ACLS

الفينيق الباكر

جدول المحتويات

Listen to this article

المساعدات الأردنية لغزة تقع في البحر مرة ثانية رغم إشراف الملك

=============

إسرائيل والأراضي الفلسطينية

  1. الخلاف ينمو في الحكومة الإسرائيلية بسبب أمن شهر رمضان

تتسبب التحديات الأمنية خلال شهر رمضان في القدس في مزيد من الانقسام داخل الحكومة الإسرائيلية. بعد مرسوم بن غفير الأخير بتقييد دخول الفلسطينيين من الضفة الغربية والضغط من أجل منع المواطنين العرب الإسرائيليين الذين تقل أعمارهم عن 70 عامًا من زيارة الموقع خلال شهر المسلمين المقدس. بعد وقت قصير من هجوم حماس على إسرائيل في 7 أكتوبر/تشرين الأول والذي أطلق عليه اسم “عملية طوفان الأقصى” في محاولة لادعاء الشرعية الدينية والعربية، دعا محمد ضيف، القائد العسكري للجماعة، العرب في القدس وداخل إسرائيل إلى “أشعلوا النار في الأرض تحت المحتلين”. مشتعلة تحت أسطول المحتلين”. أشار وزير الدفاع يوآف غالانت خلال تقييم في القيادة المركزية للجيش الإسرائيلي، إلى أن إيران وحزب الله وحماس يهدفون إلى استغلال شهر رمضان لتحويله إلى “المرحلة الثانية من 7 أكتوبر، وإشعال الأرض”. في تصريحات موجهة إلى وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير، حذر غالانت من إعطاء حماس الفرصة للتقارب في جبهات القتال، مشددا على عدم وجود “تصريحات غير مسؤولة من أشخاص يفترض أنهم مسؤولون” تؤدي إلى تصعيد مستفز قريبا. ناقش إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، في كلمة عبر الفيديو في مؤتمر مؤسسة القدس في بيروت، محادثات وقف إطلاق النار الأخيرة. ذكر أن حماس كانت مرنة في المفاوضات، وانتقد إسرائيل بسبب أعمالها العسكرية التي تستهدف المدنيين، وحث العرب في إسرائيل والقدس الشرقية والضفة الغربية على التجمع في المسجد الأقصى في شهر رمضان، مؤكدا على أهمية القيام بالخلوات الإسلامية، داخل المسجد لمدة شهر كامل. ذكرت القناة 12 الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن مجلس الحرب أزال سلطة الوصول إلى المسجد الأقصى من وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير. لن يواجه الفلسطينيون والمقدسيون أي قيود على دخول المسجد الأقصى خلال شهر رمضان.

  1. مساعدات أردنية لغزة ضاعت في البحر رغم مراقبة الملك

أشرف العاهل الأردني الملك عبد الله شخصياً على عملية الإنزال الجوي الثانية للمساعدات إلى غزة بعد فقدان الشحنة الأولى في الماء. على الرغم من هذه الجهود، انتهى الأمر بالامدادات المظلية مرة أخرى في البحر. بالإضافة إلى ذلك، فإن المساعدات المخصصة لغزة، والتي تم إرسالها من مصر وهبطت بالمظلات في منطقة رفح، هبطت عن طريق الخطأ على الأراضي المصرية.

  1. الولايات المتحدة تحقق في معادن فنكلستين بسبب انتهاكات الدعم

بدأت الحكومة الأمريكية تحقيقًا في مزاعم بأن شركة Finkelstein Metals تلقت دعمًا حكوميًا غير قانوني، مما أدى إلى تضخم الأسعار في السوق الأمريكية. على الرغم من سيطرتها على أقل من 3% من حصة السوق الأمريكية، فإن العقوبات المفروضة على الشركة تهدد قدرتها التشغيلية وصناعة الدفاع الإسرائيلية الأوسع، بما في ذلك سلسلة إنتاج القبة الحديدية. هذا التحقيق غير المسبوق، وفقًا لوسائل الإعلام الإسرائيلية، يهدد بتعطيل العلاقة التجارية طويلة الأمد بين إسرائيل والولايات المتحدة. تدخل المسؤولون الإسرائيليون وجمعية المصنعين، محذرين من الأضرار المحتملة على المصدرين الإسرائيليين وقطاع الدفاع.

