ACLS

الفينيق الباكر – 18 سبتمبر 2023

جدول المحتويات

أهم العناوين:

  • إسرائيل: تعثر المحادثات السعودية، اجتماع أردوغان، توترات في غزة
  • اضطرابات شمال شرق أفريقيا: حرب السودان، تحولات مصر، أزمة ليبيا
  • أزمات إيران المتقاربة: العلاقات الخارجية، المعارضة، الأمن
  • نقطة الاشتعال في سوريا: التدخل العالمي والاحتجاجات والأزمة
  • التحولات المحورية في العراق: النفط والأمن والدبلوماسية تعيد تشكيل المشهد
  • تصاعد التوترات الخليجية: الاحتكاكات البحرية والطاقة والدبلوماسية
  • أزمة لبنان: تحذيرات صندوق النقد الدولي، واستنزاف الأموال، والمحادثات السعودية
  • تلاعب أردوغان الدبلوماسي: تحول في العلاقات المتعددة الجبهات في تركيا

إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. تطورات دبلوماسية معقدة تؤثر في العلاقات بين إسرائيل ودول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: إجراء محادثات مع المملكة العربية السعودية والرئيس التركي أردوغان، بالإضافة إلى التفاعل مع القادة الأفارقة، وتصاعد حدة التوترات في فلسطين. (العربي 21, تايمز أوف إسرائيل, نبض, العربي الجديد ,أخبار الأردن, i24). يلقي اعتقال الأفراد الذين يؤيدون التطبيع الإسرائيلي السعودي بظلال من الشك على المحادثات الجارية بين البلدين. وفي هذا السياق، يخطط نتنياهو لإجراء محادثات غير مقررة مع أردوغان ويبحث عن حلفاء أفارقة بعد الانتكاسات في الدبلوماسية الأمريكية. من ناحية أخرى، تعزز فلسطين علاقاتها مع كولومبيا، في حين تعلق السعودية المحادثات الإسرائيلية بشأن القضايا الفلسطينية. وقد أدى تصاعد التوترات إلى شن غارة إسرائيلية بواسطة طائرة بدون طيار في قطاع غزة، وتجددت الدعوات للانتفاضة من جانب حماس والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

=============================================================

مصر وشمال أفريقيا

  1. الاضطرابات وعدم اليقين في شمال شرق أفريقيا: الصراع في السودان، والتحولات السياسية والاقتصادية في مصر، والأزمة الإنسانية في ليبيا (الجزيرة, عربي جديد, الشرق الاوسط, المواضيع الرئيسية, النهار , آر تي العربية). وبينما يواجه السودان صراعًا طويل الأمد بين الجيش وقوات الدعم السريع، يسعى زعيمه الفعلي، البرهان، إلى إيجاد حلول دبلوماسية في أوغندا. وفي مصر، تم تأجيل المراجعة الاقتصادية لصندوق النقد الدولي حتى عام 2024، مما أثار حالة من عدم اليقين إلى جانب التكهنات بشأن انتخابات رئاسية مبكرة. كما أدت عملية ضبط كبيرة للمخدرات إلى تكثيف المعركة المستمرة التي تخوضها مصر ضد الأنشطة غير المشروعة. وفي الوقت نفسه، تكافح الأمم المتحدة لقياس الأثر الإنساني للسدود والجسور المنهارة في ليبيا.

