهجمات إرهابية تهدف إلى زعزعة استقرار المملكة. وجاءت الاعتقالات في أعقاب تصاعد التهديدات من تنظيم داعش والجماعات الإرهابية الأخرى. وعثرت السلطات على معدات إلكترونية وأسلحة بيضاء ووثائق تتعلق بتنظيم داعش وتعليمات الانضمام إلى معسكرات التنظيم. وكان بحوزة المشتبه بهم صور لهجمات إرهابية ودعوات للتجنيد، إلى جانب دليل للعمليات السرية التي تستخدمها التنظيمات الإرهابية (الشرق).

===================================

لبنان

  1. تصاعد الاشتباكات في جنوب لبنان يدفع إلى عمليات إجلاء دولية. تصاعد التوتر مع تبادل إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله بالقرب من الحدود اللبنانية الإسرائيلية. أبلغ الجانبان عن سقوط ضحايا وأضرار في البنية التحتية. وسط قلق دولي متزايد، تحث عدة دول، بما في ذلك الولايات المتحدة، مواطنيها على مغادرة لبنان. وتبدأ إسرائيل أيضًا في إخلاء البلدات الحدودية الشمالية. وهذه الاشتباكات هي الأشد منذ سنوات، حيث اشتدت منذ هجوم حماس على إسرائيل في وقت سابق من هذا الشهر (الحرة).
  2. الولايات المتحدة تحث إسرائيل سراً على تجنب الحرب مع حزب الله وسط أزمة غزة. نصحت إدارة بايدن إسرائيل بشكل خاص بعدم بدء حملة عسكرية ضد حزب الله لمنع انتشار الصراع المستمر في غزة. وأعربت واشنطن عن قلقها وحثت على توخي الحذر في الرد على تصرفات حزب الله، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة ستحمي مصالحها إذا لزم الأمر (تايمز أوف إسرائيل).

===================================

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

Scroll to Top