  1. قراصنة إيرانيون يستهدفون الفضاء السيبراني الإسرائيلي بموقع فخ الرهائن

شن قراصنة إيرانيين تابعون للحرس الثوري الإيراني، المعروفين باسم UNC1546 أو Tortoiseshell، هجمات إلكترونية متطورة على قطاعات الطيران والدفاع والأمن السيبراني في إسرائيل والإمارات العربية المتحدة. إنهم يستخدمون أساليب خادعة مثل التصيد الاحتيالي وهجمات الحفر المائية والموقع المزيف الذي يروج لحركة “Bring Them Home Now” لتوزيع البرامج الضارة وأنظمة التسوية وسرقة المعلومات الحساسة. يقوم موقع Mandiant التابع لشركة Google بالإبلاغ عن هذه الأنشطة، ويكشف عن تحول استراتيجي من قبل المتسللين لجمع المعلومات الاستخبارية لصالح مصالح إيران، مع توسيع الأهداف المحتملة إلى تركيا والهند وألبانيا.

  1. الجيش الإسرائيلي يضرب غزة ولبنان وسوريا

أفادت وسائل إعلام لبنانية عن غارة إسرائيلية استهدفت منزل القيادي في حزب الله علي وهبي في بنت جبيل، كما قصفت بيت ليف وراميه وعيناتا والخريبة. حماس ترد بـ40 صاروخ غراد مستهدفة معسكر البطل ومهبط الطائرات في بيت هلال. ينتقم الجيش الإسرائيلي بغارات جوية على جنوب لبنان، مستهدفة مخزن ذخيرة لحزب الله والبنية التحتية العسكرية دون التسبب في وقوع إصابات في كريات شمونة.

في وقت لاحق من المساء، قصفت إسرائيل حي السيدة زينب ومعسكر السليمانية العسكري في ببيلا. لم يتم الإبلاغ عن النتائج الدقيقة لعدد القتلى حتى الآن.

=============

إيران

  1. تأكيد الاعتراف العالمي بعلاقات إيران بتنظيم القاعدة

اعترفت الولايات المتحدة بالدور المهم الذي تلعبه إيران في مساعدة تنظيم القاعدة، وسلطت الضوء على وظيفتها كقناة رئيسية لموارد الجماعة و نشطائها في جميع أنحاء العالم. يتضمن ذلك استضافة شخصيات رئيسية مثل سيف العدل، الذي من المتوقع أن يصبح الزعيم القادم للجماعة بعد وفاة أيمن الظاهري. إن وجود العدل في إيران، وهي لاعب رئيسي في الإرهاب العالمي، يسلط الضوء على الطبيعة الحاسمة لدعم إيران لتنظيم القاعدة. يثير هذا الوضع، الذي سلطت عليه الولايات المتحدة ومجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، مخاوف جدية بشأن علاقات طهران العميقة بالشبكات الإرهابية وتداعياتها على الأمن الدولي.

  1. تسليط الضوء على الأزمة الاقتصادية في إيران من خلال طلب التمويل المتسرب

تكشف رسالة مسربة من رئيس ديوان خامنئي يطلب فيها زيادة التمويل للكيانات الدينية وسط الاضطرابات الاقتصادية في إيران، عن التحديات المالية التي تواجهها البلاد. في مواجهة التضخم الذي تجاوز 40% والاستياء العام بسبب ركود الأجور، تعطي الحكومة الأولوية للنفقات الدينية والعسكرية. يظهر هذا الوضع، الذي كشفه قراصنة المعارضة، مدى خطورة التدهور الاقتصادي في إيران والتخصيص المثير للجدل للموارد.

  1. إيران تشيد بإقدام الطيار الأمريكي على التضحية بنفسه

سلطت صحيفة “طهران تايمز” الضوء على إشادة وزارة الخارجية الإيرانية بحرق آرون بوشنل لنفسه باعتباره إدانة قوية لدعم الولايات المتحدة للأعمال الإسرائيلية في غزة. تستغل إيران الحادثة بشكل استراتيجي للتأكيد على التواطؤ الأمريكي في معاناة الفلسطينيين، وتضخيم المشاعر المعادية لبايدن والنشاط المؤيد للفلسطينيين. من خلال الاستفادة من عمل بوشنل المأساوي، تهدف إيران إلى تأجيج السخط تجاه سياسات بايدن، ووضع نفسها كمنتقد صريح للتحالف الأمريكي الإسرائيلي مع تحقيق أهدافها السياسية الخاصة.

  1. إيران تروج لعرقلة الحوثيين للتجارة الإسرائيلية

أشادت صحيفة “طهران تايمز” الإيرانية بتعطيل أنصار الله لطرق التجارة الإسرائيلية، وذكرت بالتفصيل الهجمات على سفن الحاويات في البحر الأحمر، مما تسبب في إغلاق ميناء إيلات. يؤكدون أنه سيتم استهداف السفن الإسرائيلية فقط، مما يعقد التجارة البحرية لتل أبيب. في الوقت نفسه، يتهمون إسرائيل بالمبالغة في تهديد الإجراءات اليمنية لأمن التجارة الدولية، ويحثون على التركيز على إنهاء محنة غزة. تسلط إيران الضوء على طرق الحوثيين المتنوعة للرد، مثل العبث بالاقتصاد وإطلاق الصواريخ، مما يهز المنطقة.