=============================================================

إيران

  1. إيران على مفترق الطرق: العلاقات الخارجية والمعارضة الداخلية والمخاوف الأمنية تتلاقى (نورث برس, الجزيرة, بريس بري, الحارس, إيران الدولية, إيران الدولية, إيران الدولية, أكسيوس, مراجعة أوراسيا, إيران الدولية, تايمز أوف إسرائيل, الشرق الاوسط). وتجري إيران محادثات متعددة الأطراف مع دمشق وأنقرة وموسكو تركز على انسحاب تركيا من سوريا والأنشطة الأمريكية على طول الحدود السورية العراقية. وعلى الساحة الدولية، تفرض المملكة المتحدة عقوبات على إيران بسبب إنفاذ قانون الحجاب، وتقوم إيران بنقل الأصول المجمدة إلى قطر في صفقة تبادل السجناء. على الصعيد الداخلي، يسيطر التوتر على البلاد خلال ذكرى وفاة ماهسا أميني، مما أدى إلى احتجاجات وزيادة الإجراءات الأمنية. وتهدف الجماعات السرية إلى تغيير النظام، وتواصل إيران الإجراءات القانونية ضد كوريا الجنوبية على الرغم من تحويلات الأموال. وتطرد طهران مفتشي الأمم المتحدة، ويحشد الحرس الثوري الإيراني قواته على الحدود العراقية الكردية.

=============================================================

سوريا

  1. التوترات تتصاعد في سوريا: القوى العالمية تتدخل وسط الاحتجاجات والعسكرة والضغوط الاقتصادية (عنب بلدي, المراقب السوري, نبا سوريا ,عنب بلدي,عنب بلدي , زمان الوصل ,عنب بلدي, تلفزيون سوريا, المرصد السوري لحقوق الانسان ,نورث برس ,نورث برس , جسر ,الشام,الجزيرة ,تلفزيون سوريا,تلفزيون سوريا,الشام). أعربت قبرص ودول أوروبية أخرى عن مخاوفها بشأن تصنيف سوريا على أنها “غير آمنة”، والمساعدات الإنسانية تتجاوز حق النقض الروسي. يلمح وزير الدفاع الإسرائيلي إلى شن غارات جوية، بينما تقترح إيران على تركيا سحب قواتها إذا تم ضمان أمن الحدود السورية. وعلى الصعيد الداخلي، شهدت السويداء أكبر احتجاجات مناهضة للأسد، واجتذبت دعمًا دوليًا من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا. ويعتزم الأسد زيارة الصين للحصول على مساعدات مالية وسط الصعوبات الاقتصادية المستمرة. وفي الوقت نفسه، فإن النشاط العسكري الإيراني بالقرب من الحدود السورية العراقية والغارات الجوية التركية ضد قيادة قوات سوريا الديمقراطية يزيد من تعقيد الوضع.

=============================================================

تركيا

  1. رقصة أردوغان الدبلوماسية: علاقات تركيا المتغيرة على جبهات متعددة (زمان الوصل ,وكالة الأناضول,تي آر تي عربي, حريت ديلي نيوز, عالم تي آر تي). يشير الرئيس أردوغان إلى الابتعاد عن الاتحاد الأوروبي بعد تقرير البرلمان الأوروبي الذي يعارض انضمام تركيا أثناء توجهه إلى نيويورك لحضور اجتماعات الأمم المتحدة. تضاعفت صادرات تركيا إلى المملكة العربية السعودية أربع مرات لتصل إلى 1.6 مليار دولار وسط الجهود الدبلوماسية. وفي الوقت نفسه، تجري مناقشات مع روسيا والصين وكوريا الجنوبية لإنشاء محطة نووية جديدة في تركيا. وترفض البلاد أيضًا الاتهامات الأمريكية بتجنيد الأطفال، وترد بالمثل بادعاءات مماثلة ضد الولايات المتحدة. وعلى الرغم من ذلك، لا يزال المسؤولون الأمريكيون متفائلين بشأن توسيع الشراكات التجارية والاستراتيجية مع تركيا.

=============================================================

لبنان

  1. أزمة لبنان تتضاعف: أموال صندوق النقد الدولي تستنزف وسط تقاعس عن الإصلاح ومحادثات سعودية حول الاستقرار (الشرق الاوسط ,الشرق الاوسط ,النهار ).وينتقد صندوق النقد الدولي لبنان لفشله في تنفيذ إصلاحات اقتصادية حاسمة، مما أدى إلى تفاقم الأزمة المالية مع نفاد أموال صندوق النقد الدولي. في هذه الأثناء، يركز السفير السعودي البخاري والمسؤول اللبناني محمد شقير على إعادة العلاقات الطبيعية لتحقيق الاستقرار في البلاد.