  1. خامنئي يمنع التكهنات بشأن قيادة ابنه

قبيل انتخابات مجلس القيادة للخبراء، تدخل المرشد الأعلى علي خامنئي لمنع ترشيح ابنه خلفا له، مؤكدا على الجدارة على الروابط العائلية. كشف محمود محمدي عراقي عن نقاش داخل لجنة ثلاثية حول القادة المحتملين، بمن فيهم نجل خامنئي، وهو ما أوقفه المرشد الأعلى على الفور لتجنب مزاعم المحسوبية. وتسلط هذه الخطوة الضوء على الطبيعة السرية والحساسة لاختيار الزعيم الإيراني المقبل، وسط خلفية من العقوبات والمناقشات الداخلية حول خلافة القيادة، مع النظر في شخصيات مثل إبراهيم رئيسي وحسن الخميني إلى جانب العملية الخاضعة لحراسة مشددة.

=============

سوريا

  1. انتفاضة السويداء: مقتل أول متظاهر على يد القوات السورية

تمثل انتفاضة السويداء، التي كانت حراكًا سلميًا منذ عدة أشهر، أول حالة وفاة لها اليوم عندما أطلقت قوات النظام السوري النار على جواد الباروكي، 54 عامًا، خلال احتجاج في 28 شباط/فبراير 2024. واجه المتظاهرون، الذين حاولوا اقتحام مركز المستوطنات الأمنية في قاعة 7 إبريل، إطلاق نار من قوات النظام، ما أدى إلى تصعيد الصراع. أدى هذا العمل إلى مقتل الباروكي برصاصة ارتدادية وإصابة وليد الجوهري. أثار الحادث توتراً واسع النطاق ودعوات لضبط النفس داخل الطائفة الدرزية. حث الشيخ حكمت الهجري، الزعيم الدرزي، المتظاهرين على الحفاظ على موقفهم السلمي. يؤكد مقتل الباروكي على الخلاف المتزايد بين النظام والمتظاهرين ضد سياسات الاستيطان، والتحديات المتمثلة في إبقاء الاحتجاجات غير عنيفة.

  1. إيران تتعهد بالبقاء في مناطق الأسد وترفض مطالبات الانسحاب

أكد مبعوث إيران إلى الأسد، حسين أكبري، استمرار تواجد إيران في المناطق التي يسيطر عليها الأسد، رافضا أي شائعات عن انسحابها. شدد على أن العلاقة بين إيران والأسد علاقة مبدئية، مؤكدا دعم إيران الثابت. كما أكد أكبري أن تحركات إيران في سوريا تتم بالتنسيق الكامل مع حكومة الأسد، اتباعاً لسياسات الأسد. علاوة على ذلك، أكد عزة الله أكبري تالاربشتي، رئيس البرلمان الإيراني للصناعات، أنه على الرغم من التضحيات الكبيرة في سوريا، فإن إيران تسيطر فقط على 3-4% من السوق السورية، في تناقض صارخ مع حصة تركيا البالغة 75%. في الوقت نفسه، كان الأسد منشغلاً بالقول إن التدخل العسكري الروسي في سوريا يهدف إلى حماية موسكو من الإرهاب، ومقارنة التحديات التي تواجهها سوريا وأوكرانيا والتأكيد على الموقف الجماعي ضد الأعداء المشتركين.

  1. الأزمة والجدل يحيطان بقيادة هيئة تحرير الشام

تشير الاحتجاجات ضد هيئة تحرير الشام وزعيمها أبو محمد الجولاني، في إدلب، إلى أزمة، وتكرر التحديات السابقة في عام 2017. يطالب المنشقون بإقالة الجولاني بسبب سوء الإدارة والاعتقالات غير المشروعة، مما دفعه إلى إطلاق سراح المعتقلين وتعويضهم. أدت جهود الجولاني لقمع المعارضة من خلال إطلاق سراح منافسيه المحتجزين سابقاً وتعويضهم إلى تفاقم الانقسامات الداخلية عن غير قصد، مما أدى إلى إضعاف قيادته بشكل أكبر. تتفاقم هذه الاضطرابات بسبب استقالة علنية ملحوظة، مما يؤكد الانقسام داخل قيادة هيئة تحرير الشام نفسها. يطالب المنتقدون داخل هيئة تحرير الشام بإصلاحات كبيرة، بما في ذلك استقالة الجولاني، والإفراج غير المشروط عن السجناء السياسيين، وإنشاء مجلس شورى حقيقي. على الرغم من النظر في استراتيجية تعيين زعيم اسمي مع الاحتفاظ بالسيطرة، يواجه الجولاني شكوكاً واسعة النطاق، حيث يشكك المراقبون في فعالية هذا النهج في حل الخلاف الداخلي للتنظيم ومنع المزيد من الصراع.

  1. إيران وتركيا تضربان شمال شرق سوريا

في سلسلة من التصعيد العنيف شمال شرقي سوريا، تعرضت القواعد الأمريكية في دير الزور لهجوم بالصواريخ وطائرة مسيرة من قبل جماعة “المقاومة الإسلامية في العراق”، مما دفع الولايات المتحدة إلى الانتقام من الفصائل المدعومة من إيران. بالتزامن، شنت القوات التركية غارات جوية على ريف الحسكة، أسفرت عن سقوط 11 قتيلاً بينهم ستة مدنيين، فيما خسرت طائرة استطلاع تركية مسيرة في ريف حلب الشمالي، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك. تسلط الهجمات الضوء على الديناميكيات المتقلبة التي تشارك فيها قوى دولية ومحلية متعددة في المنطقة. بالإضافة إلى ذلك، اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات العشائر العربية وميليشيات قسد في ريف دير الزور الشرقي، مما زاد من حدة عدم الاستقرار في المنطقة.

في سلسلة من التصعيد العنيف شمال شرقي سوريا، تعرضت القواعد الأمريكية في دير الزور لهجوم بالصواريخ وطائرة مسيرة من قبل جماعة “المقاومة الإسلامية في العراق”، مما دفع الولايات المتحدة إلى الانتقام من الفصائل المدعومة من إيران. بالتزامن، شنت القوات التركية غارات جوية على ريف الحسكة، أسفرت عن سقوط 11 قتيلاً بينهم ستة مدنيين، فيما خسرت طائرة استطلاع تركية مسيرة في ريف حلب الشمالي، دون أن تعلن أي جهة مسؤوليتها عن ذلك. وتسلط الهجمات الضوء على الديناميكيات المتقلبة التي تشارك فيها قوى دولية ومحلية متعددة في المنطقة. بالإضافة إلى ذلك، اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات العشائر العربية وميليشيات قسد في ريف دير الزور الشرقي، مما زاد من حدة عدم الاستقرار في المنطقة.

=============

تركيا

  1. مرة أخرى، تلعب تركيا دورًا محوريًا في الحرب الروسية الأوكرانية

أكد الرئيس رجب طيب أردوغان مجددًا التزام تركيا بالدبلوماسية والحوار، مسلطًا الضوء على دعم أنقرة للسيادة الأوكرانية وحماية حقوق تتار القرم خلال التحذيرات الأخيرة من محاولات الإطاحة بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي والتقدم الإقليمي الروسي، ويؤكد موقف تركيا على أهمية التوصل إلى تسوية دبلوماسية. ويدعم أردوغان خطة زيلينسكي للسلام المكونة من 10 نقاط ويعرب عن استعداده للمساهمة في إعادة إعمار أوكرانيا. إن الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى تركيا لإجراء محادثات ثنائية ومنتدى أنطاليا الدبلوماسي تزيد من وضع تركيا كوسيط حاسم.

=============

العراق

  1. إيران تدعم أرمينيا في محادثات الاستثمار في العراق

بينما تعمل أذربيجان على تأمين مكانتها باعتبارها المزود الأول للطاقة لإسرائيل، فإن أرمينيا، بدعم من إيران، تسعى جاهدة إلى تحصين العلاقات الاقتصادية مع العراق. رحب رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني بالشركات الأرمينية للمشاركة في مبادرات مهمة مثل طريق التنمية ومشروع ميناء الفاو الكبير.

  1. العراق يضبط 80 كيلوغراماً من الكبتاغون في الأنبار

في عملية استهدفت تهريب المخدرات، صادرت المديرية العامة لمكافحة المخدرات في العراق 80 كيلوغراما من حبوب الكبتاغون في محافظة الأنبار غربي البلاد. تؤكد هذه المصادرة الكبيرة الجهود المستمرة التي تبذلها الحكومة لمكافحة تجارة المخدرات داخل حدودها. إلى جانب المخدرات، اعتقلت السلطات أربعة أشخاص يشتبه في تورطهم في شبكة التهريب، مما يمثل خطوة حاسمة في استراتيجية العراق الأوسع للحد من انتشار المواد غير المشروعة وتفكيك عمليات التهريب.