=============================================================

منطقة الخليج واليمن

  1. تصاعد التوترات الخليجية: الكشف عن النزاعات البحرية وحقوق الطاقة والمواجهات الدبلوماسية (شفق,العربية ,الخليج اون لاين ,البوابة الاخبارية ). الكويت تحتج على حكم المحكمة الاتحادية العليا العراقية بشأن اتفاقية خور عبد الله للملاحة البحرية. وفي الوقت نفسه، تعزز إيران مطالبتها بحقل غاز أراش المتنازع عليه مع السعودية والكويت. وفي الوقت نفسه، علقت السعودية محادثات التطبيع مع إسرائيل بسبب سياساتها تجاه الفلسطينيين. بالإضافة إلى ذلك، تدعو الكويت إسرائيل إلى الانضمام إلى معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية، مشددة على ضرورة الاستقرار الإقليمي.
  2. مستشار الأمن القومي الأمريكي يسلط الضوء على أهمية زيارة وفد الحوثيين إلى الرياض لإجراء محادثات السلام. تفاقم أزمة اليمن: الجوع والسياسة والطقس القاسي يتكشف مع ظهور محادثات السلامالعربية ,سبوتنيك العربية,أخبار معان, المرصد اون لاين). في الوقت الذي يواجه فيه اليمن أزمة إنسانية حيث يتعرض 4.4 مليون شخص لخطر الجوع بسبب خفض المساعدات، يسعى البرلمان اليمني إلى التوصل إلى حل ثلاثي المرجعيات للصراع المستمر. وتتضمن هذه المرجعيات المبادرة الخليجية، ومؤتمر الحوار، وقرارات مجلس الأمن. وفي الوقت نفسه، تسببت الأحداث المناخية القاسية في مزيد من الصعوبات، حيث أسفرت الصواعق والفيضانات العارمة عن فقدان أرواح في غرب اليمن. وسط هذه التحديات، رحبت الولايات المتحدة بوفد الحوثيين في المملكة العربية السعودية لإجراء محادثات السلام، مما يشير إلى احتمالية تحول نحو حل الصراع.

=============================================================

العراق

  1. التحركات الكبرى في العراق: استئناف خطوط أنابيب النفط، والعمليات الأمنية، والدبلوماسية الإقليمية تشكل مشهداً متقلباً (العربية  الغد ,سبوتنيك العربية,العربية ,اضغط على النحلة,العربية). من المقرر أن تستأنف تركيا عمليات خط الأنابيب لنقل النفط مع العراق بعد اكتمال عملية التفتيش، مما يشير إلى تعزيز التعاون الإقليمي في مجال الطاقة. وفي تطورات أمنية موازية، شنت طائرات مسيرة تركية هجمات على أهداف في شمال العراق، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أعضاء من وحدات مقاومة سنجار. في الوقت نفسه، استعادت القوات العراقية السيطرة على نقاط حدودية رئيسية مع إيران. وعلى الصعيد الداخلي، نجحت الاستخبارات العراقية في تفكيك شبكة إرهابية كانت تخطط لتنفيذ تفجيرات انتحارية في بغداد. وناقش مؤتمر في الدوحة أزمة المياه التي تهدد العراق في المستقبل، والتي تفاقمت بسبب تغير المناخ وسياسات المنبع. وأخيراً، تم نقل معسكرات المعارضة الإيرانية إلى عمق الأراضي العراقية، مع وجود قوات حدودية في المنطقة الآن.

=============================================================

للاستفسار يرجى الاتصال ب:rkisar@americancenter.org

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

Scroll to Top