=============

مصر

  1. مصر توقع اتفاقيات للطاقة الخضراء بقيمة 41 مليار دولار

وقعت مصر سبع مذكرات تفاهم مع مطورين عالميين لمشروعات الهيدروجين الأخضر والطاقة المتجددة، معلنة عن استثمارات بقيمة 41 مليار دولار على مدى العقد المقبل. يمثل الحفل، الذي حضره رئيس الوزراء مصطفى مدبولي وعدد من الوزراء الرئيسيين، طموح مصر لتصبح مركزًا إقليميًا للطاقة الخضراء، ويسلط الضوء على الشراكات لمشروعات في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس وإطلاق أول مصنع للأمونيا الخضراء في أفريقيا. بالإضافة إلى ذلك، تدرس مصر مقترحًا إيطاليًا لإنشاء مجمع صناعي لصناعة منتجات الحديد والصلب المتطورة بقيمة 4 مليارات دولار. ومن المتوقع أن يوفر المشروع 17 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، كما يهدف إلى جذب المستثمرين لإنشاء مصنع لإنتاج الهيدروجين الأخضر باستثمارات تقدر قيمتها بين 2 إلى 3 مليارات دولار.

=============

اليمن

  1. ألمانيا تعترض صواريخ الحوثيين في البحر الأحمر

في 27 فبراير/شباط، أسقطت الفرقاطة الألمانية “هيسن” طائرتين مسيرتين أطلقهما الحوثيون المدعومون من إيران في البحر الأحمر. في إجراءات ذات صلة، دمرت الطائرات الأمريكية وسفينة حربية تابعة للتحالف خمس طائرات بدون طيار تابعة للحوثيين استهدفت السفن التجارية والبحرية من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن. أبلغت سفينة شحن ترفع علم جزر مارشال وناقلة ترفع علم بنما عن سقوط صاروخ في مكان قريب، على بعد 63 ميلاً بحريًا شمال غرب الحديدة، اليمن.

=============

الخليج

  1. قطر وفرنسا يوقعان اتفاقية مساعدات بقيمة 200 مليون دولار لفلسطين

خلال زيارة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى باريس، والتي استمرت يومين، بدعوة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أعلن الزعيمان عن مساهمة بقيمة 200 مليون دولار لدعم الشعب الفلسطيني. واختتم هذا البيان المشترك زيارة الأمير، حيث سلط الضوء على جهودهما لمعالجة الأزمة الإنسانية في غزة. وشددوا على ضرورة التوصل إلى حل الدولتين وفتح المعابر بشكل فوري أمام المساعدات الإنسانية. بالإضافة إلى ذلك، أعرب ماكرون عن تقديره لدور قطر في التوسط في إطلاق سراح الرهائن في غزة. وناقش القادة أيضًا توسيع شراكاتهم الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، بما في ذلك اتفاقية استراتيجية لتمويل الشركات الناشئة في فرنسا بمبلغ 10 مليارات يورو على مدى ست سنوات. ويهدف هذا التعاون إلى إفادة قطاعات مثل الطاقة والصحة والتكنولوجيا، مما يعكس العلاقات الاستثمارية القوية بين قطر وفرنسا.

=============

📌 في حال فاتتك النسخ السابقة،

📰لعبة إيران الوشيكة: توجيه الأسد نحو صراع لا مفر منه مع إسرائيل

🌍الإقليم – فبراير 26, 2024

🔗تابع آخر أخبار المركز الأمريكي لدراسات المشرق عبر أخبار جوجل

يهدف الفينيق الباكر إلى إبلاغ صناع السياسة الأمريكيين ومراكز الفكر والمعاهد البحثية في واشنطن على الأحداث اليومية المفتوحة المصدر ذات الصلة بالأمن القومي. تستلزم هذه التحديثات رؤى سياسية واقتصادية وعسكرية حول إسرائيل وإيران والعراق واليمن ولبنان وسوريا ومصر ودول الخليج العربي وتركيا. ستكون النشرة الإخبارية اليومية الفينيق الباكر ونشرة الإقليم الصادرة عن المركز الأمريكي لدراسات المشرق بمثابة مركز للدراسات المتعمقة والتوصيات المتعلقة بالسياسة.

نحن نقدر دعمكم في مشاركة هذه التقارير الحيوية مع جهات الاتصال الخاصة بكم مع توصية مختصرة للاشتراك في تحديثات البريد الإلكتروني اليومية لدينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

للاشتراك في قائمتنا البريدية اليومية ، املأ النموذج التالي:

Scroll to Top